|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
أمیر الکویت:
[1440/07/25]

العالم لن یشهد استقرارا إلا بحل عادل للقضیة الفلسطینیة  

أمیر الکویت:

العالم لن یشهد استقرارا إلا بحل عادل للقضیة الفلسطینیة

 الأحد ٣١ مارس ٢٠١٩

أکد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمیر دولة الکویت أن المنطقة تمر بظروف حرجة وتحدیات کبیرة، وأن الأمة العربیة ستستطیع أن تتخطاها بالتوحد ورأب الخلاف لتحقیق تطلعات أبناء المنطقة من رؤى وطموحات تنمویة ورفاهیة اقتصادیة.

العالم- العالم الاسلامی

جاء هذا خلال کلمته أمام أعمال القمة العربیة الثلاثین التى تنعقد فى تونس.

وقال أمیر الکویت: "إن الأجیال المقبلة لن تغفر لنا إذا قصرنا فى مواجهة تلک التحدیات، فالدول العربیة تمر بتحدیات کبیرة ویجب التأکید على مواجعتها وتحید مواقفنا".

ووجه الشکر لرئیسة وزراء النیوزیلندیة والشعب النیوزیلندى فى مواجهة الإرهاب الذى لحق بالمسجدین فى مدینة کرایس تشرش.

وأکد أمیر الکویت أن القضیة الفلسطینیة ستظل قضیة العرب الأولى، وأن العالم لن یشهد استقرارًا إلا بحل القضیة الفلسطینیة وتأسیس دولة فلسطینیة وعاصمتها القدس وعلى أراضى اعام 1967.

ورفض الشیخ الصباح قرار الإدارة الأمریکیة بسیادة "إسرائیل" على الجولان المحتل.

وأکد أمیر الکویت أن الأزمة السوریة لن تحل إلا من خلال حل سیاسى مبنى على توافق بین أبناء الشعب السورى، بما یضمن استقلاله وحریة أراضیه.

وحول الوضع فى الیمن فأکد أمیر الکویت على دعم الجهود العربیة والأممیة لرأب هذا الصراع، مع مواصلة تقدیم الجهود الإنسانیة.

 

 

قناة العالم

Parameter:396167!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)