|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1439/10/18]

محلل إسرائیلیّ: انتصار الأسد ونصرالله، خسارة لنا  

محلل إسرائیلیّ: انتصار الأسد ونصرالله، خسارة لنا

 الأحد ٠١ یولیو ٢٠١٨

استحوذ خطاب الأمین العّام لحزب الله اللبنانیّ، السیّد حسن نصر الله، الذی ألقاه أمس الأوّل الجمعة، على اهتمامٍ واسعٍ فی وسائل الإعلام العبریّة على مُختلف مشاربها، ولکنّ الإعلام الإسرائیلیّ اکتفى بنشر مقتطفاتٍ من الخطاب، دون أنْ یُعقّب على ما ورد فیه.

العالم - مقالات

کما أنّ قادة کیان الاحتلال، من المُستویین السیاسیّ والأمنیّ، التزموا الصمت المطبق. معلق الشؤون العربیة فی شرکة الأخبار الإسرائیلیّة (القناتان 12وـ13 فی التلفزیون العبریّ)، المُستشرِق إیهود یعاری، کان الوحید الذی اختار التغرید خارج السرب، حیث عقبّ  على کلمة السیّد نصر الله بالقول خلال نشرة الأخبار المرکزیّة: الأمین العام لحزب الله قال إنّه أمام انتصار کبیر له وللأسد على المتمردین، وأنا أقول بتواضع إنّه انتصار على "إسرائیل" أیضًا، نحن الخاسرون فی الحرب السوریّة، الأسد سیصل إلى الحدود.

على صلةٍ بما سلف، ذکرت القناة العاشرة فی التلفزیون العبریّ أن رئیس أرکان جیش الاحتلال الجنرال غادی آیزنکوت وصل مساء أمس الأوّل إلى الولایات المتحدّة الأمریکیّة بعد أنْ تم استدعاؤه لإجراء مشاوراتٍ عاجلةٍ مع رئیس أرکان الجیوش الأمریکیة الجنرال جوزیف دانفورد، وفی هذا السیاق، قال المعلّق العسکری فی القناة أور هیلر إنّ الأمر یتعلق بسوریّة وإیران، وخاصّةً بعد اقتراب الرئیس السوریّ بشار الأسد من الجنوب ومنطقة الجولان.

وأضاف هیلر، نقلاً عن مصادر أمنیّةٍ رفیعةٍ فی تل أبیب، أنّ الاستدعاء من قبل رئیس الأرکان الأمریکیّ لرئیس الأرکان الإسرائیلیّ، یعنی أنّ هناک أمورًا تحدث یجب التحدّث عنها وتنسیقها، وبالطبع الأنظار قبل کل شیءٍ تتجه إلى الحلبة الشمالیة، إلى سوریّة والوجود الإیرانیّ هناک، کما أکّدت المصادر.

فی السیاق عینه، ذکرت صحیفة (هآرتس) العبریّة، الیوم الأحد، أنّه فی ظلّ احتدام المعارک فی منطقة الجولان، لا یتوقّع کبار المسؤولین فی المؤسسة الأمنیّة الإسرائیلیّة مُواجهةً مُباشرةً بین جیش الاحتلال وبین الجیش العربیّ السوریّ. ونقلت عن مصادر سیاسیّةٍ وأمنیّةٍ وصفتها بالمطلعّة جدًا قوله إنّ الدولة العبریّة قامت فی الیومین الأخیرین بتوجیه رسائل حادّة کالموس إلى القیادة السوریّة، عبر أطرافٍ ثالثةٍ، أوضحت فیها بشکلٍ مُباشرٍ خطوطها الحمراء فیما یتعلّق بالمعارک الدائرة بالقرب من الحدود، أیْ فی المنطقة القریبة من الجولان السوریّ المُحرّر.

وتابعت المصادر نفسها قائلةً للصحیفة العبریّة إنّه خلال اللقاءات التی أجراها الجنرال آیزنکوط مع الجنرال الأمریکیّ دانفورد تمّت مُناقشة جمیع السیناریوهات، والتی تزعم لن تسمح "إسرائیل" بأنْ تحدث من قبل الجیش السوریّ والقوّات الإیرانیّة وحزب الله اللبنانیّ، وأعربت "إسرائیل" عن أملها فی أنْ تحترم الأطراف الأخرى اتفاق فضّ الاشتباک بینها وبین سوریّة، والذی تمّ التوقیع علیه فی العام 1974.

وشدّدّت المصادر أیضًا، بحسب الصحیفة العبریّة، على أنّ الجیش الإسرائیلیّ لن یرُدّ على قیام دبابةٍ سوریّةٍ بخرق اتفاق فضّ الاشتباک، ولکنّ الدولة العبریّة لن تتنازل ولن تساوم حول اتفاق فضّ الاشتباک المذکور، وعلیه توجّهت إلى کلٍّ من روسیا والولایات المُتحدّة وأبلغتهما بموقفها الحازم، على حدّ قول المصادر.

ولفتت أیضًا إلى أنّ المخابرات الإسرائیلیّة تُتابع عن کثب سیر المعارک فی الجنوب السوریّ، وتتوقّع ألّا یُشارک فیها أیّ عنصرٍ من القوّات الإیرانیّة أوْ من حزب الله، کما أنّ تل أبیب أبلغت الجهات ذات الصلة، بأنّها ستسمح فقط لـ”جیش الأسد” بالسیطرة على المناطق التی ستُستعاد فی الجولان، وأنّ الجیش لن یسمح بأیّ حالٍ من الأحوال لقوّاتٍ “أجنبیّةٍ” ولقوات غیر سوریّةٍ بالمُشارکة فی السیطرة على المنطقة التی ستًعاد لحضن الدولة السوریّة، ولن تُوافق على أنْ تُشارک هذه القوّات إلى جانب الجیش السوریّ فی المعارک، کما أکّدت.

إلى ذلک، ادعی مُحلّل الشؤون العسکریّة فی الصحیفة، عاموس هارئیل، إنّ السیناریو الأکثر منطقیة هو أنّ "إسرائیل" لن تتدّخل بشکلٍ مُباشرٍ ضدّ الحکومة السوریّ، الذی سیصل رجاله أخیرًا إلى هضبة الجولان السوریّة، بل ستُحاول ربط ذلک باتفاقٍ شاملٍ یُبعد إیران والقوات الشیعیّة عن المنطقة، بحسب تعبیره.
 

رأی الیوم - زهیر أندراوس

 

 

قناة العالم

Parameter:347560!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)