|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/09/05]

مسلسل مِصری یضع “النهایة” لإسرائیل: معلّم یُحدّث طلّابه عن “حرب تحریر القدس” وتدمیر الکیان بعد أقل من 100 عام على قیامه وهُروب الیهود..  

مسلسل مِصری یضع “النهایة” لإسرائیل: معلّم یُحدّث طلّابه عن “حرب تحریر القدس” وتدمیر الکیان بعد أقل من 100 عام على قیامه وهُروب الیهود.. الخارجیّة الإسرائیلیّة غاضبة من دراما تُعرض فی دولة عاهدتها سلاماً.. استبشار یغزو المنصّات أمام تطبیع “أم هارون” ومُهاجمة الفلسطینیین فی “مخرج 7”.. “حماس” تُشید وتساؤلات مطروحة: ما هی الرسائل السیاسیّة وأین الرقابة المصریّة؟

مسلسل مِصری یضع “النهایة” لإسرائیل: معلّم یُحدّث طلّابه عن “حرب تحریر القدس” وتدمیر الکیان بعد أقل من 100 عام على قیامه وهُروب الیهود.. الخارجیّة الإسرائیلیّة غاضبة من دراما تُعرض فی دولة عاهدتها سلاماً.. استبشار یغزو المنصّات أمام تطبیع “أم هارون” ومُهاجمة الفلسطینیین فی “مخرج 7”.. “حماس” تُشید وتساؤلات مطروحة: ما هی الرسائل السیاسیّة وأین الرقابة المصریّة؟

عمان- “رأی الیوم”- خالد الجیوسی:

فیما یتّجه الإعلام السعودیّ مُمثَّلاً بقناته المنوّعة (MBC)، إلى حالةٍ من التطبیع “الفج” والواضح والصریح وفق ما یرصد مُعلّقون، إن کان فی مسلسل “أم هارون” الذی یرسم حالةً من التعایش مع الیهود فی الخلیج فترة الأربعینیّات، تدخل منزل کل بیت خلیجی بطولة حیاة الفهد، أو مسلسل “مخرج 7″، بطولة ناصر القصبی، والذی جرى فیه التطاول “رسمیّاً” على الشعب الفلسطینی، والقول بأنهم یشتمون السعودیین، ضمن حوار جرى تقدیمه على أساس نقاش مُحاید یُقدِّم وجهات نظر مُختلفة، وهی حالة إعلامیّة درامیّة، مُمنهجة، ولیست عابرةً، أو من صُنع الجیوش الإلکترونیّة، کوسمٍ عابرٍ یجری تمریره على المنصّات الافتراضیّة، فی مُقابل هذا یُسجَّل فی مصر، وفی دراما رمضان تحدیدًا، مشهد من مسلسل “النهایة” ویتحدّث عن “حرب تحریر القدس”.

فی مسلسل یوسف الشریف مجرد فکرة اننا حررنا القدس والحرب بین الدول العربیه والیهود ومجرد بس فکرة اننا نکون عایشین فی القدس حسستنی بسعادة کبیرة اوی وبرغم حبکة المسلسل مش قادر انسى جملة “بعد ما اتحدت الشعوب العربیة وحررنا القدس”
وهتفضل اجمل حاجه سمعتها السنه دی #النهایه pic.twitter.com/1O6iwS3Bx2

— Khaled Rezq (@KhaledRezq97) April 25, 2020

“حرب تحریر القدس”، کان مشهدًا کفیلاً، بدفع وزارة الخارجیّة الإسرائیلیّة إلى رفض العمل، الذی توقّع نهایة إسرائیل، وذلک فی العام 2120، حیث العمل یتناول عصرًا تکنولوجیّاً حدیثاً، وکان قد تحدّث أیضاً عن تقسیم الولایات المتحدة الأمریکیّة، والتی کانت داعمةً لإسرائیل.

