|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/11/20]

حزب الله: نحن متحدون ضد صفقة القرن وخطة الضم الصهیونیة  

أکد نائب الأمین العام لحزب الله الشیخ نعیم قاسم أن "صفقة القرن میتة من لحظة الإعلان عنها، لأنها من طرف واحد، ولأنها جزء من مسیرة الظلم الدولی، وبسبب إجماع الشعب الفلسطینی على رفضها ومواجهتها والإجماع الدولی تقریبا"، مشددا "علینا أن نتحد حول فلسطین ومن أجلها، ومن أجل کل منطقتنا، ومن أجل العدالة وأحرار العالم".

حزب الله: نحن متحدون ضد صفقة القرن وخطة الضم الصهیونیة

 السبت ١١ یولیو ٢٠٢٠

أکد نائب الأمین العام لحزب الله الشیخ نعیم قاسم أن "صفقة القرن میتة من لحظة الإعلان عنها، لأنها من طرف واحد، ولأنها جزء من مسیرة الظلم الدولی، وبسبب إجماع الشعب الفلسطینی على رفضها ومواجهتها والإجماع الدولی تقریبا"، مشددا "علینا أن نتحد حول فلسطین ومن أجلها، ومن أجل کل منطقتنا، ومن أجل العدالة وأحرار العالم".

العالم-لبنان

"اسرائیل" لا تملک وحدها قدرة البقاء

کلام الشیخ قاسم جاء فی کلمة ألقاها فی ملتقى “متحدون ضد صفقة القرن وخطة الضم”، الذی انعقد الیوم، عبر شبکة التواصل الإلکترون، معتبراً أنه “منذ وطأ الاحتلال أرض فلسطین، برعایة وإشراف بریطانی، تم التقسیم، ومنذ ذلک الحین تعیش فلسطین والمنطقة، فی حالة اضطراب وحروب وعدوان وإجرام”، مشیراً الى أن “مقاومة الشعب الفلسطینی وتضحیات شهدائه ومجاهدیه، هی التی منعت رسم حدود الدولة الغاصبة، وحمت الحق للأجیال، وأبقت قضیة القدس وفلسطین حیة، کما أثبتت الوقائع أن "اسرائیل"، لا تملک وحدها قدرة البقاء، وأن استمرارها محتلة بفعل الظلم الدولی ودعم أمیرکا والدول الکبرى لهذا الکیان الغاصب، وبمجرد أن یرفعوا أیدیهم عن دعم "إسرائیل" تسقط، فهی کیان مفتعل، فی بیئة لیست لها، وفی محیط لا ینسجم معها ولا یتحملها”.

علینا أن نتحد حول فلسطین

وأکد أن “المقاومة بأشکالها هی التی تحمی بقاء فلسطین لأهلها ومستقبل أجیالها، والاتحاد حولها ومعها، یسرع معرکة التحریر ویعطل شرعنة الاحتلال، فهم لیسوا أقویاء: “لا یقاتلونکم جمیعا، إلا فی قرى محصنة أو من وراء جدر، بأسهم بینهم شدید، تحسبهم جمیعا وقلوبهم شتى، ذلک بأنهم قوم لا یعقلون”.

وقال “علینا أن نتحد حول فلسطین ومن أجلها، ومن أجل کل منطقتنا، ومن أجل العدالة وأحرار العالم، فاتحادنا حول فلسطین أعاق خطط الاحتلال والمستکبرین، ودعم المقاومة واستمراریتها، وعزز الأمل بالتحریر واتحادنا عطل ویعطل خیارات المحتل ومعه أمیرکا”.

"إسرائیل" غیر قابلة للحیاة

وحیا الشیخ قاسم کل أشکال الوحدة الفلسطینیة بین فتح وحماس، ومع کل الفصائل الفلسطینیة، أشار إلى أنه “عندما یکون الهدف تحریر فلسطین والسبیل مقاومة الاحتلال، لا تستطیع "إسرائیل" أن تحقق ما ترید ولو اجتمعت معها الدنیا”، مؤکدا “نعم، نحن متحدون ضد صفقة القرن وخطة الضم الصهیونیة، کما أن مقولة الجیش الذی لا یقهر، سقطت بفعل مقاومتنا المتحدة فی فلسطین ولبنان، لأننا متحدون بالهدف والسبیل، بالتحریر والمقاومة”، موجها التحیة “للشهداء الأبرار والجرحى والأسرى والأمهات والآباء”، مشددا على أن "إسرائیل" غیر قابلة للحیاة، وفلسطین حیة بأهلها ومقاومتها".

النصر والتحریر من البحر إلى النهر

واضاف “ما أعظم الاتحاد الذی نتج عن إعلان یوم القدس من الإمام الخمینی(رض) والإمام الخامنئی والشعب الإیرانی وکل أشکال الدعم ومقاومة حزب الله لبنان ودحر الاحتلال والانتصارات”، لافتا إلى أن “المنطقة وشعوبها سوریا والیمن والعراق ومصر وغیرهم، متحدون معکم حتى النصر والتحریر من البحر إلى النهر”.

 

قناة العالم

Parameter:459656!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)