|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1442/07/03]

روحانی: ستعود ایران لالتزاماتها عندما ترفع امریکا العقوبات عنها  

قال الرئیس الایرانی حسن روحانی خلال لقائه بوزیر الخارجیة القطری ان ایران ستعود للوفاء بالتزاماتها فی الاتفاق النووی عندما ترفع امریکا العقوبات غیر القانونیة عنها.

خلال استقباله وزیر الخارجیة القطری؛

روحانی: ستعود ایران لالتزاماتها عندما ترفع امریکا العقوبات عنها

١٥‏/٠٢‏/٢٠٢١ م

قال الرئیس الایرانی حسن روحانی خلال لقائه بوزیر الخارجیة القطری ان ایران ستعود للوفاء بالتزاماتها فی الاتفاق النووی عندما ترفع امریکا العقوبات غیر القانونیة عنها.

وافادت وکالة مهر للانباء ان الرئیس الایرانی حسن روحانی أشار خلال لقائه بوزیر الخارجیة القطری الشیخ محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثانی إلى التطورات الأخیرة التی تشهدها المنطقة وضرورة تعزیز التعاون المشترک بین طهران والدوحة قائلاً إنه فی الأعوام السابقة کانت العلاقات بین البلدین جیدة جداً ومتنامیة، ویجب استغلال الفرص المتاحة لتنمیة وتعمیق العلاقات والتعاون بین الجانبین فی ظل الظروف الدولیة الجدیدة.

کما أشار روحانی إلى الاتفاقات التی تم التوصل إلیها خلال زیارة أمیر قطر لإیران العام الماضی والاتفاقات التی تمخضت عن اللجنة الاقتصادیة المشترکة للبلدین مؤکداً على ضرورة الإسراع فی تنفیذ هذه الاتفاقیات وأضاف انه یمکن لإیران وقطر تعزیز العمل المشترک فی مختلف المجالات الاقتصادیة والتجاریة والثقافیة والعلمیة والسیاحیة، حیث یلعب القطاع الخاص فی البلدین دورا هاماً فی هذا السیاق.

وقال ان تقدم أی دولة فی المنطقة مرهون بارساء دعائم السلام والاستقرار والهدوء فی المنطقة، وفی معرض ترحیبه بالحوار والتعاون مع دول الخلیج الفارسی أکد الرئیس روحانی ان طهران مازالت ملتزمة بمبادرة هرمز للسلام مضیفا أن السلام والاستقرار فی المنطقة لن یتحقق إلا من خلال التعاون والحوار بین دول المنطقة، وأن دول المنطقة هی التی یجب أن تقرر مصیرها بنفسها.

وشدد روحانی على ان ایران ستعود للوفاء بالتزاماتها فی الاتفاق النووی عندما ترفع امریکا العقوبات غیر القانونیة عنها.

من جانبه أشار وزیر الخارجیة القطری محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثانی إلى إیران کدولة قویة ومؤثرة فی المنطقة وشدد على ضرورة التعاون والتوافق بین دول المنطقة والخلیج الفارسی لحل المشاکل.

وأضاف "لطالما آمنا بالحفاظ على السلام والاستقرار والحوار بین دول المنطقة، کما ندعو إلى الحوار الإقلیمی لحل المشاکل بین دول المنطقة فی إطار استمرار مبادرة هرمز للسلام".

وأعرب وزیر الخارجیة القطری عن تقدیره لدعم إیران وتعاونها فی فترة العقوبات المفروضة على قطر، قائلا: "نأمل أن یتم حل المشاکل والعقوبات فی إطار هذا الاتفاق فی أقرب وقت ممکن مع عودة الولایات المتحدة إلى الاتفاق النووی وان قطر لن تتوانى عن بذل أی جهد للمساعدة فی تحقیق ذلک.

/انتهى/

 

وکالة مهر للأنباء

Parameter:477172!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)