22 آذر 1397 20:36:50

الناطق باسم حرکة حماس: الاحتلال لن یستطیع تصفیة المقاومة فی الضفة الغربیة  


'خاص إرنا'؛

الناطق باسم حرکة حماس: الاحتلال لن یستطیع تصفیة المقاومة فی الضفة الغربیة

تاریخ: 2018/12/13 

غزة/ 13 کانون الاول/ دیسمبر/ إرنا- قال المتحدث باسم حرکة حماس 'فوزی برهوم' الیوم الخمیس، 'ان العدو الصهیونی لن یستطیع تصفیة المقاومة الفلسطینیة فی الضفة الغربیة'؛ مشددا علی أن الشعب الفلسطینی یقف خلف المقاومة دفاعا عن الشعب والمقدسات.

جاء ذلک غفی ضوء رد المقاومة الفلسطینیة علی جریمة اغتیال المقاومین الفلسطینیین 'اشرف نعالوة' و'صالح البرغوثی' وذلک بعد ساعات من هذه الجریمة، والذی تمثل فی عملیة اطلاق نار علی حاجز لقوات الاحتلال شرقی رام الله أسفر عن مقتل ثلاثة جنود صهاینة؛ علی اثره فرضت قوات الاحتلال حصارا شاملا علی المدینة.
وقال برهوم لمراسلنا : إن العدو یرید أن یکسر إرادة شعبنا وکل آلیات التنسق الأمنی بین السلطة الفلسطینیة والاحتلال الصهیونی فشلت فی کسر إرادة شعبنا.. الاحتلال أراد بقتل نعالوة والبرغوثی إیصال رسالة انه بالمرصاد للمقاومة لکن دماء الشهداء ستکون منارة جدیدة لکل الشباب فی الضفة الغربیة للانخراط فی العمل الجهادی المقاوم.
وأضاف، أن هؤلاء الشهداء قاموا بأعمال بطولیة شجاعة اربکت حسابات العدو وأجهزته العسکریة و وجود الشهداء والعملیات تأکید علی ان المقاومة مستمرة وأن الضفة الغربیة خزان المقاومة الاستراتیجی للدفاع عن شعبنا ومقدساتنا، ودلیل علی أن المقاومة المسلحة بکافة اشکالها هی خیار الشعب وأن الرهان علی الضفة الغربیة لحسم المعرکة رهان کبیر.
وأکد المتحدث باسم حماس، أن الحرکة ماضیة فی طریق الجهاد والمقاومة، وأن المقاومة جاهزة للدفاع عن الشعب الفلسطینی وقادرة علی حسم الصراع مع العدو.
یذکر أن قوات الاحتلال الصهیونی اعلنت بأنها قتلت الفلسطینی صالح عمر البرغوثی بزعم أنه أحد منفذی هجوم علی مستوطنة 'عوفرا'، الأحد الماضی، کما قتلت أشرف نعالوة الذی تطارده منذ نحو 9 أسابیع، لتنفیذه هجوما فی مستوطنة 'برکان'، أسفر عن قتل وجرح مستوطنین'.
وبارکت حرکة حماس العملیات البطولیة التی نفذتها شبان فلسطینیون فی الضفة الغربیة والتی کان آخرها عملیة إطلاق النار البطولیة شمال رام الله ومقتل 3 جنود من جیش العدو.
وذکرت حرکة حماس 'إن أبناء شعبنا کافة ومن بینهم أبناء حماس، لن یتوانوا عن تلبیة واجب الوطن، فی الدفاع عن أرضنا المحتلة وعن المقدسات، فالمقاومة ماضیة ما دام شبر من أرضنا محتلا'.
و وجهت حرکة المقاومة الفلسطینیة رسالة لقادة العدو ومستوطنیة، مؤکدة فیها : لا تحلموا بالأمن فوق أرضنا، وعلیکم الرحیل وإن خیار شعبنا فی تحریر أرضه لا تراجع عنه مهما بلغت التضحیات.
کما دعت أبناء الشعب الفلسطینی إلی المشارکة الفاعلة فی أعراس الشهداء والتضامن الواسع مع عائلاتهم بحضور بیوت التهنئة بالشهادة.

 

وکالة الجمهوریة الاسلامیة للانباء (أرنا)

Parameter:377165!model&4354!print -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)