|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1442/02/09]

الإمارات تمنع شاعرة من السفر لرفضها التطبیع مع إسرائیل  

إسطنبول: أعلنت شاعرة إماراتیة شهیرة، الأحد، منعها من السفر بقرار من حکومة أبو ظبی، على خلفیة مواقفها الرافضة للتطبیع مع إسرائیل.

الإمارات تمنع شاعرة من السفر لرفضها التطبیع مع إسرائیل

الشاعرة ظبیة خمیس

إسطنبول: أعلنت شاعرة إماراتیة شهیرة، الأحد، منعها من السفر بقرار من حکومة أبو ظبی، على خلفیة مواقفها الرافضة للتطبیع مع إسرائیل.

وقالت الشاعرة والکاتبة القصصیة ظبیة خمیس، عبر حسابیها على “فیسبوک” و”توتیر”، إنه تم منعها، السبت، من السفر عبر مطار دبی برحلة للقاهرة بقرار صادر من أبو ظبی دون إبداء أسباب ذلک.

وأضافت أن سبب المنع یرجع “على الأغلب لمواقفی المعلنة ضد الصهیونیة والتطبیع”.

وتابعت: “أخشى على حریتی وحیاتی من التهدید والاعتقال”.

وطالبت الأدیبة العربیة البارزة، الجمیع بإیصال رسالتها إلى منظمات حقوق الإنسان فی أی مکان، محملة حکومة الإمارات کامل المسؤولیة عن أی قمع أو اعتقال أو اغتیال أو تصفیة تتعرض لها.

وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعی نبأ منع الکاتبة خمیس من السفر بشکل واسع، کما أعلن عدد من الکتاب والشعراء التضامن معها ودعمها.

وقال الحقوقی الإماراتی عبد الله الطویل، عبر تویتر: “منع السفیرة السابقة والشاعرة ظبیة خمیس من السفر بقرار أمنی لموقفها الرافض للتطبیع. هذه دولة السعادة التی تدار بغطاء أمنی وقمع للحریات ومصادرة الحقوق وتجریم حریة الرأی”.

فیما قال الکاتب القطری هانی الخراز، فی تغریدة له، إن “الکاتبة الإماراتیة ظبیة خمیس، تکاد تکون الإماراتیة الوحیدة التی عبرت عن رفضها وإدانتها صراحة لاتفاقیة التطبیع مع الکیان الصهیونی من داخل الإمارات. الیوم تتعرض للمضایقة والمنع من السفر”.

من جانبه غرد الکاتب العراقی جمال المظفر، عبر حسابه فی تویتر، قائلا: “نتضامن مع الکاتبة الإماراتیة ظبیة خمیس، ونحمل السلطات مسؤولیة حمایتها”.

وظبیة خمیس شاعرة وکاتبة قصصیة إماراتیة، درست العلوم السیاسیة فی جامعة إندیانا عام 1980، وأتمّت دراسات علیا فی جامعتی إکستر ولندن، ثم فی الجامعة الأمریکیة بالقاهرة.

وعملت نائبة مدیر التخطیط فی مدینة أبو ظبی، ثم مشرفة على البرامج الثقافیة فی تلفزیون دبی. کما عملت دبلوماسیة باحثة بجامعة الدول العربیة منذ 1992 حتى 2010، وهی أول سفیرة إماراتیة مثلت جامعة الدول العربیة فی الهند.

وعقب إعلان الرئیس الأمریکی دونالد ترامب عن الاتفاق بین الإمارات وإسرائیل لتطبیع علاقاتهما فی 13 أغسطس/ آب الماضی، کتبت الشاعرة ظبیة خمیس، عبر تویتر: “یوم حزین وکارثی. لا للتطبیع بین إسرائیل والإمارات ودول الخلیج العربی”.

وأضافت: “إسرائیل هی عدو الأمة العربیة بأسرها”.

وفی 15 سبتمبر/ أیلول الجاری، وقعت الإمارات والبحرین، فی واشنطن اتفاقیتین لتطبیع علاقاتهما مع إسرائیل، وسط رفض شعبی عربی واسع واتهامات بخیانة القضیة الفلسطینیة، فی ظل استمرار الاحتلال الإسرائیلی لأراضٍ عربیة.

(الأناضول)

 

القدس العربی

Parameter:463488!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)