8 آذر 1398 01:07:19

مخطط ’إسرائیلی’ لبناء 11 ألف وحدة استیطانیة شمالی القدس  

کشفت مصادر إعلامیة عبریة، الیوم الخمیس، النقاب عن مخطط لحکومة الاحتلال الإسرائیلی لبناء 11 ألف وحدة استیطانیة جدیدة شمالی القدس المحتلة.


مخطط ’إسرائیلی’ لبناء 11 ألف وحدة استیطانیة شمالی القدس

الخمیس 28 نوفمبر 2019 

فلسطین المحتلة_الکوثر:کشفت مصادر إعلامیة عبریة، الیوم الخمیس، النقاب عن مخطط لحکومة الاحتلال الإسرائیلی لبناء 11 ألف وحدة استیطانیة جدیدة شمالی القدس المحتلة.

وقالت صحیفة "یسرائیل هیوم" العبریة إن ما یسمى بـ "وزارة الإسکان الإسرائیلیة" تعمل على إعادة التخطیط لإقامة حی استیطانی جدید على أراضی مطار قلندیا المهجور لتوسیع مستوطنة "عطروت" شمال القدس.

وأوضحت أن الحی الاستیطانی یشمل إقامة 11 ألف وحدة سکنیة تمتد على نحو 600 دونمًا من المطار المهجور ومصنع الصناعات الجویة حتى حاجز قلندیا.

وأشارت إلى أنه تمت مصادرة هذه الأراضی فی مطلع السبعینات على ید حکومة حزب العمل آنذاک. وتتضمن الخطة حفر نفق تحت حی کفر عقب من أجل ربط الحی الجدید بتجمع المستوطنات الشرقی.

ولفتت إلى أن المخطط وضع قبل عدة سنوات، وتم تجمیده فی أکثر من مناسبة بسبب الضغوط السیاسیة الدولیة الرافضة للاستیطان فی الأراضی الفلسطینیة المحتلة عام 1967، وخصوصًا المعارضة التی أبدتها الإدارة الأمریکیة برئاسة باراک أوباما فی حینه، والتی عارضت التوسع الاستیطانی بالقدس.

وأوضحت الصحیفة أن وزیر الإسکان السابق یوآف غالانت أصدر أوامر باستئناف العمل على المشروع الاستیطانی، بعد انتخاب إدارة الرئیس الأمیرکی دونالد ترمب.

ووفقًا للصحیفة، فإن "وزارة الإسکان الإسرائیلیة" تعمل على "تخطیط استخدام الأراضی" التی سیتم استغلالها لبناء الحی الاستیطانی، على أن یتم تقدیم الخطة المتعلقة بتخصیص استخدامات الأراضی على المناطق التی تم تخطیطها، خلال الأشهر القلیلة المقبلة، للجنة التخطیط والبناء التابعة لمنطقة القدس.

ولفتت إلى أن المخطط الاستیطانی یحظى بدعم کبیر من رئیس بلدیة الاحتلال فی القدس موشیه لیئون، ورئیس کتلة المعارضة فی البلدیة، بالإضافة إلى ما یسمى وزیر شؤون القدس فی الحکومة الإسرائیلیة زئیف إلکین.

ونقلت الصحیفة العبریة، تقدیرات المسؤولین السیاسیین الإسرائیلیین بأن إدارة ترمب لن تعارض مخطط البناء الاستیطانی شمال القدس، طالما لم یتم إصدار التصریح بالبناء الفوری فی المنطقة.

وکان وزیر الخارجیة الأمیرکی مایک بومبیو أعلن فی 18 تشرین الثانی/ نوفمبر الجاری، اعتبار المستوطنات الإسرائیلیة شرعیة وغیر مخالفة للقانون الدولی، ما یشجع الاحتلال على الدفع بعشرات المخططات الاستیطانیة فی الضفة الغربیة المحتلة بما فیها القدس.

 

قناة الکوثر

Parameter:439255!model&4354!print -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)