|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1440/10/09]

الشعب الفلسطینی: "لماذا أیتها الشقیقة البحرین!"  

الشعب الفلسطینی: "لماذا أیتها الشقیقة البحرین؟!"

 الثلاثاء ١١ یونیو ٢٠١٩ 

وصف الشارع الفلسطینی الراکضین نحو مؤتمر المنامة بالمتآمرین مع الصهیونیة لتصفیة القضیة الفلسطینیة، کما جددوا فی تصریحات لقناة العالم رفضهم للمؤتمر، مؤکدین أن المشارکة فیه خیانة للقضیة المرکزیة للعرب والمسلمین.

العالم - البحرین

وتعزم واشنطن تنظیم ورشة اقتصادیة فی العاصمة البحرینیة یومی 25 ,26 من الشهر الجاری، وسط إعلان دول خلیجیة رغبتها المشارکة فی أعمال الورشة.

ویستعد الشارع الفلسطینی للبدء بفعالیات تتزامن مع مؤتمر المنامة ستبدأ الأسبوع المقبل وتصل الذروة یوم انعقاد المؤتمر فی أواخر الشهر الجاری. ویدرک الشارع الفلسطینی أن حجم المؤامرة کبیر، وبأن إفشالها لن یتم إلا عبر قرار فلسطینی واحد عنوانه المواجهة.

وکشف عضو اللجنة المرکزیة لحرکة "فتح" عباس زکی عن تشکیل لجنة تحضیریة على الصعید الوطنی والعربی، لمجابهة صفقة القرن وورشة البحرین الاقتصادیة.

وقال زکی فی تصریح خاص بـ"سند": "إنّ اللجنة تسعى لعقد اجتماع فی بیروت على صعید القیادات العربیة فی یومی الـ25 والـ26 تزامنا مع انعقاد مؤتمر المنامة".

وشدد أن الشعب الفلسطینی "سیفاجئ العالم أنه قادر على الخروج من خرم الإبرة وصناعة المعجزات لحمایة قضیته".

وفی حدیث لقناة العالم أشار عضو اللجنة التنفیذیة لمنظمة التحریر الفلسطینیة واصل أبو یوسف إلى: "الفشل الذریع للولایات المتحدة الأمیرکیة لتمریر ما تسمى صفقة القرن، حیث باتت الآن تتحدث عن شق اقتصادی بمؤتمر یعقد فی البحرین.. ونحن حددنا موقفنا وطلبنا من دولة البحرین عدم استضافة هذا المؤتمر، کما وطالبنا الدول العربیة مقاطعته."

وفی حدیث عن القائمین على المؤتمر یصف أحد أهالی رام الله المحتلة مؤتمر المنامة بأنه "المسمسار الأخیر فی نعشهم هم بالذات!"

بینما یقول مواطن فلسطینی آخر أن "کل من یذهب من أی دولة عربیة أو غیرعربیة هو شریک فی التآمر مع الصهیونیة العالمیة، وشریک مع ترامب، الذی یرید أن یمرر سیاساته على أبناء الشعب الفلسطینی."

هذا فیما باتت قدرة الشارع الفلسطینی على المواجهة هی الضمان لإفشال مؤتمر المنامة.. فکلمة السر فی إفشال صفقة ترامب أو أی صفقة مستقبلیة، هی توحد الفلسطینیین حول خیار المواجهة.. أیاً یکن شکلها.

کما ندد وزیر الخارجیة الفلسطینی ریاض المالکی من فرصوفیا بدعم السفیر الأمیرکی فی إسرائیل دیفید فریدمان لمشروع تل ابیب ضم أجزاء من الضفة الغربیة المحتلة.

وأکد أن الفلسطینیین لن یتنازلوا عن تطلعاتهم الى دولة مستقلة "مقابل بضعة ملیارات من الدولارات"، وذلک لدى سؤاله عن خطة الرئیس الأمیرکی دونالد ترامب للشرق الأوسط التی لم یعرف مضمونها الدقیق بعد، وعن قمة المنامة حیث سیکشف الجانب الاقتصادی من الخطة الأمیرکیة. ورأى أن "قمةً مماثلة مکتوب لها الفشل حتى قبل أن تبدأ".

وقال أمین سر اللجنة التنفیذیة لمنظمة التحریر الفلسطینیة صائب عریقات إن الإدارة الأمریکیة برئاسة دونالد ترامب ومن خلال مبعوثیها، بدأت هجوما على کل فلسطینی یقبض على الجمر ویواصل صموده وصبره.

وأضاف عریقات، فی تصریح لإذاعة صوت فلسطین، أن الولایات المتحدة لدیها أدوات للتوظیف وتمول الکثیر من المؤسسات لکونها قوة عظمى وتصدر تعلیمات للهجوم على کل ما هو فلسطینی بوصفه غیر واقعی وفاسد وتصویر الاحتلال الإسرائیلی بأن لیس له ذنب.

وجدد عریقات مطالبته الدول الشقیقة والصدیقة التی وجهت لها الدعوات للمشارکة فی ورشة المنامة ألا تلبی الدعوة، مضیفا أنه "لا یعقل أن یعقد مؤتمر فی عاصمة عربیة حول فلسطین دون استشارتها".

کما أکدت القوى الوطنیة والإسلامیة فی رام الله، الإجماع الوطنی والموقف الموحد فی مواجهة صفقة القرن ومؤتمر المنامة والتأکید على رفض عقد هذا الاجتماع ومطالبة البحرین بالتراجع عن عقده فی المنامة.

جاء ذلک فی بیان صادر عن اجتماع قیادی للقوى، بحثت فیه القرارات والاقتراحات التی نجمت عن سلسلة مناقشات القوى والمؤسسات والنقابات لتعزیز واستمرار الفعالیات الشعبیة والجماهیریة فی الداخل والخارج رفضا لصفقة القرن وورشة البحرین.

وطالبت القوى بعدم حضور الدول العربیة اجتماع البحرین المشبوه الذی یحاول الترویج لإمکانیة حل اقتصادی وحلول إنسانیة بدلا من إنهاء الاحتلال وتبنی لمواقف نتنیاهو وحکومته وتجسید تطبیع عربی مجانی یشکل خنجرا فی ظهر الشعب الفلسطینی ومقاومته.

ویقول المحللون ان هذه واحدة من المحاولات الأمریکیة المتکررة التی تسعى إلى تکریس الوجود الصهیونی فی فلسطین والوطن العربی، وتصفیة القضیة الفلسطینیة تصفیة نهائیة. وتکشف هذه الدعوة المشبوهة الفهم الغربی المعکوس لواحدة من آخر قضایا التحرر الوطنی فی العالم، أو تصویرها کقضیة اقتصادیة ومالیة تنحصر فی جمع الملیارات من الدولارات ستتم من خلالها رشوة الشعب الفلسطینی والدول المعنیة بالصراع للتنازل عن حقوق وطنیة وقومیة ودینیة وإن لم تسقط بتقادم الزمن.

 

قناة العالم

Parameter:415499!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)