3 آذر 1399 23:48:40

تفاصیل القضایا التی تحدث فیها "نتنیاهو" مع ولی العهد السعودی  

أکد وزیر "الموساد الإسرائیلی" السابق، حاییم تومر، الیوم الاثنین، على أن سلطات الاحتلال الاسرائیلی ستتعاون مع المملکة العربیة السعودیة فی مجال الأمن والاستخبارات، مع اتاحة سبیل للوصول للتکنولوجیة الإسرائیلیة" فی جمیع المجالات.


تفاصیل القضایا التی تحدث فیها "نتنیاهو" مع ولی العهد السعودی

فلسطین الیوم - وکالات

23 نوفمبر 2020

العلاقات "الاسرائیلیة" السعودیة

أکد وزیر "الموساد الإسرائیلی" السابق، حاییم تومر، الیوم الاثنین، على أن سلطات الاحتلال الاسرائیلی ستتعاون مع المملکة العربیة السعودیة فی مجال الأمن والاستخبارات، مع اتاحة سبیل للوصول للتکنولوجیة الإسرائیلیة" فی جمیع المجالات.

وأوضح تومر، انه سیکون هناک انفراجة فی اتجاه تطور العلاقات التجاریة، مثلما فعلنا مع الامارات وغیرهم.

وبیّن أن التطبیع "الإسرائیلی" مع السعودیة لما لها من ترتیب مختلف من ناحیة وزنها فی الخلیج العربی، ولمکانتها فی العالم العربی، ولعلاقاتها وتأثیرها على الادارة الامریکیة عبر السنین.

واعتبر تومر، "حقیقة جلوس وزیر الخارجیة الأمریکی مایک ومبیو ورئیس حکومة بنیامین ونتنیاهو ومسؤولون إسرائیلیون کبار مع مسؤولین سعودیین، بأنه أمر مهم على المدى القصیر وبالتأکید على المدى المتوسط، ف خلق سیاسات مشترکة أمام إدارة بایدن، ووضع أساس للسیاسات تجاه إیران التی هی أساس الموضوع.

وعن قصف أنصار الله للمنشآت السعودیة، أوضح تومر أنهم بمثابة صداع بالنسبة للسعودیة، وان هذه الامور على الطاولة بین "الإسرائیلیین" والسعودیین، وتابع بالقول إنهم "تحدثوا عما سیفعلونه على المدى القصیر حتى نهایة عهد ترامب ومن ثم أمام إیران هو أکثر أهمیة".

وأکد تومر، على أن رؤساء "الموساد" هم من حملوا مسؤولیة حقیبة العلاقات مع الخلیج العربی منذ نهایة سنوات الثمانینات، وربما قبل ذلک، وأنه لاعب مرکزی فی مثل هذه الأمور وأحیانًا یکون هناک تعاون مع وزارة الخارجیة.

یشار إلى أن الاعلام العبری کشف الیوم، عن زیارة بنیامین نتنیاهو للسعودیة، وعقده مع ولی العهد محمد بن سلمان لقاءً فیما یتعلق بتعزیز العلاقات.

 

فلسطین الیوم

Parameter:465574!model&4354!print -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)