16 خرداد 1398 02:16:00

ظریف: مساعی السعودیة ستبوء بالفشل  


ظریف: مساعی السعودیة ستبوء بالفشل

الثلاثاء 4 حزیران 2019

یتلاشى مشهد التحشید السعودی عربیاً لمصلحة التصعید الأمیرکی ضد إیران، بینما یستعر الخلاف الخلیجی الذی عاد بقوّة إثر إعلان الدوحة تحفّظها على بیانی القمّتین العربیة والخلیجیة الطارئتین فی مکّة المکرّمة. وإذ لم تکتفِ قطر بإعلان التحفّظ على البیانین، وإثارة ردود الفعل الغاضبة لکل من السعودیة والإمارات والبحرین، وذهبت أکثر من ذلک مع إعلان انفتاحها العلنی على مبادرة طهران الداعیة إلى توقیع معاهدة «عدم اعتداء» مع دول الخلیج، أکّد وزیر الخارجیة الإیرانی، محمد جواد ظریف، أن «مساعی السعودیة فی قمة مکّة لتشکیل تحالف ضد إیران والیمن ستبوء بالفشل». 

الحرس الثوری فی ذکرى الخمینی: إیران عازمة أکثر من السابق على تخطّی الصعاب والعقوبات الظالمة (أ ف ب )


وأمس، دخل وزیر الخارجیة الأمیرکی مایک بومبیو على خطّ الساعین للتخفیف من حدّة الخلاف المتجدّد بین قطر وجیرانها، عبر اتصال مع نظیره الکویتی ونائب رئیس الوزراء، صباح خالد الحمد الصباح، شدّد فیه على أهمیة «الکفاح ضدّ إیران... وأهمیة مجلس التعاون الخلیجی لمواجهة مصاعب المنطقة کافّة، وخاصة تهدیدات إیران فی الخلیج»، فی وقت تردّد فیه أن ثمّة مبادرة کویتیة جدیدة ینوی أمیر الکویت صباح الأحمد الجابر الصباح طرحها على فرقاء الأزمة.
وفی خطوة تنطوی على ردّ غیر مباشر على التصعید السعودی فی قمم مکّة الثلاث، شهدت طهران اجتماعاً جمع ممثلین من حرکة «أنصار الله» الیمنیة والوزیر ظریف وأمین لجنة «تشخیص مصلحة النظام» محسن رضائی، ومسؤولین آخرین رفیعی المستوى، أکدوا فیه «الدعم المادی والمعنوی للشعب الیمنی» إلى جانب التشدید على ضرورة وقف الحرب وإنهاء الحصار. وقال ظریف، أثناء الاجتماع، إن «الشعب الیمنی سینتصر فی النهایة، والدفاع عن الیمن بات واجباً على الجمیع، إذ إن الیمنیین یدافعون عن الکرامة والقیم الإنسانیة».

شدّد بومبیو على أهمیة مجلس التعاون الخلیجی لمواجهة تهدیدات إیران


وأمس، شنّ ظریف هجوماً على السیاسة الأمیرکیة ضد بلاده، معتبراً أن «الحرب والتفاوض، بشروط أو بدون شروط، لا یمکنهما أن یجتمعا معاً». ونشر الوزیر الإیرانی، على حسابه فی «تویتر»، شریط فیدیو لطفل إیرانی بحاجة إلى ساق اصطناعیة لا تتمکّن أسرته من توفیرها بسبب العقوبات الأمیرکیة، معلّقاً بالقول: «الإرهاب الاقتصادی الأمیرکی یستهدف الشعب الإیرانی البریء... مثل هذا الطفل الصغیر یکبر ولا تستطیع أمه الحزینة أن توفّر ساقاً اصطناعیة له. هذه هی الحرب الاقتصادیة التی یشنّها دونالد ترامب».
موقف ظریف أتى فی سیاق تأکید الرد الإیرانی على دعوة بومبیو من سویسرا، قبل یومین، إلى تفاوض غیر مشروط مع إیران، وهو ما رفضته طهران على لسان أکثر من مسؤول، إذا لم یسبقه تراجع عن الخطوات الأمیرکیة وحملة الضغوط. فی غضون ذلک، أصدر الحرس الثوری بیاناً، لمناسبة الذکرى السنویة الثلاثین لوفاة مؤسس الجمهوریة الإسلامیة الإمام الخمینی، شدّد فیه على أن «الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة، رغم المؤامرات التی تحوکها الجبهة الشیطانیة ضدها بشکل مستمر، عازمة أکثر من السابق على تخطی الصعاب... ولن تستسلم أمام العقوبات الظالمة».

 

الأخبار

Parameter:414117!model&4354!print -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)