|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/12/08]

التصعید الاسرائیلی ضد عملیات وهمیة لـ"حزب الله"، یعکس حالة هستیریا یعیشها المحتل  

رأى الکاتب والمحلل السیاسی "حسین محمد الدیرانی" أن التصعید الذی شهده جنوب لبنان أمس الاثنین من قبل الجیش الاسرائیلی دون ای رد من "حزب الله" ، یظهر حالة هستیریا وخوف وهلع یعیشها العدو الصهیونی من رد المقاومة المحتوم على استشهاد الشهید "علی محسن".

کاتب ومحلل سیاسی:

التصعید الاسرائیلی ضد عملیات وهمیة لـ"حزب الله"، یعکس حالة هستیریا یعیشها المحتل

٢٨‏/٠٧‏/٢٠٢٠  م

رأى الکاتب والمحلل السیاسی "حسین محمد الدیرانی" أن التصعید الذی شهده جنوب لبنان أمس الاثنین من قبل الجیش الاسرائیلی دون ای رد من "حزب الله" ، یظهر حالة هستیریا وخوف وهلع یعیشها العدو الصهیونی من رد المقاومة المحتوم على استشهاد الشهید "علی محسن".

افادت وکالة مهر للأنباء-عبدالله مغامس: لقد عاشت منطقة جنوب لبنان المحاذیة لفلسطین المحتلة یوم امس حالة من التوتر الشدید، وإستنفرت وسائل الاعلام المحلیة والعالمیة کل طاقاتها ومراسلیها لمعرفة ماذا یحدث على الحدود، وکنا نتابع ما تنقله القنوات الفضائیة العربیة والغربیة بشکل متواصل لمعرفة حقیقة ما یجری وخصوصا بعد نقل مشاهد قصف مدفعی عنیف فی اتجاه الأراضی والقرى اللبنانیة من قبل العدو الصهیونی.

وکان هناک ارتباک واضح جدا من خلال البیانات التی تصدر عن العدو الصهیونی، مما یدل على تخبطه وخوفه ورعبه، ویطلق تصریحات عشوائیة متناقضة حتى وصل بهم الامر لان یقول المحلل العسکری الإسرائیلی "یوسی میلمان": "تصرفات الجیش الإسرائیلی مقلقة بشکل کبیر، اغلاق الطرق ووضع الکثیر من القوات فی حالة تأهب خوفا من رد "حزب الله" على الحدود اللبنانیة ردا على استشهاد احد عناصره، لیست هذه هی الطریقة التی یتصرف بها الجیش القوی فی الشرق الأوسط، حزب الله انتصر بالضغط على الوعی".

وأکثر من ذلک هناک بیانات اثارت السخریة تقول: "ان المجموعة تمت تصفیتها، ثم انسحبت الى الأراضی اللبنانیة".

وفی هذا الصدد أجرت وکالة مهر حواراً مع الکاتب والمحلل السیاسی "حسین محمد الدیرانی"، وأتى نص الحوار على الشکل التالی:

س: کیف سیکون رد المقاومه علی استشهاد "علی کامل محسن"؟ 

المقاومة لم ترد على إستشهاد الشهید "علی کامل محسن" لحد الان، ما اراه هو ان العدو الصهیونی یعیش حالة هستیریا وخوف وهلع من رد المقاومة المحتوم على استشهاد الشهید "علی محسن"، وکان قد ارسل رسائل عبر وسطاء دولیین یعبّر فیها عن اسفه على استشهاد المقاوم "علی محسن" فی سوریا وأنه لم یکن یقصد قتله!!

اراد العدو الصهیونی من خلال مناورته ان یصور وکأنّ المقاومة قامت بالرد من خلال إختلاق روایات واخبار اشغلت العالم کله إعلامیا وسیاسیا بینما کان الامر خلاف ذلک

المقاومة کانت واضحة جدا بالرد على العدو، ان ینتظر الانتقام وهذا ما اربک العدو وجعله یحسب کل صیحةٍ علیه، واراد من مناورته یوم امس ان یصور وکأن المقاومة قامت بالرد من خلال إختلاق روایات واخبار اشغلت العالم کله إعلامیا وسیاسیا بینما کان الامر خلاف ذلک.

