|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/05/06]

إسرائیل والیونان توقعان على مد خط للغاز یصل أوروبا  

وسط توتر بین أثینا وأنقرة حول استغلال موارد الطاقة فی شرق البحر المتوسط، یصل رئیس وزراء الاحتلال الإسرائیلی، بنیامین نتنیاهو، إلى العاصمة الیونانیة أثینا، الخمیس، تمهیدا للتوقیع على اتفاق لمد خط أنابیب لنقل الغاز إلى أوروبا.

إسرائیل والیونان توقعان على مد خط للغاز یصل أوروبا

لندن- عربى21

 الخمیس، 02 ینایر 2020م 

خبیر إسرائیلی قال إن الاتفاق یحمل أهمیة سیاسیة کبیرة- جیتی

وسط توتر بین أثینا وأنقرة حول استغلال موارد الطاقة فی شرق البحر المتوسط، یصل رئیس وزراء الاحتلال الإسرائیلی، بنیامین نتنیاهو، إلى العاصمة الیونانیة أثینا، الخمیس، تمهیدا للتوقیع على اتفاق لمد خط أنابیب لنقل الغاز إلى أوروبا.
وقال نتنیاهو قبیل مغادرته: "لقد شکلنا تحالفا فی شرق المتوسط، له أهمیة کبرى بالنسبة لمستقبل إسرائیل فی مجال الطاقة، وتحویلها إلى دولة عظمى فی هذا المجال، وأیضا بالنسبة لاستقرار المنطقة".
وأضاف، بحسب بیان صادر عن مکتبه، أن "أنبوب الغاز الذی سنعمل على مده الآن، والذی عمل وزیر الطاقة (یوفال شتاینیتز) على إقامته منذ سنوات عدیدة، یُحدث ثورة فی صورة الطاقة الإسرائیلیة".
وتابع: "نغادر البلاد للمشارکة فی قمة هامة جدا تعقد مع رئیس قبرص (الیونانیة، نیکوس أناستاسیادس) ورئیس الوزراء الیونانی الجدید (کریاکوس میتسوتاکیس)".
وذکرت هیئة البث الإسرائیلی (رسمیة)، الأربعاء، أن هذا المشروع الذی یطلق علیه خط أنابیب "إیست مید" سوف ینقل الغاز الطبیعی بدایة من عام 2025.
وفی تعلیق له، قال کبیر الباحثین فی معهد الدراسات الاستراتیجیة بجامعة تل أبیب عودید عیران، فی تقریر أوردته صحیفة "یدیعوت أحرونوت" وترجمته "عربی21"  إن أهمیة الاتفاق سیاسیة بالدرجة الأولى فی التعاون الإقلیمی مع الیونان وقبرص.
وقال عیران، وهو سفیر سابق لدى الاتحاد الأوروبی والأردن : "فی الوقت الحالی، إن الخطوة مهمة من الناحیة السیاسیة فقط، ولا ینبغی الاستهانة بها، ومن الناحیة الاقتصادیة فهی خطوة مهمة إذا ما اشترکت جمیع دول شرق المتوسط فی مثل هذا الخط، کمصر، وفی المستقبل الفلسطینیین".
وأضاف أن "السوق الإسرائیلیة نفسها صغیرة للغایة بحیث لا تسمح مالیا بمزید من التطویر للغاز الطبیعی، وإن على إسرائیل أن تزن تکلفة خط الأنابیب، مقابل نقل الغاز الطبیعی المسال إلى مصر عن طریق السفن ثم إلى أوروبا. وبما أن الإطار الأخیر موجود بالفعل ، فقد یکون نقل الغاز بهذه الطریقة أقل تکلفة من إنشاء بنیة تحتیة جدیدة".
وکانت الیونان أعلنت الشهر الماضی أن اتفاق خط أنابیب "إیست مید" سیتم توقیعه مع قبرص وإسرائیل، وأن الاتفاق سیستکمل عندما توقع علیه إیطالیا أیضا.

وخط أنابیب الغاز البالغ طوله 2000 کیلومتر سیکون قادرا على نقل ما بین 9 و 11 ملیار متر مکعب من الغاز سنویا من الاحتیاطیات البحریة لحوض شرق المتوسط قبالة قبرص وإسرائیل إلى الیونان وکذلک إلى إیطالیا ودول أخرى فی جنوب شرق أوروبا عبر خط أنابیب الغاز، ویفترض أن یبدأ تشغیله فی 2025.

ویتوقع أن یجعل المشروع من الدول الثلاث حلقة وصل مهمة فی سلسلة إمدادات الطاقة فی أوروبا، ویحول دون محاولات ترکیا بسط سیطرتها على شرق البحر المتوسط.

وقال المتحدث باسم الحکومة الیونانیة ستیلیوس بیتساس حینها إنه "من المهم للغایة أن تبرز دول المنطقة عضلاتها فی مواجهة الاستفزازات الترکیة".

ویأتی توقیع هذا الاتفاق، فی أعقاب مذکرة تفاهم وقعتها أنقرة، مع حکومة الوفاق الوطنی اللیبیة فی 27 من تشرین الثانی/ نوفمبر الماضی تقضی بترسیم الحدود البحریة بین الطرفین، الأمر الذی أثار حفیظة أثینا.

 

عربی 21 

Parameter:451072!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)