|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/03/28]

قلقٌ عارمٌ: إسرائیل تُعانی من “فوبیا” الطائرات المُسیّرة التی تمتلِکها حماس والصواریخ الثقیلة ذات المدّیات المُختلِفة التی ستستخدِمها بالحرب القادِمة  

قال رئیس الوزراء الإسرائیلیّ بنیامین نتنیاهو، إنّ الطائرات المسیرة الفلسطینیّة باتت تُشکّل تهدیدًا جدیدًا، مشیرًا إلى أنّه تمّ تکلیف رئیس هیئة الأمن القومی مائیر بن شابات بتطویر وسائل تکنولوجیا جدیدة لمکافحتها، وأضاف نتنیاهو فی مستهل الجلسة الأسبوعیّة لحکومة الاحتلال فی مدینة القدس، أنّه یوم السبت الماضی حاولت طائرة مسیرة من غزة التسلل إلى إسرائیل، حیثُ تمّ اعتراضها بنجاح، لافتًا إلى أنّ بلاده تطور وسائل تکنولوجیة من أجل دحر وإحباط هذا التهدید، على حدّ تعبیره.

قلقٌ عارمٌ: إسرائیل تُعانی من “فوبیا” الطائرات المُسیّرة التی تمتلِکها حماس والصواریخ الثقیلة ذات المدّیات المُختلِفة التی ستستخدِمها بالحرب القادِمة وتعلیمات للجنود بالنظر نحو السماء باستمرارٍ

الناصرة – “رأی الیوم” – من زهیر أندراوس:

قال رئیس الوزراء الإسرائیلیّ بنیامین نتنیاهو، إنّ الطائرات المسیرة الفلسطینیّة باتت تُشکّل تهدیدًا جدیدًا، مشیرًا إلى أنّه تمّ تکلیف رئیس هیئة الأمن القومی مائیر بن شابات بتطویر وسائل تکنولوجیا جدیدة لمکافحتها، وأضاف نتنیاهو فی مستهل الجلسة الأسبوعیّة لحکومة الاحتلال فی مدینة القدس، أنّه یوم السبت الماضی حاولت طائرة مسیرة من غزة التسلل إلى إسرائیل، حیثُ تمّ اعتراضها بنجاح، لافتًا إلى أنّ بلاده تطور وسائل تکنولوجیة من أجل دحر وإحباط هذا التهدید، على حدّ تعبیره.

وتابع رئیس وزراء کیان الاحتلال قائلاً إنّه “حسب تقدیری نستطیع أنْ نحقق إنجازات فی هذا المجال مثلما فعلنا مع منظومة (القبة الحدیدیة)، وأنْ نکون الأفضل فی العالم من أجل الدفاع عن المواطنین الإسرائیلیین، طبقًا لأقواله، وکان جیش الاحتلال الإسرائیلیّ أعلن فی بیانٍ رسمیٍّ لیلة السبت عن إسقاط طائرة مسیرة من قطاع غزة اخترقت الأجواء الإسرائیلیّة، مشیرًا إلى أنّه جرى السیطرة علیها ویقوم بفحصها إنْ کانت تحمل مواد متفجرة.

وتجدر الإشارة فی هذا السیاق إلى أنّ جیش الاحتلال الإسرائیلیّ لم یذکر مزیدًا من التفاصیل، فیما لم تقُم فصائل فلسطینیة بالتعقیب على الحادثة، عُلاوةً على ذلک، من الأهمیة بمکان التذکیر بأنّه وقعت حوادث مماثلة خلال الأسابیع الماضیة عدّة مرات بینها إرسال عبوة ناسفة حملتها طائرة مسیرة استهدفت جیبًا عسکریًا على حدود القطاع دون وقوع إصابات فی حینه.

وفى تشرین الأوّل (أکتوبر) الماضی کان أعلن جیش الاحتلال مرتین عن إسقاط جنوده طائرة مسیرة على أطراف قطاع غزة، وکانت کتائب الشهید عزّ الدین القسّام، الجناح العسکریّ لحرکة حماس قد أعلنت أثناء العدوان الإسرائیلیّ على قطاع غزة فی صیف العام 2014 أنّها سیرّت للمرّة الأولى طائرة “أبابیل” بأنواعها الثلاثة الاستطلاعیّة، والهجومیّة إلقاء، والهجومیّة انتحاریة فی أجواء إسرائیل، وذکرت کتائب القسام آنذاک أنّ مهندسیها تمکّنوا من تصنیع طائرات بدون طیار تحمل اسم “أبابیل”، وأنتجت منها الکتائب 3 نماذج، على حدّ قولها.

