n.icon{display:none}
|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/06/20]

قائد الثورة: صمود الشعب فی مواجهة الضغوط اذهل العالم  

وصف قائد الثورة الاسلامیة آیة الله السید علی خامنئی، تشییع الشهیدین سلیمانی والمهندس ورفاقهما فی ایران وسائر البلدان بالحدث الکبیر، منوها الى ان صمود الشعب الایرانی فی مواجهة الضغوظ أذهل العالم .

قائد الثورة: صمود الشعب فی مواجهة الضغوط اذهل العالم

 السبت ١٥ فبرایر ٢٠٢٠ 

وصف قائد الثورة الاسلامیة آیة الله السید علی خامنئی، تشییع الشهیدین سلیمانی والمهندس ورفاقهما فی ایران وسائر البلدان بالحدث الکبیر، منوها الى ان صمود الشعب الایرانی فی مواجهة الضغوظ أذهل العالم .

العالم - ایران

وعدّ قائد الثورة فی کلمته أمام حشد کبیر من منشدی اشعار أهل البیت علیهم السلام بمناسبة ذکرى مولد السیدة فاطمة الزهراء علیها السلام، البکاء فی مجالس تأبین الشهداء لیس من موقع الضعف وإنما لإبداء المحبة والعزیمة ولإظهار أسمى المشاعر الانسانیة اثناء التواجد فی الساحة.

وقال قائد الثورة، إن مجالس تأبین الشهداء بهذه الصورة ایضا حیث ان مراسم تشییع جثامین الشهداء ومجالسهم وتکرار ذکر اسمائهم والبکاء علیهم تعد کذلک من بین الأسالیب التی تصب فی سیاق الشعور بالعزة والکرامة والقوة والشجاعة.

واضاف: انکم لاحظتم ماذا حصل فی مراسم تشییع شهیدنا العزیز مؤخرا بجمیع ارجاء البلاد، ولیس فی بلدنا فحسب بل فی خارجه ایضا اثناء تشییع جثامین الشهداء سلیمانی وابومهدی المهندس وصحبهما وأی حدث عظیم وقع وهو مایعنی انه بالامکان توجیه مجلس العزاء صوب الهدف الذی رسمه أئمة أهل البیت علیهم السلام والذی یصب فی حاجة المجتمع ایضا.

واعتبر قائد الثورة ان احدى المعارف الدینیة السامیة ونمط المعیشة الاسلامیة یتمثل بعدم الشعور بالخوف من الاعداء والتوکل على الله تعالى.

وتابع: لوکان قد ذکر منذ الایام الاولى للثورة ان ایران ستبلغ المرحلة الحالیة على صعید نیل المراتب العلمیة والتقنیة والمکانة السیاسیة والنفوذ الاقلیمی لم یکن یصدق أحد ذلک الامر الا ان الشعب الایرانی استطاع تبوء هذه المکانة السامیة من التقدم بفضل التوکّل على الله تعالى وعدم الخوف من أیة قوة.

واشار الى الدروس والمعارف المکتسبة من سیرة السیدة فاطمة الزهراء علیها السلام منها فی الشؤون الثقافیة وموضوع الحجاب والصمود فی مواجهة الباطل والدفاع عن الولایة، موضحا: ان إحدى المعارف الهامة تتمثل فی موضوع التضامن الاجتماعی وتقدیم المساعدات للاخرین والذی یتجلی بوضوح فی کلماتها وسیرتها.

واعتبر ان التسلح بمثل هذه القوة یثمر عن صون المجتمع والنظام الاسلامی، لافتا الى ان هذه المهمة والمسؤولیة تقع على عاتق شریحة المنشدین الدینیین الذین إن لم یعملوا بمسؤولیاتهم سیتعرضون لمساءلة الهیة کبیرة.

وعدّ احدى مسؤولیات شریحة المنشدین الدینیین فی البلاد تتمثل فی الترویج لنمط المعیشة الاسلامیة وترسیخها، مؤکداً: اننا لو أردنا اعادة نمط الحیاة الى نهجها الاسلامی الصحیح فی مواجهة موجات الهجوم الثقافی الذی یشنه الاعداء فان الحل الوحید یتمثل بالبناء الثقافی وفی هذا السیاق تضطلع شریحة المنشدین الدینیین القیام بهذه المسؤولیة ذات الاهمیة المؤثرة للغایة.

واشار الى احدى نماذج آثار معارف أهل البیت ومجالس عزاء الامام الحسین وذکرى السیدة فاطمة الزهراء علیهما السلام، عادّا تحمّل الشعب الایرانی فی مواجهة ضغوط الوحش الامیرکی الذی أصاب المراقبین الدولیین بالذهول یعود الفضل فیه الى هذه المعارف.

ونوه قائد الثورة الى ان المشارکة الملحمیة للشعب الایرانی فی مسیرات ذکرى انتصار الثورة الاسلامیة یوم 11 شباط/ فبرایر ومن قبلها مراسم تشییع جثمان الشهید قاسم سلیمانی فی مثل هذه الظروف الصعبة قد اثارت الحیرة والدهشة لدى الجمیع.

ولفت الى مخططات المراکز ووسائل الاعلام الغربیة وحملاتها المناهضة الرامیة لاقناع الشعب الایرانی بالتراجع فی مواجهة امیرکا، مشددا ان شعبنا قد صمد لحد الآن بفضل التأیید الالهی وسیواصل الصمود الى جانب تعزیز الروح المعنویة.

وعدّ الروح الملحمیة بأنها ماتزال تنبض بالحیاة فی البلاد حیث یشارک فی جمیع الشؤون التی تتطلب الحضور الملحمی الا ان الاستمراریة تتطلب ترسیخ المعارف الدینیة والثقافیة.

ووصف الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بالمتکاملة على جمیع الصعد حیث لدیها قادة عسکریون اکفاء ومختصین شبان فی جمیع المجالات العلمیة ومثقفین غیارى وشعب مستعد للعمل على جمیع الصعد لذلک سیحالفه النصر النهائی والحاسم فی مواجهة جبهة الاعداء الواسعة بفضل هذه الطاقات.

 

قناة العالم

Parameter:453233!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)