|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1440/07/02]

عون: الامتداد الاقلیمی لحزب الله لا یؤثر سیاسیا لکونه جزءا من الشعب  

عون: الامتداد الاقلیمی لحزب الله لا یؤثر سیاسیا لکونه جزءا من الشعب

تاریخ: 2019/03/07 

بیروت /7 آذار/ مارس / ارنا - أبلغ الرئیس اللبنانی العماد میشال عون وزیر الدولة للشؤون الخارجیة البریطانیة الیستیر بیرت، 'ان لدی لبنان الارادة للسیر بشکل ایجابی علی طریق الانقاذ من الوضع الراهن الذی یمر به'.

ولفت الی 'ان الحکومة عازمة علی تطبیق خطة النهوض الاقتصادی للانتقال بالاقتصاد اللبنانی من اقتصاد ریعی الی اقتصاد منتج، کما نعمل جاهدین لتطبیق توصیات مؤتمر 'سیدر' لا سیما ما یتعلق منها بالاصلاحات والمشاریع القائمة علی التعاون بین القطاعین العام والخاص'.
ونوه الرئیس عون 'بالتعاون القائم بین لبنان وبریطانیا فی مجالات عدة، لا سیما لجهة دعم القوات المسلحة اللبنانیة فی العتاد وبناء أبراج المراقبة التی ساهمت فی تمکین الجیش اللبنانی من دحر الارهابیین فی منطقة الحدود البقاعیة'. 
وأعرب عن أمله فی ان 'تتعزز العلاقات الثنائیة'، لافتا الی ان 'لبنان أخذ علما بالموقف البریطانی من 'حزب الله'، وقد یکون من المفید الاشارة الی ان الامتداد الاقلیمی ل'حزب الله'، لا یعنی ان تأثیره علی السیاسة اللبنانیة یتجاوز کونه جزءا من الشعب اللبنانی وممثلا فی الحکومة ومجلس النواب'.
وشدد علی 'ضرورة دعم لبنان فی سعیه لاعادة النازحین السوریین الی المناطق السوریة الآمنة'، لافتا الی ان 'تداعیات بقائهم فی لبنان تتزاید یوما بعد یوم، وآخر ما سجل من احصاءات یشیر الی ان نسبة الولادات لدی العائلات السوریة بلغت 51% من نسبة الولادات فی لبنان'.
وکان الوزیر بیرت نقل الی الرئیس عون رغبة بلاده فی توثیق العلاقات اللبنانیة -البریطانیة وتعزیزها فی المجالات کافة، مشیرا الی ان 'المؤتمر الاقتصادی الذی عقد مؤخرا فی لندن هو جزء من خطة الدعم البریطانیة للاقتصاد اللبنانی'. وأکد ان 'هذه العلاقات لن تتأثر بأی موقف تتخذه بریطانیا حیال 'حزب الله'.
انتهی/


وکالة الجمهوریة الاسلامیة للانباء (أرنا)

Parameter:393752!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)