|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
صحیفة فرنسیة تکشف..
[1442/04/09]

لهذا السبب التقى بن سلمان مباشرة بنتنیاهو  

أشارت صحیفة لوموند الفرنسیة إلى أنها لیست المرة الأولى التی تتحدث فیها وسائل إعلام عبریة عن لقاء مباشر بین ولی العهد السعودی محمد بن سلمان ورئیس وزرءا الاحتلال الإسرائیلی بنیامین نتنیاهو، لکنها المرة الأولى التی یتم فیها تأکید مثل هذا الإعلان، موضحة أن هذا التقارب الإسرائیلی السعودی یأتی بعد أن قررت الإمارات منتصف أغسطس/ آب الماضی التطبیع الکامل مع "إسرائیل"، تلتها البحرین بعد ذلک بنحو شهر، والسودان بنحو شهرین، وذلک بوساطة من الرئیس الأمریکی دونالد ترامب والموافقة الضمنیة لبن سلمان.

صحیفة فرنسیة تکشف..

لهذا السبب التقى بن سلمان مباشرة بنتنیاهو

24 نوفمبر 2020 م

أشارت صحیفة لوموند الفرنسیة إلى أنها لیست المرة الأولى التی تتحدث فیها وسائل إعلام عبریة عن لقاء مباشر بین ولی العهد السعودی محمد بن سلمان ورئیس وزرءا الاحتلال الإسرائیلی بنیامین نتنیاهو، لکنها المرة الأولى التی یتم فیها تأکید مثل هذا الإعلان، موضحة أن هذا التقارب الإسرائیلی السعودی یأتی بعد أن قررت الإمارات منتصف أغسطس/ آب الماضی التطبیع الکامل مع "إسرائیل"، تلتها البحرین بعد ذلک بنحو شهر، والسودان بنحو شهرین، وذلک بوساطة من الرئیس الأمریکی دونالد ترامب والموافقة الضمنیة لبن سلمان.

وأضافت لوموند أن بن سلمان لا یعارض تحرر حلفائه العرب من مباردة عمه الملک الراحل عبد الله، التی تبنتها جامعة الدول العربیة فی عام 2002، والتی جعلت الاعتراف ب"إسرائیل" مشروطا بإقامة دولة فلسطینیة عاصمتها القدس الشرقیة" وتبدو هذه المبادرة أکثر فأکثر عقبة أمام محمد بن سلمان، الذی هو جزء من جیل جدید من القادة العرب الذین لا یشارکون کبار السن فی تحفظاتهم تجاه "إسرائیل".

لوموند: تبدو المبادرة العربیة أکثر فأکثر عقبة أمام محمد بن سلمان الذی هو جزء من جیل جدید من القادة العرب الذین لا یشارکون کبار السن فی تحفظاتهم تجاه "إسرائیل".

ویبدو أن ولی العهد السعودی، الذی تنازل له والده عن الکثیر، یجد نفسه مضطراً للاقتراب من نتنیاهو بسبب عدائهما المشترک تجاه إیران وفتنته بالحداثة التکنولوجیة الإسرائیلیة. ویبدو أن مدینة نیوم على شاطئ البحر الأحمر لها صلة أیضاً بهذا التقارب بین الرجلین، حیث یرید رئیس الوزراء الإسرائیلی إشراک بلاده فی بناء مدینة المستقبل هذه، التی من المفترض أن یسکنها الروبوتات وسیارات الأجرة الطائرة.

وتابعت لوموند القول إن محمد بن سلمان، الذی وصفته بـ”دولفین” السعودیة، یحتاج بشکل عاجل إلى إقناع الرئیس الأمریکی المنتخب جو بایدن، الذی تعهد خلال الحملة الانتخابیة بإعادة تقییم علاقة الولایات المتحدة بالسعودیة، مع جعل احترام حقوق الإنسان أولویة. ومع ذلک، تضیف لوموند، فإن جمیع المستبدین فی الشرق الأوسط یعرفون أن کل من یقترب من إسرائیل یفوز بتعاطف البیت الأبیض، وهو مبدأ غیر مکتوب تمت تجربته عدة مرات.

وقالت لوموند إنه من المحتمل أیضا أن یکون بن سلمان ونتنیاهو قد طرحا موضوع إیران فی ظل احتمال إحیاء جو بایدن لاتفاق 2015 بشأن برنامج طهران النووی والذی ألغاه دونالد ترامب. فهذا الأمر، یقلق النخبة السیاسیة والعسکریة الإسرائیلیة بقدر ما یقلق أمراء الریاض وحلفائهم فی الخلیج.

 

المصدر: فلسطین الآن

Parameter:465742!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)