|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/01/24]

مصادر عبریة: أمن السلطة اعتقل خلیة لتصنیع الصواریخ بالضفة  

مصادر عبریة: أمن السلطة اعتقل خلیة لتصنیع الصواریخ بالضفة

الناصرة (فلسطین) - خدمة قدس برس 

الاثنین 23 سبتمبر 2019

کشفت مصادر عبریة، الیوم الإثنین، النقاب عن أن أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطینیة، اعتقلت خلیة حاولت تصنیع قذائف صاروخیة فی الضفة الغربیة المحتلة.

ونقلت القناة "12" العبریة، فی تقریر لها عن مصادر فلسطینیة فی رام الله (لم تسمها)، قولها إن عناصر من الجهاد الإسلامی حاولت تصنیع صواریخ بتوجیهات إیرانیة وأن الحدیث یدور عن صواریخ غیر متطورة.

ولفت تقریر القناة العبریة، إلى أن أجهزة أمن السلطة، أطلعت الاحتلال الإسرائیلی، عبر آلیات التنسیق الأمنی، على تفاصیل عملیة الاعتقال ونشاط الخلیة.

وأضاف أنه تم إعداد تلک الصواریخ لتکون المستوطنات بالضفة الغربیة المحتلة، فی مدى النیران الفلسطینیة.

وفی السیاق ذاته، ذکرت هیئة البث الإسرائیلی، أن أمن السلطة اعتقل الخلیة الشهر الماضی فی منطقة طولکرم (شمال القدس المحتلة).

وأضافت أن المعتقلین یخضعون خلال هذه الأثناء لتحقیق جهاز المخابرات العامة الفلسطینیة بالضفة الغربیة، الذی یترأسه ماجد فرج.

ونقل محلل الشؤون الفلسطینیة فی "کان"، غال بیرغر، عن مصادر ادعى أنها فلسطینیة، أن عملیة تصنیع وتجمیع القذائف الصاروخیة کانت فی مراحلها الأولیة.

وأضاف أن أمن السلطة ضبط بحوزة الخلیة خلال عملیة الاعتقال أنبوبًا مجوفًا وکمیات من مسحوق نترات البوتاسیوم.

الا أن الإذاعة العبریة، ذکرت أن أعضاء الخلیة لا ینتمون لأی تنظیم أو فصیل فلسطینی، کما أنهم لیسوا من أصحاب التوجهات الدینیة، على عکس ما ذکرته قناة "12" الاسرائیلیة.

و"التنسیق الأمنی" بین الأجهزة الأمنیة الفلسطینیة والإسرائیلیة هو أحد بنود اتفاق أوسلو الموقع بین منظمة التحریر وإسرائیل عام 1993، والذی ینص على تبادل المعلومات بین الأمن الفلسطینی و"إسرائیل".

 

قدس برس 

Parameter:430917!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)