فی السیاق عینه، کشفت صحیفة (یدیعوت أحرنوت) أنّ الطائرات المسیرة تشکّل أحد الهواجس الکبیرة الذی یتخوّف منه فی إسرائیل بهذه المرحلة، حیث نقلت عن ضابطٍ إسرائیلیٍّ کبیرٍ فی جیش الاحتلال قوله أنّ هناک تعلیمات للجنود بالنظر نحو السماء باستمرار، مشیرًا إلى تطور “بُعد جدید فی المعرکة”.

وأضافت الصحیفة قائلةً، نقلاً عن الضابط نفسه، إنّه ما بدأ قبل بضع سنوات کألعاب ساذجة تحوّل لسلاحٍ أدّى لتغییر ساحة المعرکة تمامًا، وبحسب الصحیفة أیضًا فإنّ “ثورة الحوامات العسکریة (طائرات الاستطلاع) ما زالت فی بدایتها.

ولفتت الصحیفة الإسرائیلیّة أیضًا إلى أنّه بعد أنْ کانت قد تمّت مُهاجمة کیان الاحتلال ببعض “الحوامات”، اضطرّت بعض الشرکات العسکریة والتکنولوجیة الإسرائیلیة إلى تطویر وسائل حمایة المنشآت والمطارات من هجوم محتمل بـ “الحوامات” قد یقوم به حزب الله وحرکة حماس. وأشارت الصحیفة إلى سیناریو قیام “مجموعة من مئات “الحوامات” المتفجرة بمهاجمة هدف وتدمیره، واصفة هذا السیناریو بالمرحلة الممیتة، على حدّ تعبیرها.

وفی السیاق عینه، اعتبرت صحیفة (یدیعوت أحرنوت) أنّ الصین مسؤولة عن هذا الأمر لأنّه، بحسب المصادر الأمنیّة والعسکریّة فی تل أبیب، فإنّ شرکة DJI الصینیة تسیطر على 70 بالمائة من سوق طائرات الاستطلاع فی العالم، وهی المسؤولة عن نشرها، وذلک وفقًا لمزاعم الصحیفة العبریّة، التی أوضحت أیضًا أنّ تقدیرات المؤسسة الأمنیّة، وأذرع الاستخبارات تشیر إلى أنّ حرکة (حماس) تحاول بناء قوة جویة صغیرة لنفسها، واستخدمت “الحوامات” لأهداف تکتیکیة، وأضافت: کانت ذروتها فی شهر أیار (مایو) الماضی، عندما نشرت حرکة (الجهاد الإسلامیّ) فیدیو یظهر فیه طائرة مسیرة تحمل عبوة قامت بإلقائها على دبابة وسیارة تابعتین للجیش الإسرائیلیّ، وتخوّفت الصحیفة من احتمال استخدام طائرات الاستطلاع بشکلٍ واسعٍ فی الحرب المقبلة فی لبنان، کما نقلت عن مصادرها الأمنیّة فی تل أبیب.

إلى ذلک، أعربت مصادر عسکریّة فی الجیش الإسرائیلیّ عن قلقها الکبیر من ترسانة الصواریخ التی تمتلکها حماس، وفق ما ذکره موقع 0404 العبریّ، وأضافت المصادر عینه قائلةً للموقع إنّ تلک الصواریخ من النوع الثقیل، وتُصیب أهدافها بدقةٍ وذات جودةٍ فائقةٍ تمّ تصنیعها على ید وسطاء إیرانیین، وحسب ترجیحات المصادر العسکریّة، ففی الحرب المُقبِلة مع حماس سیتّم استخدام تلک الصواریخ من قبل حرکة (حماس)، وفقًا للمصادر العلیمة والرفیعة فی تل أبیب.

جدیرٌ بالذکر أنّه بالتزامن مع حدیث نتنیاهو عن الخطر الذی یتهدّد الجیش الإسرائیلیّ من الحوامات المسیرة، أعلن قائد القوة البریّة فی الجیش الإیرانیّ العمید کیومرث حیدری أنّ الخبراء فی القوة البریّة استطاعوا تحقیق الاکتفاء الذاتیّ فی مجال تقنیة الطائرات المسیرة، لافِتًا إلى أنّه جرى تنفیذ خطط کبیرة تتماشى مع التهدیدات القائمة، وأنّ عماد هذه الخطط هی الطائرات المسیرة التی یتم تنظیمها فی أنواع مختلفة مع مدیات متباینة فی وحدات القوة البریّة، على حدّ تعبیره.

 

رأی الیوم

Parameter:439120!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)