|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/06/22]

الخضری: حصار غزة یرفع معدل البطالة بین الشباب إلى 70%  

أکد النائب جمال الخضری رئیس اللجنة الشعبیة لمواجهة الحصار أن الواقع فی قطاع غزة صعب جداً، والحصار الإسرائیلی رفع معدل البطالة بین فئة الشباب إلى 70%، فی رقم مخیف وصادم یعکس الواقع الإنسانی الذی یعیشه الشعب الفلسطینی.

الخضری: حصار غزة یرفع معدل البطالة بین الشباب إلى 70%

١٧‏/٠٢‏/٢٠٢٠ م

غزة- 17 شباط/فبرایر- ارنا- أکد النائب جمال الخضری رئیس اللجنة الشعبیة لمواجهة الحصار أن الواقع فی قطاع غزة صعب جداً، والحصار الإسرائیلی رفع معدل البطالة بین فئة الشباب إلى 70%، فی رقم مخیف وصادم یعکس الواقع الإنسانی الذی یعیشه الشعب الفلسطینی.

وشدد الخضری فی تصریح صحفی صدر عنه الیوم الاثنین 17-2-2020 على أن استمرار الحصار للعام الثالث عشر، وما تخللها من 3 حروب وتضییق وتراجع العمل فی المصانع والمؤسسات والشرکات وقطاع الأعمال، انعکاساته کبیرة على ارتفاع معدلات البطالة.

وأشار إلى أن إغلاق المصانع والورش والمحال التجاریة أصبحت بشکل شبه یومی، ما انعکس على واقع الشباب والعمال، حیث 300 ألف عامل مُعطل عن العمل، وعشرات الآلاف من الخریجین دون بارقة أمل.

وقال " طالما استمر الحصار والوضع الاقتصادی منهار ومتراجع، ولا حلول عملیة، یجعل الافق أمام الشباب بشکل عام شبه مسدود، وهذا ما لا نرید الوصول إلیه".

وبین الخضری أن المطلوب فی المرحلة الحالیة، العمل على معالجات معقولة تخفف من الازمة، عبر دعم مشاریع التشغیل عن بعد، وهذه خطوة إبداعیة بدأت فی غزة، ومطلوب دعمها وتطویرها، حیث یتم العمل من غزة للشباب دون الحاجة للسفر باستخدام وسائل التواصل المختلفة، لذلک مطلوب دعم

واحتضان هذه المشاریع، وتشغیل الشباب، وفتح الأسواق العربیة والأجنبیة أمام الشباب للعمل عن بعد، وهم قادرون على ممارسة دورهم فی اختراق الحصار.

وقال" للوصول لذلک مطلوب مأسسة هذه العملیة، والتشبیک بین فئة الشباب والأسواق الخارجیة، ما سیکون له انعکاسات على تقلیل معدلات البطالة".

ودعا الخضری أیضاً إلى العمل على مشاریع التشغیل المحلیة باعتبارها مهمة للعمال وکل الفئات، إضافة إلى تشجیع الشباب على عمل مشروعات منتجة داخلیة، تساعد على الاعانة، وتخصیص جزء کبیر من دعم المانحین لمحاربة البطالة.

وقال الخضری " شبابنا لدیه من القدرة والامکانیات والابداعات والطاقات التی تؤهله للعمل باحتراف".

وأضاف " الشباب هم الأمل ویجب منحهم الفرصة للعمل، فهم قادرون، لکن واقع الحصار یعیقهم، لا بد من عمل على کل مستویات الحکومیة والأهلیة، لأنهم رصید شعبنا الذی یجب ان نحافظ علیه".

وأکد الخضری أن البوابة الأساسیة هو رفع الحصار، وفتح المعابر، وربط غزة بالضفة الغربیة، وإعادة العجلة الاقتصادیة، والسماح بالتصدیر من غزة، وحریة التبادل التجاری والحرکة، ما سینعکس على أداء المصانع والشرکات، ویسهم فی تخفیف البطالة تدریجیا للوصول لوضع مریح وأفضل.

وشدد على أن رفع الحصار وبشکل عاجل هو مسئولیة المجتمع الدولی عبر وقفة حاسمة وحازمة، وممارسة ضغوط حقیقیة.

وجدد الخضری التأکید على أن الحصار جریمة حرب، وعمل غیر قانونی وغیر أخلاقی، وغیر إنسانی، ویتناقض مع مبادئ القانون الدولی واتفاقیة جنیف الرابعة والإعلان العالمی لحقوق الانسان.

انتهى/

 

وکالة الجمهوریة الاسلامیة للأنباء (أرنا)

Parameter:453375!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)