|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/04/06]

لاریجانی: على دول المنطقة تعزیز التواصل والتقارب فیما بینها لتسویة المشاکل العالقة  

اعتبر رئیس مجلس الشورى الاسلامی "علی لاریجانی"، أن دور سلطنة عمان فی إرساء اجواء السلام والاستقرار فی المنطقة دور لافت، مؤکدا ضرورة أن تعزز دول المنطقة التواصل والتقارب فیما بینها من اجل تسویة المشاکل العالقة.

لاریجانی: على دول المنطقة تعزیز التواصل والتقارب فیما بینها لتسویة المشاکل العالقة

٣ دیسمبر ٢٠١٩ 

اعتبر رئیس مجلس الشورى الاسلامی "علی لاریجانی"، أن دور سلطنة عمان فی إرساء اجواء السلام والاستقرار فی المنطقة دور لافت، مؤکدا ضرورة أن تعزز دول المنطقة التواصل والتقارب فیما بینها من اجل تسویة المشاکل العالقة.

وخلال استقباله وزیر الشؤون الخارجیة العمانی یوسف بن علوی فی طهران الاثنین قال لاریجانی، ان دور سلطنة عمان فی إرساء اجواء السلام والاستقرار فی المنطقة دور لافت، وإن العلاقات بین ایران وسلطنة عمان کانت جیدة ونامیة على الدوام.

وهنأ بإجراء انتخابات مجلس الشورى فی سلطنة عمان، واضاف: ینبغی لدول المنطقة ان تعزز التواصل والتقارب فیما بینها من اجل حل المشاکل العالقة، وإن مبادرة ایران لترسیخ المشارکة والسلام فی المنطقة، تاتی فی هذا الاطار.

وأشار الى ان "قضیة الیمن تعتبر قضیتنا الکبرى التی نامل بحلها عبر الحوار" واضاف، انه على الطرف الاخر ان یدرک انه لا یمکنه ان یحل قضیة الیمن بالقوة ولابد من اقرار الهدنة اولا ومن ثم التحرک نحو الامور الاخرى.

وفی جانب اخر من تصریحه اکد رئیس مجلس الشورى الاسلامی بانه ثبت للشعب ان ترامب یتعامل بعدائیة مع ایران، قائلا: ان سلوک امیرکا یفتقد للمنطق، وإن محاولاتها لتصفیر صادرات النفط الایرانی کانت عقیمة.

من جانبه اکد وزیر الخارجیة العمانی خلال اللقاء ضرورة الاستفادة من الفرصة السانحة لمعالجة الازمات فی المنطقة، خاصة ان ایران تمثل قاعدة السلام فی المنطقة.

ولفت بن علوی الى ان ایران دعت الدول دوما الى الهدوء، وان طرحها مبادرة هرمز للسلام مؤشر الى انها بصدد إرساء الاستقرار بالمنطقة.

واشار الى ان امیرکا لم تحقق اهدافها من وراء الحظر وانه ینبغی اخذ هذا الامر بجدیة، معتبرا فرض الحظر على دولة تحمل رایة السلام، لیس امرا جیدا.

واکد بأن سلطنة عمان تقف دوما الى جانب الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة، وانها لا تشکک بجدیة مبادرة هرمز للسلام، معتبرا ان الامیرکیین لا یعرفون کیف یخرجون من المشکلات القائمة./انتهى/

 


وکالة مهر للانباء

منبع:
Parameter:439544!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)