|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/04/21]

عمران خان یلغی مشارکته فی قمة تضم رئیسی ترکیا وإیران وأمیر قطر بعد لقائه محمد بن سلمان فی الریاض.. ومهاتیر محمد یؤکد غیابه  

أکد رئیس الوزراء المالیزی مهاتیر محمد، الثلاثاء  17 دیسمبر/کانون الأول 2019، أن رئیس الوزراء الباکستانی عمران خان أخبره بأنه لن یتمکن من حضور القمة الإسلامیة فی کوالالمبور التی ستنعقد فی الفترة ما بین 18 و21 من هذا الشهر.

عمران خان یلغی مشارکته فی قمة تضم رئیسی ترکیا وإیران وأمیر قطر بعد لقائه محمد بن سلمان فی الریاض.. ومهاتیر محمد یؤکد غیابه

کوالالمبور ـ اسلام اباد ـ وکالات:  أکد رئیس الوزراء المالیزی مهاتیر محمد، الثلاثاء  17 دیسمبر/کانون الأول 2019، أن رئیس الوزراء الباکستانی عمران خان أخبره بأنه لن یتمکن من حضور القمة الإسلامیة فی کوالالمبور التی ستنعقد فی الفترة ما بین 18 و21 من هذا الشهر.

مهاتیر محمد أکد مجدداً، فی بیان صحفی ألقاه أمام الصحفیین فی مقر انعقاد المؤتمر، أن القمة الإسلامیة فی کوالالمبور لن تکون بدیلاً عن منظمة التعاون الإسلامی.

جاء هذا التصریح فی وقت قالت فیه وسائل إعلام عربیة إن عمران خان لن یشارک فی القمة، وذلک عقب زیارة قام بها إلى السعودیة، والتقى خلالها مع العاهل السعودی الملک سلمان بن عبدالعزیز.

کما أکد مهاتیر محمد أنه أجرى اتصالاً مرئیاً مع الملک السعودی، وشدد له على أن القمة فی مالیزیا لن تکون بدیلاً عن منظمة التعاون الإسلامی.

یذکر أن مهاتیر محمد لم یتحدث عن سبب إلغاء عمران خان مشارکته بالقمة.

ومن المنتظر أن یشارک فی القمة المالیزیة کل من الرئیس الترکی رجب طیب أردوغان، وأمیر قطر الشیخ تمیم بن حمد آل ثانی، والرئیس الإیرانی حسن روحانی، إضافة إلى مهاتیر محمد.

بحسب وکالة الأنباء المالیزیة «بیرناما»، جاءت فکرة عقد القمة الإسلامیة على هامش اجتماعات الجمعیة العامة للأمم المتحدة بنیویورک، فی أثناء لقاء رئیس الوزراء مهاتیر محمد مع الرئیس الترکی رجب طیب أردوغان ورئیس وزراء باکستان عمران خان.

قال مهاتیر، فی وقت سابق، إن أبرز القضایا التی تواجه المسلمین بشکل عام حالیاً هی «طرد المسلمین من أوطانهم، وتصنیف الإسلام کدین إرهاب»، مؤکداً أن غالبیة الدول الإسلامیة لیست دولاً متطورة، وأن بعضها أصبحت «دولاً فاشلة».

الدکتور مهاتیر محمد یعد من أبرز القادة فی العالم الإسلامی، وتجربة التنمیة التی قادها فی مالیزیا قصة نجاح کبیرة بدولة إسلامیة، کما أنه یتمتع باحترام کبیر فی العالم الإسلامی وعلى المستوى الدولی بشکل عام، ومواقفه من قضایا المسلمین محل تقدیر من جانب دول وقادة إسلامیین کترکیا وباکستان.

بحسب الموقع الرسمی للقمة، تتخذ «دور التنمیة فی تحقیق السیادة الوطنیة» عنواناً لها، والهدف من انعقادها هذه المرَّة هو «النقاش والبحث عن حلول عملیة، لمواجهة المشاکل التی تواجه العالم الإسلامی والمسلمین حول العالم».

تعتبر قمة کوالالمبور هی الثانیة بعد قمة نوفمبر/تشرین الثانی عام 2014، والتی شارک فیها عدد کبیر من المفکرین والعلماء من العالم الإسلامی، ووضعوا أفکاراً وحلولاً للمشاکل التی تواجه المسلمین، ولهذا تأتی مشارکة القادة هذه المرَّة للاتفاق على آلیة لتنفیذ الأفکار والحلول التی یتم التوصل إلیها.

وذکرت تقاریر إعلامیة نقلا عن مصادر أن عمران خان ألغى الزیارة مباشرة بعد لقائه مع ولی العهد السعودی الأمیر محمد بن سلمان فی الریاض.

وقالت التقاریر إن “المملکة العربیة السعودیة أثارت مخاوف جدیة بشأن تصریح رئیس الوزراء المالیزی مهاتیر محمد الذی قال إن الدول الإسلامیة فی قمة کوالالمبور ستشکل منصة جدیدة لتحل محل منظمة التعاون الإسلامی التی قال إنها فشلت فی حل المشاکل التی یواجهها المسلمون فی العالم”.

کما ذکرت المصادر أن السعودیة وحلفائها، بما فی ذلک الإمارات والکویت والبحرین، یشعرون بالقلق إزاء وجود أمیر قطر والرئیس الترکی والرئیس الإیرانی فی القمة، ویخشون من تشکیل منتدى إسلامی جدید.

وبغیاب رئیس الوزراء الباکستانی، یکون خان هو ثانی زعیم یتراجع عن المشارکة فی هذه القمة الإسلامیة المصغرة، بعد تراجع الرئیس الإندونیسی جوکو ویدودو.

 

رأی الیوم

Parameter:450381!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)