15 بهمن 1398 01:31:55

إدانة فلسطینیة واسعة للقاء البرهان- نتنیاهو  

أدانت القوى الفلسطینیة، لقاء رئیس المجلس السیادی السودانی عبد الفتاح البرهان، مع رئیس حکومة الاحتلال بنیامین نتنیاهو، الاثنین، فی أوغندا.


إدانة فلسطینیة واسعة للقاء البرهان- نتنیاهو

تاریخ النشر : الإثنین 3/فبرایر/2020

غزة - المرکز الفلسطینی للإعلام

أدانت القوى الفلسطینیة، لقاء رئیس المجلس السیادی السودانی عبد الفتاح البرهان، مع رئیس حکومة الاحتلال بنیامین نتنیاهو، الاثنین، فی أوغندا.

وقال الناطق باسم حرکة حماس حازم قاسم، فی تصریح صحفی: إن هذه اللقاءات التطبیعیة تشجع الاحتلال على مواصلة جرائمه وعدوانه بحق شعبنا الفلسطینی وانتهاک حرمة مقدسات الأمة العربیة والإسلامیة، ویشجع الاحتلال والإدارة الأمریکیة على استمرار التنکر لحقوق شعبنا المشروعة.

وشدد على أن الاحتلال الصهیونی هو الخطر الأکبر على الأمن القومی العربی، ویمارس عدوانه على حقوق أمتنا التاریخیة، لذا یجب وقف مسلسل التطبیع الذی لا یخدم إلا الاحتلال وأطماعه التوسعیة، وهو بالضرورة ضد مصالح شعوبنا العربیة وأمنها القومی.

وأکد أن مکونات الأمة على المستوى الرسمی والشعبی مدعوة لمواجهة المشروع الصهیونی القائم على محاربة کل محاولات النهوض العربی، والوقوف فی وجه سیاساتها المعادیة لثوابت الأمة وهویتها.

الجهاد تدین
بدورها أدانت حرکة الجهاد الاسلامی بشدة لقاء البرهان، رئیسَ وزراء العدو الصهیونی المجرم.

وقالت الحرکة، فی بیان صحفی: إن هذا الاجتماع لا یعبر أبدا عن الموقف الأصیل والمعروف للشعب السودانی الذی یعد من أکثر الشعوب مساندة وتأییدا للقضیة الفلسطینیة والمقاومة.

وأضافت: "إن هذا اللقاء الآثم یشکل ردة عن الموقف السودانی العروبی الأصیل وعن لاءات الخرطوم الثلاث التی شکلت ولا زالت أحد أهم الثوابت العربیة التی تمثل نبض الشعوب العربیة وصوتها فی رفض التطبیع وتجریم أی علاقة مع العدو الصهیونی".

ودعت الشعب السودانی وقواه الحیة وثواره الأحرار لرفض وإدانة هذا اللقاء، والوقوف فی وجه أی محاولة لاختراق الموقف السودانی الأصیل.

الشعبیة تدعو للتصدی للتطبیع
کما أدانت الجبهة الشعبیة لتحریر فلسطین اللقاءَ، ودعت الشعب السودانی الشقیق وحرکته الوطنیة لإدانة هذا اللقاء، والتصدی لأی خطوات تطبیعیة تترتب علیه.

وأکدت الجبهة، فی بیان لها، أن لقاء البرهان مع نتنیاهو یضرب فی الصمیم مصالح الشعب السودانی، وموقفه الذی لم یتوقف عن دعم الشعب الفلسطینی، وانخراط الکثیر من أبنائه فی صفوف المقاومة الفلسطینیة.

وقالت: إن عقد هذا اللقاء بعد یوم على انتهاء اجتماع وزراء الخارجیة العرب الذی رفض صفقة القرن، "یؤکد زیف المواقف المعلنة من بعض الأنظمة العربیة إزاء الحقوق الفلسطینیة والعربیة".

وأوضحت أن ذلک یُظهر "مدى الخنوع والتبعیة لسیاسات ومخططات معادیة تستهدف المصالح العلیا للأمة العربیة، وتصفیة القضیة الفلسطینیة والتطبیع العربی مع الکیان الصهیونی".

ودعت الشعبیة حکومة السودان إلى "وقف جریمة التطبیع التی أقدم علیها البرهان فی لقائه مع نتنیاهو، وبما یحفظ للسودان الشقیق مکانته، والقیمة الإضافیة التی اکتسبها مع لاءات القمة العربیة التی انعقدت فی الخرطوم بعد هزیمة 1967 (لاصلح- لا اعتراف- لا تفاوض) مع إسرائیل".

عریقات: طعنة فی ظهر الشعب الفلسطینی
بدوره، عدّ صائب عریقات، أمین سر اللجنة التنفیذیة لمنظمة التحریر الفلسطینیة، اللقاء "طعنة فی ظهر الشعب الفلسطینی، وخروجاً صارخاً عن مبادرة السلام العربیة فی وقت تحاول فیه إدارة الرئیس دونالد ترمب ورئیس الوزراء الإسرائیلی نتنیاهو تصفیة القضیة الفلسطینیة وضم القدس بالمسجد الأقصى، وکنیسة القیامة، وضم أراضی دولة فلسطین المحتلة کما حدث فی ضم الجولان العربی السوری المحتل".

وأکد أن القضیة الفلسطینیة عربیة بامتیاز، ولا یمکن لأحد أن یقایض مصالحه على حساب الحقوق الوطنیة المشروعة للشعب الفلسطینی.
 

المرکز الفلسطینی للإعلام

Parameter:452685!model&4354!print -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)