|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/10/15]

فصائل المقاومة : فلسطین خسرت قائدًا وطنیًا کبیرًا کانت فلسطین بوصلته الوحیدة  

نعت الفصائل الفلسطینیة کافة مساء الیوم السبت، الدکتور رمضان عبدالله شلح الأمین العام السابق لحرکة الجهاد الإسلامی الذی وافته المنیة عن عمر ناهز الـ62 عامًا بعد صراع طویل مع مرض عُضال.

فصائل المقاومة : فلسطین خسرت قائدًا وطنیًا کبیرًا کانت فلسطین بوصلته الوحیدة

فلسطین الیوم - غزة

07 یونیو 2020

رمضان شلح

نعت الفصائل الفلسطینیة کافة مساء الیوم السبت، الدکتور رمضان عبدالله شلح الأمین العام السابق لحرکة الجهاد الإسلامی الذی وافته المنیة عن عمر ناهز الـ62 عامًا بعد صراع طویل مع مرض عُضال.

وعبرت الفصائل فی بیانات منفصلة وصلت فلسطین الیوم نسخة عنه، عن حزنها الشدید لوفاة الدکتور رمضان شلح، مؤکدة أن فلسطین خسرت قائدًا وطنیًا کبیرًا، کانت فلسطین بوصلته الحقیقیة منذ أن تولى الأمانة العامة لحرکة الجهاد عام 1995 بعد اغتیال المؤسس فتحی الشقاقی.

حرکة المقاومة الإسلامیة حماس نعت الدکتور رمضان عبدالله شلح قائلة: "بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تنعى حرکة المقاومة الإسلامیة "حماس" لشعبنا الفلسطینی فی الداخل والشتات وللأمة جمعاء القائد الوطنی الکبیر الدکتور: رمضان عبد الله شلح" أبو عبد الله" .

وقالت الحرکة فی بیانها: "لقد کان فقید فلسطین الکبیر قائدًا من قادة شعبنا الفلسطینی، وفارسًا من فرسان الجهاد والمقاومة، ابن مدینة غزة المجاهدة، المبعد عنها بقرار قوات الاحتلال الإسرائیلی".

وأضافت: "قدّم القائد رمضان شلح نموذجًا فی الصبر وصلابة الموقف وقول الحق، وأسطورة فی الجهاد والدعوة إلى الله عز وجل، والعمل من أجل الإسلام وقضیة فلسطین".

من جهتها نعت حرکة التحریر الوطنی الفلسطینی "فتح"، إلى امتنا العربیة والاسلامیة واحرار العالم الأمین العام السابق لحرکة الجهاد الإسلامی فی فلسطین د. رمضان شلح.

وفی ذات السیاق قدمت حرکة المجاهدین الفلسطینیة ممثلة بأمینها العام الدکتور أسعد أبو شریعة "أبو الشیخ" وأعضاء مکتب الأمانة العامة وکافة کوادر وأعضاء الحرکة التعزیة القلبیة الحارة من شعبنا الفلسطینی والاخوة فی قیادة حرکة الجهاد الإسلامی فی فلسطین وعائلة شلح الکرام، لوفاة القائد الوطنی الکبیر الدکتور رمضان شلح "ابو عبد الله" الأمین العام السابق لحرکة الجهاد الإسلامی فی فلسطین.

وقالت الحرکة فی بیان لها: "ارتقى إلى العلیاء بعد حیاة حافلة بالعطاء والبذل .. وهو قابض على جمر الجهاد .. حاملاُ هم قضیته وشعبه ولم یتنازل .. حتى قضى نحبه بعد صراع طویل مع المرض".

بینما نعت کتائب شهداء الأقصى- جیش العاصفة- الذراع العسکری لحرکة فتح، الأخ والقائد والمناضل الوطنی الکبیر الدکتور رمضان شلح "أبو عبد الله".

وقالت الکتائب فی بیان لها: "ارتقى الدکتور شلح إلى العلا بعد عمر طویل قضاها فی الکفاح والنضال من اجل الحریة والاستقلال".

شخصیات رسمیة کبیرة تنعی د. رمضان شلح

وکان الأمین العام لحرکة الجهاد الإسلامی القائد زیاد النخالة نعى لشعبنا الفلسطینی ولأمتنا العربیة والاسلامیة القائد الوطنی الکبیر الدکتور رمضان عبد الله شلح الأمین العام السابق للحرکة، الذی وافته المنیة بعد مرض عضال.

من جهته نعى رئیس السلطة الفلسطینیة محمود عباس الدکتور شلح قائلًا: " إننا بفقدان الراحل شلح نکون قد خسرنا قامة وطنیة کبیرة".

بینما قال النائب فی المجلس التشریعی محمد دحلان: "رمضان شلح رجلاً عظیماً من ابناء فلسطین الابرار، وکانت فلسطین بوصلته الوحیدة التی توجه قلبه لها، فعاش من اجلها ورحل وهو یناضل فی سبیلها".

وأضاف دحلان فی تصریح صحفی له: "أن رمضان شلح کان مناضلاً وطنیًا کبیرًا وواحدًا من أعمدة النضال الفلسطینی المعاصر".

 

فلسطین الیوم

Parameter:458150!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)