|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/04/25]

مغازلة السعودیة وحلفائها لإسرائیل فی خضم اضطرابات العراق ولبنان  

بینما لا یزال العراق ولبنان اللذان یقفان فی طلیعة الدول المناضلة للکیان الاسرائیلی یشهدان اضطرابات صعبة، اکد وزیر الخارجیة الإماراتی فی مقال له على ضرورة تطبیع علاقات بلاده مع "إسرائیل".

مغازلة السعودیة وحلفائها لإسرائیل فی خضم اضطرابات العراق ولبنان

 الأحد ٢٢ دیسمبر ٢٠١٩

العالم - الخبر واعرابه

الخبر : بینما لا یزال العراق ولبنان اللذان یقفان فی طلیعة الدول المناضلة للکیان الاسرائیلی یشهدان اضطرابات صعبة، اکد وزیر الخارجیة الإماراتی فی مقال له على ضرورة تطبیع علاقات بلاده مع "إسرائیل".

التحلیل:

لیس من المدهش تطبیع العلاقات مع "إسرائیل" فی ظل جهود بعض الدول الإسلامیة فی المنطقة هذه الأیام لاقامة العلاقات معها. وبینما زال قبح العلاقة مع "إسرائیل" بین الدول العربیّة مع اصرار بعض الحکام العرب على تودیعهم للنضال الذی استمر لمدة 70 عامًا ضدها، لم نتفاجأ من نشر وزیر الخارجیة الإماراتی لمقال یؤکد الحاجة إلى العلاقة مع "إسرائیل"، لکن اختیار التوقیت الراهن للإعلان الرسمی عن "الولاء" لاسرائیل و"الندم على عدم وجود علاقة معها فی الماضی" تزامنا مع الاضطرابات فی لبنان والعراق یوضح حقیقة هامة وهی أن اکثر المستفیدین من الاحداث الاخیرة هم الولایات المتحدة و"إسرائیل" وحلفاؤهم الإقلیمیون فی الخلیج الفارسی.

- وکان محمد بن سلمان اعلن سابقا أن المحتلین للقدس لهم الحق فی استخدام الأراضی الفلسطینیة وبینما استقبلت السلطات العمانیة رسمیاً نتنیاهو فی مسقط، وزارت الوفود الریاضیة والفنیة الإسرائیلیة الدول الحلیفة للسعودیة، تجرأ وزیر خارجیة الإمارات على قول ان تحالفا عربیا- إسرائیلیا یتشکل فی الشرق الأوسط -فی وقت تعانی فیه دولتان مسلمتان ومعادیتان لإسرائیل (بنسبة مائة فی المائة)، من مشاکل داخلیة واضطرابات.

واضاف وزیر الخارجیة الاماراتی: "ترسم خرائط جدیدة للعقل المسلم، فی الوقت الذی تتلاشى فیه الکراهیة القدیمة". هذا فیما تمر بضعة أیام فقط عن کشف البعد السیاسی لـ "صفقة القرن"، وتفید التقاریر أن صادرات الغاز الإسرائیلیة إلى مصر سوف تستانف قریبًا و...

مما لا شک فیه یمکن أن نستنتج، أن تصریحات ومواقف وزیر خارجیة الإمارات تم تنسیقها جیدًا مع الریاض نظرًا لاعتماد ابوظبی على السعودیة فی کل شیء. وعلى هذا الاساس یمکننا أن نحلل التدخل السعودی الأخیر فی الشؤون الداخلیة للعراق ولبنان واصرارها على استمرار اضطرابات فیهما.

-ان حماس نتنیاهو لتصریحات وزیر الخارجیة الإماراتی وقوله: "أرحب بالتقارب بین إسرائیل والعدید من الدول العربیة"، هو إشارة قد تکون متعمدة أو غیر متعمدة إلى الإجراءات التی اتخذتها السعودیة وشرکاؤها فی المنطقة لتحسین العلاقات مع تل ابیب ولیس مستبعدا ان تصبح هذه العلاقات علنیة قریبا.

 

قناة العالم 

Parameter:450575!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)