|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
المیادین فی حوار خاص مع وزیر الخارجیة الایرانی محمد جواد ظریف
[1441/12/25]

ظریف للمیادین: إیران تساعد لبنان بلا مقابل.. والتطبیع الإماراتی لن یکون له أی تأثیر  

وزیر الخارجیة الإیرانی یقول إن حکام السعودیة وأبو ظبی لهم سوابق مع نتنیاهو و"هم لا یعتبرون الکیان الصهیونی عدواً". ویلفت إلى أن ترامب یمکنه أن یصلح علاقته بإیران "إذا تراجع عن کل ما قام به تجاه الشعب الإیرانی واغتیال الشهید سلیمانی".

ظریف للمیادین: إیران تساعد لبنان بلا مقابل.. والتطبیع الإماراتی لن یکون له أی تأثیر

الکاتب: المیادین نت

المصدر: المیادین

14 اب 2020 م 

وزیر الخارجیة الإیرانی یقول إن حکام السعودیة وأبو ظبی لهم سوابق مع نتنیاهو و"هم لا یعتبرون الکیان الصهیونی عدواً". ویلفت إلى أن ترامب یمکنه أن یصلح علاقته بإیران "إذا تراجع عن کل ما قام به تجاه الشعب الإیرانی واغتیال الشهید سلیمانی".

المیادین فی حوار خاص مع وزیر الخارجیة الایرانی محمد جواد ظریف

قال وزیر الخارجیة الإیرانی محمد جواد ظریف إن بلاده تقف إلى جانب الشعب اللبنانی فی هذه "الفاجعة العظیمة"، وأنها مستعدة دائماً لمساعدته فی مجالات الطاقة وغیرها، وذلک وفق ما یطلب المسؤولون اللبنانیون.

وفی مقابلة خاصة مع المیادین أکد ظریف أنه "إذا سمح اللبنانیون لمن لا یرید الخیر لبلدهم ببثّ الفرقة، فحینها ستکون مخاوف حول مستقبل لبنان"، مضیفاً أن وجود البوارج الأجنبیة على السواحل اللبنانیة لیس أمراً طبیعیاً وهذا تهدید للشعب اللبنانی ومقاومته.

وأکد ظریف ما أوصله للمسؤولین الإیرانیین أن إیران مستعدة للمساعدة ولیس لفرض شیء على لبنان، مشدداً على "دعم ما یریده الشعب اللبنانی وما یختاره، ولم نفرض یوماً أی شیء على أی مجموعة فی لبنان. وعلى المجتمع الدولی أن یعترف باستقلال لبنان وأن یبتعد عن التدخل فی شؤونه".

وزیر الخارجیة الإیرانی لفت إلى أن بلاده "تتحمل الضغوط من أمیرکا والکیان الصهیونی لأنها تقف إلى جانب لبنان وهی مستعدة لذلک دائماً"، مؤکداً أن "ما یختاره لبنان نحن نختاره وأمن لبنان هو أمننا وأی حکومة ینتخبها الشعب اللبنانی نتعاون معها".

وأضاف أن إیران لیس لدیها أی اسم ترشحه للحکومة اللبنانیة، وتتعاون مع أی اسم یتفق علیه اللبنانیون، کما أن لیس لبلاده الاستعداد لاتخاذ أی قرار نیابة عن لبنان أو سوریا أو أی دولة أخرى.

ظریف للمیادین: وجود البوارج الأجنبیة على السواحل اللبنانیة لیس أمرا طبیعیا وهذا تهدید للشعب اللبنانی

وکشف ظریف أن الرئیس الفرنسی ایمانویل ماکرون لم یتحدث مع الرئیس الإیرانی حسن روحانی کناقل رسالة أمیرکیة فیما یتعلق بالشأن اللبنانی وتألیف الحکومة، وأن إیران وافقت على المساعدة بناء على أن یکون القرار فی ید اللبنانیین.

وأضاف "ما طلبه السید ماکرون هو أن نقوم بمساعدة لبنان من أجل تخطی هذه المرحلة، نتحدث هنا عن المشاکل الطارئة والمشاکل بعیدة الأمد، وإمکانیة أن یکون هناک مجموعة دولیة من أجل تقدیم هذه المساعدات فی نیویورک".

