|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1440/12/21]

الأسدی: ندعو إلى التحرک دولیا للدفاع عن سیادة العراق التی تنتهک من قبل إسرائیل  

الأسدی: ندعو إلى التحرک دولیا للدفاع عن سیادة العراق التی تنتهک من قبل إسرائیل

22.08.2019 

أعلن رئیس کتلة السند فی البرلمان العراقی النائب أحمد الأسدی، الیوم الخمیس، أن دخول إسرائیل المجال الجوی العراقی هو بمثابة إعلان حرب ضد العراق.

وقال الأسدی فی بیان له: "إن السکوت على العدوان لیس موقفا عقلانیا بل العقلانیة والواقعیة السیاسیة تقتضی استنفاد خیارات الدبلوماسیة الوطنیة مع مجلس الأمن الدولی لیکون العراق وجیشه وشعبه فی حل من خیارات الردع العسکریة مع العدوان وطائراته المسیرة".

کما دعا رئیس کتلة السند فی البرلمان العراقی إلى التحرک دولیا للدفاع عن سیادة العراق التی تنتهک من قبل إسرائیل والقوى الداعمة لها.

وقال الأسدی فی بیان: "علینا بالتحرک العربی والدولی والإقلیمی وتنشیط حرکة الاعتراض على استهداف أجوائنا وحشدنا وإمکاناتنا العسکریة التی تعرضت للتدمیر"، مضیفا: "نبقی خیار الرد مفتوحا... لأنهم أرادوها حربا مفتوحة والواجب الشرعی والوطنی إیقاف تلک الحرب بروح الرد المفتوح".

یذکر أنه وللمرة الثالثة فی أقل من شهر یتم استهداف معسکر تابع للحشد الشعبی فی العراق، بمحافظة صلاح الدین، شمال بغداد، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى.

وعلى خلفیة الضربات، قرر رئیس الوزراء العراقی عادل عبد المهدی، إلغاء جمیع الموافقات الخاصة بالطیران العسکری فی أجواء البلاد، وحصرَها بیده فقط.

وکان رئیس الوزراء الإسرائیلی بنیامین نتنیاهو ألمح، إلى مسؤولیة إسرائیل عما یعتقد أنها غارات جویة على معسکرات الحشد الشعبی بالعراق، مشیرا إلى أنه "لیس لإیران حصانة فی أی مکان"، مضیفا أن أیدی إسرائیل طویلة، وستتحرک ضدها أینما تستدعی الحاجة.

 

اسبوتنیک

منبع:
Parameter:426644!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)