|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1440/11/02]

عطوان یتسائل: هل ستنفذ ایران تهدیداتها وتعود الى تخصیب الیورانیوم بمعدلات عالیة یوم الاحد المقبل؟  

عطوان یتسائل: هل ستنفذ ایران تهدیداتها وتعود الى تخصیب الیورانیوم بمعدلات عالیة یوم الاحد المقبل؟

 الأربعاء ٠٣ یولیو ٢٠١٩

هدد الرئیس الإیرانی حسن روحانی الیوم الأربعاء بأن بلاده ستزید نسبة تخصیب الیورانیوم فوق المعدل المتفق علیه فی الاتفاق النووی، أی 3.67 بالمئة، وستزید مخزونها من الیورانیوم المخصب المحدد بثلاثمائة کیلوغرام، اعتبارا من یوم الاحد المقبل 7 تموز (یولیو) إذا لم یتم تخفیض العقوبات الاقتصادیة المفروضة علیها.

العالم - مقالات وتحلیلات

هذا التاریخ مهم لأنه یعنی نهایة مهلة الستین یوما التی حددتها إیران للدول الأوروبیة الموقعة على الاتفاق للإقدام على خطوات للالتفاف على العقوبات الأمیرکیة، ویبدو أن اللقاء الأخیر بین السید عباس عراقجی، مساعد وزیر الخارجیة الإیرانی، مع ممثلی هذه الدول الذی انعقد فی فیینا الأسبوع الماضی فشل فی الحصول على أی ضمانات أوروبیة تلبی الشروط الإیرانیة وتخفف حدة الحصار.

من المفارقة أن إدارة الرئیس دونالد ترامب التی انسحبت من هذا الاتفاق کلیا، ولم تلتزم بالتالی بأی من بنوده، وفرضت عقوبات على إیران لإجبارها على الجلوس على مائدة المفاوضات للتوصل إلى اتفاق جدید بشروط أمیرکیة، وتهدد إیران بعظائم الأمور إذا تخلت عن التزامها به، فهل هناک أوقح من ذلک؟ تخرج من الاتفاق وترید أن تفرض على إیران الالتزام به؟

إیران تحتاج إلى 1050 کیلوغراما من الیورانیوم بنسبة تخصیب منخفضة لتکون نواة لإنتاج قنبلة نوویة، ویمکن زیادة معدلات تخصیب هذه الکمیة بنسبة 90 بالمئة، وتوفیر 25 کیلوغراما من الیورانیوم فقط لإنتاجها حسب تقاریر الخبراء.

***

عام 2015 الذی جرى فیه توقیع الاتفاق بین إیران والدول الست العظمى کان مخزون إیران من الیورانیوم المخصب بالنسبة المقررة دولیا للاستخدامات السلمیة حوالی 10 آلاف کیلوغرام، وجرى شحن 98 بالمئة منها إلى الخارج، ولکن إیران التی تملک حالیا 19 ألف وحدة طرد مرکزی تستطیع إنتاج هذه الکمیة، وربما بنسب تخصیب أعلى فی غضون أسابیع مثلما أبلغ خبراء مجلة فورین بولیسی الأمیرکیة.

إیران تملک القدرة والخبرة على إنتاج قنبلة نوویة فی غضون عام، ولکنها تؤکد أنها لا تسعى لذلک التزاما بفتوى من السید علی خامنئی، مرشدها الأعلى، التی تحرّم هذه الخطوة من منطلق إسلامی، ولکن الفتاوى یمکن تعدیلها وفق المصلحة العامة إذا لزم الأمر.

العالم یقف حالیا على حافة المواجهة العسکریة بین إیران والولایات المتحدة التی ستزداد احتمالاتها بعد یوم الأحد المقبل، فالدول الأوروبیة لن تستطیع تلبیة الشروط الإیرانیة بتخفیف حدة العقوبات الاقتصادیة قبل نهایة المهلة، ولا نعتقد أن السلطات الإیرانیة ستتراجع عن تهدیداتها هذه إلا إذا حدثت معجزة، وتم التوصل إلى اتفاق بتمدید هذه المهلة، ونحن لسنا فی زمن المعجزات، مضافا إلى ذلک أن الوقت بات قصیرا جدا.

