|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/05/24]

هل فشلت منظومة باتریوت فی اعتراض الصواریخ الإیرانیة ضد القواعد العسکریة وکرّرت سیناریو الهجمات الحوثیة ضد السعودیة؟  

لم یُخلّف القصف الصاروخی الإیرانی یوم 8 ینایر خسائر بشریة فی صفوف القوات الأمریکیة ولکنه أکد قوة الصواریخ البالیستیة التی تصنعها إیران، ویتکرّر سیناریو القصف الحوثی على السعودیة وهی استحالة اعتراض هذه الصواریخ بمنظومة باتریوت الدفاعیة الأمریکیة.

هل فشلت منظومة باتریوت فی اعتراض الصواریخ الإیرانیة ضد القواعد العسکریة وکرّرت سیناریو الهجمات الحوثیة ضد السعودیة؟

لندن – “رأی الیوم”:

لم یُخلّف القصف الصاروخی الإیرانی یوم 8 ینایر خسائر بشریة فی صفوف القوات الأمریکیة ولکنه أکد قوة الصواریخ البالیستیة التی تصنعها إیران، ویتکرّر سیناریو القصف الحوثی على السعودیة وهی استحالة اعتراض هذه الصواریخ بمنظومة باتریوت الدفاعیة الأمریکیة.

ورصد البنتاغون الصواریخ الإیرانیة متوجهة إلى القواعد الأمریکیة فی العراق وبالخصوص “عین الأسد”، وکان للجنود الوقت الکافی للجوء إلى المخابئ المحصنة أو الابتعاد إلى خارج القاعدة تجنبا للقصف، وهو ما جنّب سقوط ضحایا فی صفوف الجنود باستثناء الارتجاجات المخیّة لبعض الجنود الذین تم نقلهم إلى الکویت وألمانیا للعلاج.

ویستغرب محللون کیف لم تعترض الدفاعات الأمریکیة الصواریخ البالیستیة الإیرانیة، ویعالج المحلل العسکری سیباستیان ووربلین فی موقع ثنک التابع للقناة “إی بی سی نیوز” هذه المعضلة العسکریة التی یراها الکثیرون مقلقة ونقطة ضعف.

وجهّز البنتاغون القواعد العسکریة ببطاریات من نوع باتریوت الشهیرة للدفاع عنها، وهی صواریخ مضادة مخصصة لاعتراض الصواریخ البالیستیة، ولم تنجح فی اعتراض الصواریخ الإیرانیة التی قصفت القاعدتین العسکرتین الأمریکیتین.

وتکرّر ما حدث مع فشل منظومة باتریوت التی قامت الولایات المتحدة بنصبها فی الأراضی السعودیة لمواجهة الصواریخ البالیستیة التی یطلقها الحوثیون والتی تعترض صاروخ من أصل خمسة وباستعمال أکثر من خمسة صواریخ باتریوت.

وکان الهجوم الإیرانی فرصة للتکنولوجیا العسکریة الأمریکیة لتأکید تفوّقها، فإذا کانت قد اعترضت الصواریخ البالیستیة کان هذا من شأنه زرع الثقة فی نفوس الجیش الأمریکی فی أی مواجهة مع إیران فی المستقبل، ومن شأنه کان کذلک تعزیز الثقة فی الصناعة الدفاعیة الأمریکیة، وکان سیُعطی صورة إیجابیة ودعم حقیقی للباتریوت فی مواجهة منافسه الروسی “إس 400” الذی یتربّع على عرش الصواریخ المضادة للطائرات والصواریخ.

وکانت الولایات المتحدة، وقبل اغتیال قائد فیلق القدس فی الحرس الثوری الایرانی قاسم السلیمانی، قد سحبت سفنها الحربیة من الخلیج العربی، وبالخصوص حاملة الطائرات “ترومان” وجعلتها بعیدة عن متناول الصواریخ الإیرانیة تجنبا لأی مفاجأة عسکریة.

 

رأی الیوم

Parameter:452018!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)