|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1442/03/16]

الإمارات تدافع عن ماکرون وتدعم مواقفه ضد المسلمین  

برلین: دافعت الإمارات العربیة المتحدة عن موقف الرئیس الفرنسی إیمانویل ماکرون على خلفیّة الجدل الذی طاله فی أوساط المسلمین فی العالم واتّسعت رقعته خلال الأیّام الأخیرة، والمتعلّق بموقفه من رسوم کاریکاتوریة تصوّر النبی محمد.

الإمارات تدافع عن ماکرون وتدعم مواقفه ضد المسلمین

برلین: دافعت الإمارات العربیة المتحدة عن موقف الرئیس الفرنسی إیمانویل ماکرون على خلفیّة الجدل الذی طاله فی أوساط المسلمین فی العالم واتّسعت رقعته خلال الأیّام الأخیرة، والمتعلّق بموقفه من رسوم کاریکاتوریة تصوّر النبی محمد.

ورفض وزیر الدولة الإماراتی للشؤون الخارجیّة أنور قرقاش فی مقابلة مع صحیفة “دی فیلت الألمانیّة” الإثنین، فکرة أن یکون ماکرون عبّر عن رغبة فی إقصاء المسلمین.

وقال قرقاش بحسب ما نقلت عنه الصحیفة الألمانیة: “یجب الاستماع إلى ما قاله ماکرون فعلاً فی خطابه. هو لا یرید عزل المسلمین فی الغرب، وهو محقّ تماماً”.

وأضاف الوزیر الإماراتی أنّه یجب على المسلمین أن یندمجوا بشکل أفضل، وأنّه من حقّ الدولة الفرنسیة البحث عن طرق لتحقیق ذلک بالتوازی مع مکافحة التطرّف والانغلاق المجتمعی.

واندلعت احتجاجات مناهضة لفرنسا فی بعض الدول الإسلامیّة ردّاً على تصریحات لماکرون دافع فیها عن الحقّ فی نشر رسوم کاریکاتوریّة باسم حریة التعبیر.

وجاء موقف ماکرون ردّاً على مقتل مدرّس فرنسی بقطع الرأس فی 16 تشرین الأوّل/ أکتوبر على ید إسلامی متطرّف، بعدما کان عرض على تلامیذه رسوماً کاریکاتوریّة للنبی محمد فی إطار حصّة دراسیة.

واعتبر الوزیر الإماراتی أنّه بمجرّد أن یرى الرئیس الترکی رجب طیّب Hردوغان “ثغرة أو نقطة ضعف، فإنه یستخدمها لزیادة نفوذه. وهو لا یُبدی استعداداً للتفاوض إلا عندما نُبیّن له الخطّ الأحمر”.

(أ ف ب)


القدس العربی

Parameter:464858!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)