الرعب الإسرائیلی من حجم الرد الانتقامی الإیرانی هو الذی أدى إلى تراجع ترامب عن خطته بهجوم عسکری على إیران یستهدف ثلاثة مواقع صاروخیة ونوویة انتقاما لإسقاط طائرة التجسس المسیرة، وقبل عشر دقائق من انطلاق الطائرات لتنفیذ المهمة، ویبدو أن هذا الرعب الإسرائیلی فی محله بالنظر إلى "نبوءة" السید مجبتی ذو النور، عضو البرلمان الإیرانی المخضرم، التی توقع فیها تدمیر إسرائیل خلال نصف ساعة فقط إذا هاجمت الولایات المتحدة بلاده، ونعتقد أن الرعب الإسرائیلی ما زال موجودا، وربما تضاعف عدة مرات.

أما اللواء حسین سلامی قائد الحرس الثوری الإیرانی، فقد أکد الیوم الأربعاء فی حدیث لوکالة أنباء إیرانیة أن القدرات العسکریة الإیرانیة هی التی أجبرت ترامب على التراجع عن خططها بقصف بلاده، وأضاف بأن العدو خائف من الحرب، وزادنا الجنرال أمیر صباحی قائد سلاح الجو الإیرانی من الشعر بیتا عندما تحدث عن أسلحة سریة خاصة بها ستفاجئ الجمیع فی حال اندلاع فتیل الحرب، ولکنه لم یکشف عن کنهها، وهذا غیر مفاجئ، فالحرب خدعة.

مجلة "لوموند دبلوماتیک" الفرنسیة الشهریة قالت إن هناک 15 سببا تمنع واشنطن من شن أی هجوم على إیران، أبرزها خسارة الجیش الأمیرکی لکل حروبه فی الشرق الأوسط، وخاصة العراق وأفغانستان وسوریا، ولأن القدرات الدفاعیة الإیرانیة تتمتع بکفاءة عالیة.

الرئیس ترامب الذی تعهد بسحب جمیع القوات الأمیرکیة من الشرق الأوسط فی حملته الانتخابیة "اجبن" من أن یکسر هذه التعهدات ویشن هجوما على إیران تدفع إسرائیل وحلفائه فی منطقة الخلیج الفارسی ثمنه الباهظ جدا، وتؤدی إلى خسارته الانتخابات الرئاسیة المقبلة.

***

یوم الأحد المقبل سیکون یوماً مختلفاً فی جمیع الأحوال بالنظر إلى المواقف المحتملة التی قد تتخذها عدة أطراف رئیسیة فی الأزمة، مثل الأوروبیین والأمیرکان والإسرائیلیین، إلى جانب الإیرانیین، أصحاب العرس، بطبیعة الحال، وسیکون من السهولة معرفة الخیط الأبیض من الأسود بالنسبة إلینا وغیرنا من المراقبین.

نتفق مع مجلة "لوموند دبلوماتیک" فی إحجام أمیرکا عن شن حرب ضد إیران للأسباب التی ذکرتها، ونضیف إلیها سببا آخر، وهو أن إسرائیل حلیفة أمیرکا ورأس حربتها فی الشرق الأوسط، لم تکسب أیضا أیا من حروبها منذ هزیمة العرب عام 1967، وخسرت جمیع حروبها رغم الدعم الأمیرکی غیر المحدود، ولن تکون نتائج الحرب المقبلة، إذا ما اشتعل فتیلها، مختلفة، ونستبعد أن تخرج إسرائیل من هذه الحرب بالصورة التی هی علیها الآن على الصعد کافة.. والأیام بیننا.

* عبد الباری عطوان

رأی الیوم

قناة العالم

Parameter:418825!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)