بعد توقف القصف الصهیونی على الحدود اللبنانیة الفلسطینیة تبین انه هو الوحید الذی یطلق النار ولم یحدث أی اشتباک مع رجال المقاومة، فکان صمت المقاومة وعدم اصدار أی بیان (فی وقتها) بمثابة الصاعقة على العدو الصهیونی حیث افشل مخططه وأهدافه، واصبح للمقاومة حق الرد على استشهاد المجاهد "علی کامل محسن" وعلى الاضرار التی حصلت على منزل فی بلدة "الهباریة" جنوب لبنان وتهدمت أجزاء منه دون وقوع ضحایا به.

کما أرى ان الأمور سوف تأخذ منحى اخر بعد ان تقوم المقاومة بالرد المحتوم، وهذا یعتمد على تصرفات العدو، فأی حماقة ممکن ان یرتکبها سوف تؤدی الى مواجهة شاملة فی المنطقة، والعدو عاجز ان یخوض حرب شاملة وواسعة لانه سینهزم خلال أیام معدودة، تماما بعکس حرب الأیام الستة التی هزم بها جیوش العرب، فالمقاومة سوف تلحق به الهزیمة خلال أیام معدودة بل ساعات قلیلة.

س: کان هناک تساؤلات، هل ما یجری الان هو عملیه محدوده ام تمهید لعملیات عسکریه اوسعمن جانب المقاومة؟

أصدرت المقاومة الإسلامیة بعد الهدوء على الحدود اللبنانیة الفلسطینیة بیانا یقول: " تؤکد المقاومة الإسلامیة انه لم یحصل أی اشتباک او اطلاق نار من طرفها فی احداث الیوم حتى الان، وانما کان من طرف واحد فقط وهو العدو الخائف والقلق والمتوتر"، وبذلک ارادت المقاومة أن تلوح الى ان ردها على استشهاد الأخ المجاهد "علی کامل محسن" الذی استشهد فی العدوان الصهیونی على محیط مطار دمشق الدولی، آت حتما، وما على الصهاینة الا ان یبقوا فی انتظار العقاب على جرائمهم، کما ان القصف الذی حصل الیوم على قریة "الهباریة" واصابة منزل احد المواطنین لن یتم السکوت عنه على الاطلاق ".

لذلک نستطیع القول انه لم یکن هناک عملیة محدودة تمهیدا لعملیة عسکریة أوسع من جانب المقاومة.
 
س: هناک قراءات اسرائیلیه تقول بان نتنیاهو سیستغل مآزقه الداخلی "من مظاهرات الفساد التی قامت ضده والمطالبه بمحاکمته کما شاهدنا منذ یومین" للهروب من السجن الی الحرب، وهناک کثیر من المحللین یقولون ان ای توسعه اسرائیلیه للرد علی حزب الله تعنی ان هناک قرار محاوله فرار من الوضع الداخلی ولیس ردا علی العملیه العسکریه التی قامت بها المقاومه. ما هو تحلیلکم وقراءتکم لهذه الاحداث؟

على نتنیاهو ان ینتظر الرد الحقیقی للمقاومة ولیس المسرحیة التی یلعبها هو وکیانه واعلامه أرى ان نتنیاهو یعیش اصعب لحظات حیاته السیاسیة، من جانب ان السجن ینتظره بسبب الفساد والسرقة والفشل السیاسی، ومن جانب اخر ینتظر الرد الحقیقی للمقاومة ولیس المسرحیة التی یلعبها کیانه واعلامه، ولا یستطیع الهروب من السجن الى الحرب، فالحروب التی خاضتها الحکومات الصهیونیة السابقة مع المقاومة أودت برؤساء الوزراء السابقین الى الهزیمة والهروب من الحیاة السیاسیة ومنهم الى السجن، فعلیه ان یتعلّم من "ایهود أولمرت" الذی سجن بسبب الفساد بعد هزیمته فی حرب تموز العدوانیة عام 2006.

یبدو ان شهر تموز یلاحق الصهاینة ویلقی بهم الى الجحیم، ومکتوب فیه تاریخ هزائمهم امام المقاومة، فالمقاومة لم ترد بعد وتموز لم ینتهی بعد، علینا الانتظار لساعة الرد الصاعق من قبل رجال المقاومة فی المیدان، کما ینتظر العدو یومه الأسود ردا على جرائمه فی لبنان وسوریا وفلسطین والعراق والیمن.

/انتهى/

 

 

وکالة مهر للأنباء

منبع:
Parameter:460328!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)