وفی تفاصیل المشهد الذی أزعج دولة الکیان العبری، یظهر فصل دراسی، ومجموعة من الأطفال العام 2120، وهم یدرسون عن حرب تحریر القدس، وذکر المدرّس لهم عبارة “وعندما حان الوقت لتتخلّص الدول العربیّة “من عدوّها اللدود” اندلعت حرب تحریر القدس، ویستطرد المعلم قی القول إنّ الحرب انتهت بسرعة، وتسبّبت فی تدمیر دولة إسرائیل الصهیونیّة بعد أقل من 100 عام على قیامها، بل ویُؤکّد المعلم لطلابه، بأنّ مُعظم الیهود فی إسرائیل، هربوا إلى بلدانهم الأصلیّة.

وزارة خارجیة الاحتلال الإسرائیلی طلعت بیان انهاردة انتقدت فیه مسلسل النهایة .. واعتبرت توقعه نهایة إسرائیل غیر مقبول pic.twitter.com/SUVx2dIw9m

— محمد ابن عوف (@ABOOUF22) April 26, 2020

ویکون لافتاً، أنّ المواد الإعلامیّة، والدرامیّة، تخضع للرقابة فی مصر، وتحت عین الدولة المصریّة، وهو ما یعنی بأنّ هذا المسلسل خضع للرقابة، وجرى تمریره، ویحمل رسائل سیاسیّة مصریّة، کما أنّ شرکة “سینرجی”، التی أنتجت المسلسل هی أکبر شرکة إنتاج فی مصر، وبحسب تقاریر إعلامیّة إسرائیلیّة، فإنّ شرکة الإنتاج المذکورة، لها علاقات قویّة مع جهاز المخابرات العامّة المصری.

من العظمة الموجودة ف مسلسل النهایه
هی تحریر القدس#یوسف_الشریف
 pic.twitter.com/WK5MX7CVn0

— Abdelrhman Mohammed (@Almlcky) April 24, 2020

وممّا أثار حفیظة إسرائیل، والتی أشادت على سبیل المثال بمسلسل “أم هارون” الخلیجی ودافعت عنه بطولة حیاة الفهد أمام مُنتقدیها، بأنّ مسلسل “النهایة” المصری بطولة الفنان یوسف الشریف، یُعرض فی دولة أبرمت اتفاقیّة سلام مع إسرائیل مُنذ 41 عاماً على حد توصیف الخارجیّة الإسرائیلیّة، کما جرى عرضه على شاشة خاصّة قناة (ON)، کما نشر الحلقة أیضاً على “الیوتیوب”، وجرى سحبها لاحقاً.

#النهایة واول عشر دقایق وحرب تحریر القدس لا فعلا شابوه یوسف الشریف یارب ما نموت إلا لما نعیش اللحظة دی إحساس لا یوصف وهو مجرد مسلسل یااااارب pic.twitter.com/AYksxqfCmh

— PH. Nahla Ahmed (@NahlaAh82246851) April 24, 2020

ومما یُمیّز العمل أیضاً، أنه من تألیف الکاتب عمرو سمیر عاطف، وهو ذاته الذی کان قد کتب فیلم “أولاد العم” العام 2009، وتعرّض أیضاً لانتقادات إسرائیلیّة، وهو ما یعنی أنّ الکاتب یحمل نهجاً عدائیّاً ضد إسرائیل فی کتاباته.

واحتفت المنصّات الافتراضیّة بمشهد مسلسل “النهایة”، الذی نجح أیضاً فی تقدیم إبهار هولیودی، حیث أوّل عمل درامی مصری، یحمل تصنیف “خیال علمی”، ویتحدّث عن شخصیّة مُستَنسخة من بطل العمل.

#ام_هارون
ما افسدة الکویتة فی مسلسل ام شارون اصلحة مسلسل#النهایة pic.twitter.com/rJUrA6DR4L

— عtaz  (@MU__ASC) April 27, 2020

وعبّر النشطاء والمُغرّدون، عن فرحتهم بالمشهد الذی تنبّأ، بتحریر القدس، فقط بعد قیام دولة إسرائیل بمئة عام، وسُقوط الولایات المتحدة الأمریکیّة الدّاعمة لها، وکان لافتاً موجة التفاؤل التی ظهرت على المنصّات المصریّة تحدیدًا، حین أجمعوا على فخرهم، بأن یبدأ موسم رمضان الدرامی، بمشهد تحریر القدس، بدل حالة التّوهان والتطبیع، والتطبیل لصفقة القرن.