کما رأى ظریف أن التحقیق فی انفجار مرفأ بیروت یجب أن یکون لبنانیاً ویجب أن توجهه الحکومة اللبنانیة.

ظریف لفت إلى أن لقاءه مع أمین عام حزب الله السید حسن نصر الله الیوم تمحور حول الظروف الحالیة فی لبنان، وتأکید السید نصر الله على ضرورة التعاون بین المجموعات اللبنانیة المختلفة، وأضاف "عبّرنا عن جهوزیتنا لإرسال المساعدات، وتطرقنا حول ما هی المساعدات التی یمکن أن نرسلها، وتحدثنا عن التغییرات الإقلیمیة والظروف الموجودة فی المنطقة، وأیضاً تحدثنا عن الظروف الدولیة وموضوع الملفّ النووی والتطورات التی حدثت به وما حصل فی مجلس الأمن، وکان الحوار مثمراً جداً وقد استفدت من ملاحظاته".

وشدد فی حدیثه إلى المیادین على أن العالم الغربی انتهى والغرب لا یملک کل مقدرات العالم، مشیراً إلى إلى أن البعض غیّر مواقفه المبدئیة تحت وطأة الضغوط الأمیرکیة.

أما عن التدخل الأمیرکی فی العراق قال ظریف "نؤمن أن أمیرکا لا یجب أن تقرر مستقبل العراق وقلنا للعراقیین إننا سندعم کل من یختارونه" لرئاسة الحکومة. وأوضح "لا نقبل التصورات على أننا نحن والأمیرکیین نفرض حکومات فی العراق أو لبنان".

وفیما یتعلق بالاتفاق التطبیعی المعلن بین الإمارات و"إسرائیل"، قال ظریف إنه "لن یکون له أی تأثیر"، مؤکداً أن "ما قامت به أبو ظبی مؤسف لکنه لیس جدیداً".

ولفت إلى أن حکام السعودیة وأبو ظبی لهم سوابق مع نتنیاهو، وهم لا یعتبرون "إسرائیل" عدواً، ویتعاونون مع من یرتکب المجازر بحق الفلسطینیین.

واعتبر ظریف أن ما فعلته أبو ظبی یأتی فی سیاق دعم الرئیس الأمیرکی دونالد ترامب. کما شدد على أن "أمیرکا والصهاینة لن یقفوا إلى جانب حکام السعودیة وأبو ظبی".

ظریف شدد على أن لإیران "سواحل مشترکة مع الإمارات، والقرب بیننا لا یجب استبداله بتقارب مع الصهاینة"، مشیراً إلى أن "الکیان الصهیونی استخدم کل إمکاناته ضد إیران ولم یحقق شیئاً یذکر".

وأضاف "نمد یدنا إلى کل دول المنطقة ونغض النظر عن الماضی ونبذل المساعی لأجل أمن المنطقة". 

وزیر الخارجیة الإیرانی لفت أیضاً إلى أنه وفی الاتصال الأخیر مع نظیریه الإماراتی تحدثا حول جائحة کورونا والتعاون الثنائی.

وتابع قائلاً "حکام الریاض یأملون أن یأتی الأمیرکیون لمواجهتنا فی المنطقة"، مؤکداً أن "حلمهم لن یتحقق". 

وأشار ظریف إلى أنه إذا أراد حکام السعودیة الحدیث مع إیران فهناک الکثیر من الملفات، لافتاً إلى أن إیران لدیها الکثیر من الأمثلة عن دعم حکام السعودیة لمجموعات إرهابیة. واقترح ظریف على حکام السعودیة أن یقرأوا اتفاق سلام هرمز وأن یناقشوه. فی وقت "تطرح إیران دائماً على الطاولة مشروع اتفاقیة سلام هرمز.

وبخصوص العلاقات إیران الدولیة، قال ظریف "نؤمن بالتعاون الإقلیمی والحوار"، طالباً أن "نبتعد عن الأوهام حول جدوى التدخل الأجنبی واستخدام القوة فی تحقیق المصالح القومیة".

