3 مهر 1399 01:45:41

قوات الأمن الفلسطینیة تعتقل أنصار دحلان فی الضفة الغربیة  

اعتقلت قوات الأمن الفلسطینیة أکثر من ستة من أنصار سیاسی فلسطینی منفی یتهمه البعض بالاشتراک فی الاتفاق الذی أبرمته الإمارات العربیة المتحدة بإقامة علاقات مع إسرائیل، حسبما قال متحدث باسم فصیله.


قوات الأمن الفلسطینیة تعتقل أنصار دحلان فی الضفة الغربیة

تاریخ : 1399 مهر / ایلول 22 - 2020 م

اعتقلت قوات الأمن الفلسطینیة أکثر من ستة من أنصار سیاسی فلسطینی منفی یتهمه البعض بالاشتراک فی الاتفاق الذی أبرمته الإمارات العربیة المتحدة بإقامة علاقات مع إسرائیل، حسبما قال متحدث باسم فصیله.

ویعیش محمد دحلان فی الإمارات بعد إجباره على مغادرة الضفة الغربیة التی تحتلها إسرائیل فی 2011 فی أعقاب خلاف حاد مع الرئیس الفلسطینی محمود عباس وحرکة فتح التی ینتمی إلیها عباس وکان ینتمی إلیها دحلان.

وأثار الاتفاق الذی أبرمته الإمارات لإقامة علاقات دبلوماسیة مع إسرائیل غضب الفلسطینیین کما أثار تکهنات واسعة بأن دحلان لعب دورا فیه.

وانتقد فصیل دحلان إقامة دول عربیة علاقات مع إسرائیل قبل حل صراعها مع الفلسطینیین على الرغم من أنه لم ینف صراحة ضلوعه.

وقال عماد محسن المتحدث باسم فصیل دحلان، الذی وصف الاعتقالات بأنها ذات دوافع سیاسیة، إن قوات الأمن التابعة للسلطة الفلسطینیة التی تتمتع بحکم ذاتی محدود فی الضفة الغربیة، اعتقلت الاثنین سبعة أعضاء من فصیل دحلان.

وقال بیان للمجموعة إن من بین المعتقلین هیثم الحلبی وسلیم أبوصفیة وهما عضوان کبیران فی فصیل دحلان.وقالت قوات الأمن الفلسطینیة فی بیان إنها اعتقلت الحلبی فی قریة بالقرب من مدینة نابلس بالضفة الغربیة فی إطار الجهود المتواصلة لفرض الأمن والنظام.ولم یذکر البیان أی اعتقالات أخرى.وأحجمت وزارة الداخلیة التابعة للسلطة عن التعلیق.

وطُرح دحلان، رئیس الأمن السابق فی غزة، لمدة طویلة على أنه خلیفة محتمل لعباس. وأقام علاقات وثیقة مع قادة الإمارات منذ نفیه.ووقعت الإمارات والبحرین اتفاقین لتطبیع العلاقات مع إسرائیل فی البیت الأبیض الأسبوع الماضی فی حفل استضافه الرئیس الأمریکی دونالد ترامب.

 

وکالة أنباء فارس

Parameter:463321!model&4354!print -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)