ودخلت حرکة “حماس” على حالة الإعجاب والفخر العربیّة بمشهد المسلسل، وقال الناطق باسمها حازم قاسم: “إن “الرفض الشعبی العربی الواسع لأی سلوک تطبیعی مع الاحتلال الإسرائیلی، یؤکد عزلة أی جهة تسعى لجعل العلاقة مع الاحتلال طبیعیة، لا یمکن لضمیر الأمة الصادق على الدوام، أن تخدعه بعض خزعبلات المطبعین”.

وزارة الخارجیة الإسرائیلیة تحتج فی حساب شخصی لمراسل قناة إسرائیلیة على مضمون الحلقة الأولى من مسلسل #النهایة بشأن تدمیر إسرائیل وتحریر العرب للقدس:
قالت وزارة الخارجیة:
هذا محتوى مؤسف وغیر مقبول تمامًا، خاصة بین دول لدیها اتفاق سلام منذ 41 عامًا pic.twitter.com/582H4kkfGr

— أحمد فؤاد أنور ⁦⁩ (@ahmadfouadanwar) April 26, 2020

وأضاف قاسم عبر تغریدة له على “تویتر”: “‏الاحتفاء الواسع عبر مواقع التواصل الاجتماعی من الجمهور العربی لما جاء فی أحد مسلسلات رمضان المصریة، الذی تنبأ بزوال الاحتلال الإسرائیلی، وتحریر القدس، یؤکد بشکل قاطع أن کل الأمة تقف مع قضیتها المرکزیة، وأنها لن تنسى مقدساتها، وسیبقى الاحتلال الإسرائیلی عدوها المرکزی”.

⁦⁩ رفض النائب وضابط المخابرات الحربیة السابق وعضو لجنة الدفاع والأمن القومی اللواء تامر الشهاوی بیان الخارجیة الإسرائیلیة بشأن مسلسل “النهایة” . وقال “فی الفن لا مجال للانتقاد فحریة الإبداع لا یمکن أن تکون داخل أطر تضعونها أنتم وعلیکم أن تتقبلوا الأفکار والطروحات المختلفة pic.twitter.com/8ELNtGintO

— Rani Mardaani (@mardaani_rani) April 27, 2020

هذا، ولم یصدر تعلیق رسمی من السلطات المصریّة حتى کتابة هذه السطور، حول موقفها من المشهد، والغضب الإسرائیلی الرسمی من العمل، والذی یُجمع مُعلّقون، أنه لا یُمکن أن یکون قد مرّ إلا بمُوافقة أجهزتها الرقابیّة، وهو ما یُعید حالةً من الأمل، لعودة الإعلام المصری المُتّهم بعضه بالسطحیّة، والابتذال، إلى دوره المعهود، الذی کان قائماً فی عهد الرئیس الراحل جمال عبد الناصر، والقلق التی کانت تُشکّله مصر لإسرائیل فی عهده الذی اتّسم بالقومیّة، وتبنّی قضایا الأمّة العربیّة، وعلى رأسها فلسطین وتحریرها، رغم ما کان یُوجّه للزعیم الراحل من انتقادات، ومسؤولیّة عن النکسة، دفعته للاستقالة، والاعتذار.

 

بیان من الخارجیة الإسرائیلیه یستنکر محتوى المسلسل المصرى #النهایه ووصفته بأنه مؤسف وغیر مقبول على الإطلاق خاصة من الدوله التی أبرمت اتفاقیة سلام بینها على مدى السنوات الـ41 الماضیة
المسلسل الذی تدور أحداثه فی المستقبل تحدث عن زوال إسرائیل وتحریر القدس على ید العرب#مسلسل_النهایة pic.twitter.com/hk0kwEYKfa

— ضیاء بن سعید ” ضاوی” (@msafr2002) April 27, 2020

 

رأی الیوم

 

Parameter:455326!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)