|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/01/10]

حماس: السلطات السعودیة رفضت إطلاق سراح الخضری رغم سنّه ومرضه  

حماس: السلطات السعودیة رفضت إطلاق سراح الخضری رغم سنّه ومرضه

المیادین نت

 

حرکة حماس تعلن فی بیان لها أن جهاز الأمن السعودی اعتقل محمد صالح الخضری الذی کان مسؤولاً عن إدارة العلاقة مع السعودیة، واعتقلت معه نجله، وتشیر إلى أنه رغم سنّ الخضری ومرضه لم یشفعا له. کما توضح أن اعتقالهما یأتی ضمن حملة اعتقالات طالت العدید من أبناء الشعب الفلسطینی المقیمین فی السعودیة.

قاسم: السلطات السعودیة اعتقلت على مدى شهور العدید من الفلسطینیین على أراضیها

أعلنت حرکة حماس فی بیان لها الیوم الإثنین أن جهاز أمن الدولة السعودی اعتقل محمد صالح الخضری المقیم فی جدّة منذ نحو ثلاثة عقود، معربة عن استهجانها واستغرابها لهذه الخطوة.

وقالت الحرکة فی البیان إن الخضری الذی یبلغ من العمر 81 عاماً کان مسؤولاً عن إدارة العلاقة مع السعودیة على مدى عقدین من الزمان، کما تقلّد مواقع قیادیة علیا فی الحرکة، مبدیة عدم استغرابها لاعتقاله.

وأشارت الحرکة إلى أن "عمر الخضری ومرضه لم یشفعا له عند اعتقاله، وهو یحتاج لعنایة طبیة، حیث یعانی من مرض عضال".

"حماس" لفتت إلى أن الجهاز الأمن السعودی اعتقل أیضاً نجل الخضری الأکبر هانی من دون أی مبرّر، موضحة أن اعتقالهما یأتی ضمن حملة اعتقالات طالت العدید من أبناء الشعب الفلسطینی المقیمین فی السعودیة.

وأکدت فی البیان رغم أنها التزمت الصمت على مدى خمسة شهور ونیّف، لإفساح المجال أمام الاتصالات الدبلوماسیة، ومساعی الوسطاء، إلا أن هذا الأمر لم یسفر عن أی نتائج حتى الآن.

وأوضحت أنه وبناء على ذلک وجدت الحرکة نفسها مضطرّة للإعلان عن هذا الاعتقال، مطالبة السلطات السعودیة، بإطلاق سراح الخضری ونجله، والمعتقلین الفلسطینیین کافة.

المتحدث باسم حرکة حماس حازم قاسم، قال للمیادین إن السلطات السعودیة اعتقلت على مدى شهور العدید من الفلسطینیین على أراضیها.

وأشار إلى أن السلطات السعودیة منعت منذ مدة زیارة الموقوفین الفلسطینیین فی سجونها، وأوضحت أن الحرکة حاولت مع أکثر من جهة تحریک موضوع الموقوفین لدیها، وفهم أسباب ذلک لکن دون جدوى.

مسؤول الدائرة السیاسیة فی الجبهة الشعبیة لتحریر فلسطین ماهر الطاهر قال بدوره للمیادین إن السعودیة انزعجت من علاقة إیران بحماس.

وأضاف الطاهر أن السعودیة أرادت من اعتقال القیادی فی حماس أن تقول للحرکة أن علاقتها بإیران لها ثمن، متوقعاً المزید من وضوح السیاسات السعودیة المعادیة للقضیة الفلسطینیة، وفق الطاهر.

وتابع أن صمود محور المقاومة أجبر المحور الآخر على إعلان مواقف أکثر وضوحاً مع "إسرائیل"، معتبراً أن مصالح بعض الدول العربیة مرتبطة مع المصالح الأمیرکیة الإسرائیلیة.

الطاهر شدد قائلاً أنه من المستحیل على حماس الجمع بین علاقة جیدة مع إیران ومع السعودیة لأن الریاض لا تقبل بذلک.

وإذ اعتبر أن إسقاط المسیرة الإسرائیلیة إنجاز جدید یضاف إلى رصید المقاومة، أکد قائلاً "نحن أمام مرحلة جدیدة فی مسار الصراع مع إسرائیل".

کذلک أکد أن السعودیة ستعلن المزید من المواقف الواضحة تجاه التطبیع مع "إسرائیل".

نائب الأمین العام لحرکة کفاح أیمن الحاج یحیى قال من جانبه للمیادین إن السعودیة تعتبر أن حماس تمردت علیها.

 

المصدر : المیادین

Parameter:429232!model&8309 -LayoutId:8309 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(عربی)