| |
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
 » أخبار » الأخبار
0.0 (0)
[1439/04/24]

السلطة الفلسطینیة: قضیة القدس ستشکل مفترق طرق مع قوی إقلیمیة وسنحافظ علی قرارنا المستقل  

السلطة الفلسطینیة: قضیة القدس ستشکل مفترق طرق مع قوی إقلیمیة وسنحافظ علی قرارنا المستقل

2018/01/12

بیروت/12 کانون الثانی/ینایر/ارنا- قال الناطق الرسمی باسم السلطة الفلسطینیة نبیل أبو ردینة 'إن المرحلة القادمة عنوانها الصمود والتمسک بالثوابت الوطنیة، وعلی رأسها مدینة القدس عاصمة دولة فلسطین'.

وأضاف أبو ردینة 'مدینة القدس مسکونة فی التاریخ والتقالید والدین، ستکون الجواب لکل تحد، وستکون مفترق
طرق مع قوی دولیة وإقلیمیة، ولمواجهة الاحتلال الذی یصر علی مواصلة استیطانه واعتداءاته، فی ظل الموقف الأمیرکی المنحاز ضد شعبنا وحقوقه الوطنیة المشروعة'.
وتابع الناطق الرسمی باسم السلطة الفلسطینیة قائلاً 'هناک محاولات لإعادة تشکیل المنطقة علی حساب شعوبها واستقلال إرادتها، الأمر الذی سیشکل خیارا وقرارا مصیریا، خاصة وإننا الآن نواجه نموذجا جدیدا یتطور بسرعة، مخالف لکل ما ناضلت من أجله الأمة العربیة کافة'.
وأشار أبو ردینة إلی أن التحولات الجاریة، والتی تحاول المس بأسس الهویة الوطنیة الفلسطینیة، تفرض علی دورة المجلس المرکزی القادمة تحدیات کبیرة ودقیقة، لمواجهة هذه التحدیات عبر تحقیق وحدة الموقف الوطنی والقومی'.
وبین أنّ' هذه التحدیات الخطیرة، تتطلب من جمیع الأطراف والقوی، ضرورة التمایز لمواجهتها، حیث أن وحدة الهدف وقدسیة المدینة، والصمود هی شعارات المرحلة القادمة، وذلک للحفاظ علی القرار الوطنی الفلسطینی المستقل، والذی شکل الرافعة الحقیقیة للصمود التاریخی للشعب الفلسطینی من أجل الحفاظ علی حقوقه الوطنیة'.
انتهی/

 

وکالة الجمهوریة الاسلامیة للانباء (ایرنا)

Parameter:312000!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار