|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/04/24]

فیتو مزدوج یفشل قرارا بمجلس الأمن ینتهک سیادة سوریا  

استخدمت روسیا والصین حق النقض ” فیتو” ضد مشروع قرار فی مجلس الأمن الدولی حول نقل المساعدات الإنسانیة إلى سوریا یستغل الأوضاع الإنسانیة فیها وینتهک سیادتها.

فیتو مزدوج یفشل قرارا بمجلس الأمن ینتهک سیادة سوریا

 السبت ٢١ دیسمبر ٢٠١٩ 

استخدمت روسیا والصین حق النقض ” فیتو” ضد مشروع قرار فی مجلس الأمن الدولی حول نقل المساعدات الإنسانیة إلى سوریا یستغل الأوضاع الإنسانیة فیها وینتهک سیادتها.

العالم - سوریا

وأوضح مندوب روسیا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسیلی نیبینزیا أن بلاده صوتت ضد مشروع القرار الذی طرحته ألمانیا وبلجیکا والکویت حول نقل المساعدات الإنسانیة إلى سوریة عبر الحدود لأنه غیر مقبول مؤکدا أنه لا یجوز نقل المساعدات الانسانیة إلى سوریة دون موافقة الحکومة السوریة.

وأشار نیبینزیا إلى أن مشروع القرار الروسی الذی أحبطته الدول الغربیة حول نقل المساعدات الإنسانیة ینص على تمدید عمل الآلیة الحالیة لنقل المساعدات لمدة نصف عام ولیس لمدة عام کما یقضی به المشروع الذی تقدمت به ألمانیا وبلجیکا والکویت مبیناً أن المشروع الروسی یقضی بالإبقاء على معبرین من أصل المعابر الأربعة لنقل المساعدات.

یذکر أن مجلس الأمن الدولی تبنى قراره رقم 2165 الذی أجاز للقوافل الإنسانیة المتوجهة إلى سوریة بعبور الحدود ویتم تمدید سریانه کل عام ولا تزال هذه الآلیة قائمة منذ تموز عام 2014.

وأکدت سوریة بعد تبنی القرار 2165 عام 2014 أن الجانب الإنسانی یشکل أحد أهم جوانب الأزمة فیها وأنها اعتمدت آلیات ومبادرات جدیدة لتسهیل وصول المساعدات الإنسانیة لمحتاجیها کما رحبت بکل الجهود السابقة لمساعدتها على تخفیف هذا العبء الإنسانی عن شعبها مشددة على أن جمیع الاجراءات مهما کانت کبیرة ستبقى تجمیلیة وقاصرة عن أداء المطلوب إذا لم تتم معالجة الأسباب الجذریة الکامنة وراء معاناة الشعب السورى والمتمثلة أساسا بالأنشطة التی تقوم بها المجموعات الإرهابیة إضافة إلى معالجة الآثار السلبیة التی یتکبدها المواطن السوری جراء الإجراءات الاقتصادیة القسریة أحادیة الجانب التى تفرضها الحکومات الراعیة للإرهاب على الشعب السوری.

 

قناة العالم

Parameter:450507!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)