|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/10/21]

مخطّط استیطانی توسّعی شمال القدس المحتلة  

تواصل سلطات الاحتلال سیاساتها التهویدیة والاستیطانیة فی القدس، حیث قدم ما یسمى مجلس التجمعات الاستیطانیة "یشع" مخططا تکمیلیا لتوسیع مستوطنة "آدم" شمال شرق مدینة القدس، بواقع 1294 وحدة استیطانیة جدیدة.

 

مخطّط استیطانی توسّعی شمال القدس المحتلة

12/06/2020

تواصل سلطات الاحتلال سیاساتها التهویدیة والاستیطانیة فی القدس، حیث قدم ما یسمى مجلس التجمعات الاستیطانیة "یشع" مخططا تکمیلیا لتوسیع مستوطنة "آدم" شمال شرق مدینة القدس، بواقع 1294 وحدة استیطانیة جدیدة.

ویأتی هذا المخطط الاستیطانی القدیم الجدید، تحت زعم المستوطنین فی مخططهم التکمیلی أن عدد المستوطنین فی "آدم" نحو 1200 عائلة، وخلال السنوات الثلاث المقبلة سیتضاعف العدد بموجب التوقعات لربط المستوطنة بشبکة الطرق والأنفاق التی یجرى بناؤها ومدها خلال العامین المقبلین. 

وجدیر بالذکر أن المخطط الاستیطانی ذاته سبق وطرح عام 2018، وبعد جدالات داخلیة فی دولة الاحتلال خفّض إلى 400 وحدة استیطانیة جدیدة، بموافقة وزیر حرب الاحتلال فی حینه "أفیغدور لیبرمان".

ووفق المخطط الذی عُرض أمس أمام لجنة التخطیط فی الحکم العسکری فی "بیت إیل" سیتم بناء الوحدات الاستیطانیة فی الجزء الشرقی الشمالی من المستوطنة، ویضم المشروع منطقة صناعیة وزراعیة وموقفا للباصات ومحطة للوقود وثلاث طبقات من البناء وفق تدرج الأراضی.

ویتجه التوسع الاستیطانی نحو الشرق، لیشکل امتدادا لسلسلة من المستوطنات التی تربط مستوطنات الوسط بالغور، وخاصة مستوطنات "علمون" و"عنتوت" و"میغورن الجدیدة "و"نفی برات" و"معالوت مخماس" و"کفار ادمیم" و"جفعات اساف" شمالًا على أراضی دیر دبوان وبرقة، ولتشکل فی مجملها حاجزا طبیعیا استیطانیا وسط الضفة الغربیة تعزلها عن منطقة الأغوار.

وبحسب نائب رئیس التجمعات الاستیطانیة، یدور الحدیث عن إضافة 1294 وحدة إلى المستوطنة، لکن المشروع بحد ذاته قابل للتطویر مع اللجنة التی تدیر "بلدیة آدم" وما یسمى بـ"دائرة أراضی إسرائیل" و"قسم دائرة الأراضی فی بیت إیل".

وسیجرى ربط مستوطنتی "آدم" و"شاعر بنیامین" الموازیة لها، وتوسیع نفوذهما بعد التغییر فی حرکة السیر، وعملیة الربط بینهما وبین الشارع الرئیس "القدس- تل أبیب"، الأمر الذی سیکون مقدمة لبناء الحی الاستیطانی على أراضی مطار القدس- قلندیا، وتوسیع المنطقة الصناعیة "عطروت" لتشمل مناطق غرب وشمال المنطقة الحالیة، بواقع أکبر من ثلاثة أضعاف حجمها الحالی.

ومستوطنة "آدم" تابعة للحرکة الاستیطانیة العنصریة "غوش إیمونیم"، أقیمت عام 1983، ثمّ صدّق على إقامتها عام 1984، ومنذ ذلک العام تم تطویرها وتوسیعها 6 مرات، وتبتلع مساحة واسعة من الأراضی الفلسطینیة.

ویعمل مجلس التجمع الاستیطانی فیها على مضاعفة العدد وزیادة مساحة الأراضی المخصصة لها على حساب الأراضی الفلسطینیة فی حزمة وجبع ومخماس، إذ تبتلع مساحة واسعة من أراضی هذه القرى.

 

موقع العهد الاخباری

Parameter:458399!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)