|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1440/04/11]

عبداللهیان یؤکد على ضرورة الاهتمام الجاد باجتثاث جذور الارهاب فی سوریا  

عبداللهیان یؤکد على ضرورة الاهتمام الجاد باجتثاث جذور الارهاب فی سوریا

أشار المساعد الخاص لرئیس مجلس الشوری الإسلامی للشؤون الدولیة حسین أمیر عبد اللهیان خلال استقباله المبعوث الخاص للرئیس الفرنسی الى سوریا " فرانسوا سینیمو " فی طهران الى إستمرار تواجد الإرهابیین فی إدلب، مؤکدا على ضرورة إیلاء الاهتمام الجاد لإجتثاث جذور الإرهاب فی سوریا.

2018/12/19

ولفت امیر عبداللهیان فی اللقاء الى آخر التطورات على الساحة السوریة مؤکدا ان مبادرة أستانا بشأن سوریا ما زال لها دورا إیجابیا.

واضاف :  ان منظمة الأمم المتحدة علیها ألا تهتم بجانب واحد فقط فی مبادرتها بشأن الأزمة السوریة، بل علیها بالتزامن مع صیاغة الدستور، أن تولی الإهتمام الی تسویة سائر المشاکل فی سوریا بما فی ذلک إیجاد حل سیاسی للأزمة وعودة النازحین وإعادة إعمار سوریا ودحر الإرهابیین.

وأکد ان تعزیز الثقة فی مسار الحوارات الدولیة وکذلک على صعید الحوارات السوریة-السوریة، یعد أحد الإجراءات اللازمة لإیجاد حل سیاسی للمشاکل الراهنة متطلعا الى إیلاء مباحثات جنیف مزید من الإهتمام الى المواضیع الهامة الأخرى بما فی ذلک عودة النازحین وإعادة الإعمار فی سوریا.

کما أشار الى أهمیة الحوارات فی الیمن؛ قائلا ان تنفیذ الإتفاق السیاسی الأخیر فی الیمن من شأنه أن یؤثر إیجابا على الأمن فی المنطقة لا سیما فی سوریا.

وأضاف أمیر عبد اللهیان، ان طهران دعمت على الدوام مواقف فرنسا الإیجابیة والمؤثرة فی سیاق المساعدة لإیجاد حل سیاسی للأزمات بما فی ذلک فی سوریا ولبنان والیمن فی سبیل تحقیق الإستقرار والأمن والتنمیة المستدامة فی المنطقة.

 من جانبه أکد المبعوث الخاص للرئیس الفرنسی الى سوریا " فرانسوا سینیمو"  فی اللقاء ، وفقا لما اوردته ارنا، ان مکافحة الإرهاب تشکل إحدى أولویات فرنسا؛ قائلا اننا نبحث عن حل سیاسی وظروف ما تؤدی الى تحقیق المصالحة الوطنیة بین الأطراف السوریة.

و أکد "سینیمو " أهمیة دور الجمهوریة الإسلامیة الایرانیة فی المنطقة لا سیما فی سوریا؛ قائلا ان الظروف السائدة فی سوریا جاءت نتیجة لتدخل بعض القوى فی القضایا السوریة. وأضاف، " من البدیهی انه من دون تدخل الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة وروسیا لکانت الظروف مختلفة الآن فی سوریا".

و أشار الى القرار المرقم 2254 الصادر عن مجلس الأمن الدولی، مؤکدا  ان فرنسا تبحث عن حل سیاسی وظروف ما تؤدی الى تحقیق المصالحة الوطنیة بین الأطراف السوریة.

/ انتهى /

 

 

وکالة تسنیم الدولیة للانباء 

معرض الصور

Parameter:378186!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)