|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
وسائل اعلام صهیونیة:
[1439/09/08]

نتنیاهو ینقل مقر اجتماعات حکومته إلی مخبأ تحت الأرض  

وسائل اعلام صهیونیة:

نتنیاهو ینقل مقر اجتماعات حکومته إلی مخبأ تحت الأرض

تاریخ: 2018/05/23 

بیروت/23 ایار/مایو/ارنا-وسائل إعلام إسرائیلیة تقول إن رئیس حکومة الاحتلال الإسرائیلی قرر عقد جلسات الکابینت فی المرکز الوطنی لإدارة الکوارث والأزمات الوطنیة وهو مخبأ محصن تحت الأرض بالقدس، وذلک بسبب الخشیة من التسریب والتوتر علی الحدود فی شمال فلسطین المحتلة.

وقال معلق الشؤون السیاسیة فی القناة 'العاشرة' الإسرائیلیة، باراک رابید، إن رئیس الحکومة بنیامین نتنیاهو قرر مؤخراً نقل کل جلسات الحکومة الإسرائیلیة من مکتبه حیث تعقد بشکل عام، إلی المرکز الوطنی لإدارة الکوارث والأزمات الوطنیة الموجود فی مخبأ تحت الأرض فی منطقة القدس المحتلة.
وأضاف المعلق الإسرائیلی إن هذا المرکز 'مخبأ محروس وحساس'، ناقلاً عن وزراء فی الحکومة أن سبب نقل الاجتماعات هو خشیة نتنیاهو من عملیات تجسس من أجهزة استخبارات أجنبیة، 'وخصوصاً علی ضوء الوضع الحساس فی الحدود الشمالیة والمحاولات لکبح التمرکز الإیرانی فی سوریا'، علی حد تعبیر المعلق الإسرائیلی.
وأضاف 'أحد الأسباب المرکزیة لهذا القرار هو رغبة نتنیاهو بمنع التسریب من الکابینت'.
وأوضح المعلق الإسرائیلی أن جلستین للکابنیت قد عقدتا بالفعل فی الآونة الأخیرة فی هذا المخبأ وبحسب الجداول الزمنیة لثلاثة وزراء فی الکابینت قالوا أیضاً إن الجلسات الأربع القادمة ستعقد أیضاً فی هذا المخبأ.
یذکر أن الشهور الفائتة شهدت توتراً کبیراً بین 'إسرائیل' وسوریا، حیث حاولت الطائرات الإسرائیلیة الاعتداء علی مواقع عسکریة سوریة تزعم وجود عناصر إیرانیة فیها، وتصدت الدفاعات الجویة السوریة لهذه الإعتداءات وأسقطت نسبة کبیرة من الصواریخ الإسرائیلیة، کما أسقطت فی شهر شباط/فبرایر الماضی طائرة إف-16 إسرائیلیة.
انتهی/

 

وکالة الجمهوریة الاسلامیة للانباء (ایرنا)

Parameter:346128!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)