وبحسب ظریف فإن "العالم الیوم هو عالم ما بعد الغرب، والدول الغربیة ترغب أن تکون لها علاقات مستدامة مع الصین". وشدد ظریف على أن علاقات إیران جیدة مع کثیر من الدول وتسعى إلى تعمیقها وتوسیعها. 

ظریف للمیادین: العالم الیوم هو عالم ما بعد الغرب والدول الغربیة ترغب أن تکون لها علاقات مستدامة مع الصین

وفیما یتعلق بتمریر واشنطن مشروع لحظر الأسلحة على إیران، قال وزیر الخارجیة الإیرانی "نعتقد أنّ ما قام به الأمیرکیون هو خطوة غیر قانونیة. والمسوّدة التی حضّروها منذ شهر أیار/مایو بین أعضاء مجلس الأمن لم تحظَ بتصویت شخصین أو طرفین، وأی وثیقة یجب أن تحظى بتصویت تسعة من الأعضاء ولکنّ إثنان لم یوافقان، لم یوافق أصلاً إثنان على هذه الاتّفاقیة". وأضاف "هذا القرار الذی قدّمه الأمیرکیون، لن یکون ناجحاً". 

ولفت إلى أنه "فی الیوم الذی خرجت منه أمیرکا من الاتفاق النووی وفرضت الضغوط القصوى على إیران، کانت تعتقد أنها تستطیع أن تُجبر إیران على الرضوخ فی غضون عدة أشهر، ولکن الیوم بعد أن علموا أنّ کل ما قاموا به لم یکن صائباً، وکان خاطئاً فهم یریدون أن یخرجوا من الاتّفاق النووی، یریدون أن یستخدموا ما یمکن أن یقدّمه الاتّفاق النووی لهم أیضاً فی الوقت نفسه".

ظریف للمیادین: تمریر واشنطن مشروع لحظر الأسلحة على إیران خطوة غیر قانونیة

وعن تصریح الرئیس الأمیرکی ترامب عن أنه متأکد بعد فوزه بالإنتخابات أنه سیُبرم اتّفاقاً مع إیران فی غضون 30 یوماً، قال ظریف "إذا ما قرر أن یبتعد عن سیاساته الخاطئة، ویتراجع عنها وعن کل ما قام به تجاه الشعب الإیرانی واغتیاله لقائدنا الکبیر الشهید سلیمانی ومَن کانوا معه، وأن یقوم بتعویض الخسارات الاقتصادیة التی لحقت بالشعب الإیرانی فی ظل سیاساته، نتحدث هنا عن ملیارات الدولارات، إذا ما قام بفعل کل ذلک وعاد الى الإتّفاق مع إیران حینها الجمهوریة الإسلامیة سوف تفکّر بعرضه، وسوف تقوم بإعلان موقفها بشکل رسمی. إنّ السید ترامب یمکنه أن یقوم بإصلاح هذا الأمر".

ظریف للمیادین: إذا قرر أن یبتعد ترامب عن سیاساته الخاطئة تجاه إیران یمکنه حینها أن یصلح علاقته بنا

وفیما یتعلق بکشف شبکات تجسس خطیرة قیل إنها مرتبطة بالـCIA وبالموساد وبدول أوروبیة، قال ظریف "للأسف إنّ استخدام الجواسیس هو واقع موجود فی کل مکان وهو مدعاة للقلق، ولا شکّ بأنّ "إسرائیل" والولایات المتّحدة تستغل کل إمکانیاتها وتستفید من کل إمکانیاتها، وهناک عددٌ محدودٌ من الأشخاص الذین ربّما قد وقعوا ضحیة هذه الشبکات ووقعوا فی فخهم، وإنّ إیران سیاستها بالنسبة لأصدقائها وللدول المتحالفة معها، ولدول الجوار قائمة على أنّها سیاسات ثابتة لا یمکن لجاسوس أن یقوم بتغییرها".

 

المیادین

Parameter:460975!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)