|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1440/11/16]

الذکاء الإیرانی الحاد والخبث الأنجلو-امریکی الواسع والضیاع الاستراتیجی العربی الرسمی  

الذکاء الإیرانی الحاد والخبث الأنجلو-امریکی الواسع والضیاع الاستراتیجی العربی الرسمی 

ا. د احمد القطامین

معادلة قد تبدو غریبة لکنها فی الواقع تعبیر عن حالة المنطقة العربیة التی ما فتأت تتفاقم فیها الأوضاع على الاصعدة کافة عاما بعد عام دون أمل فی نهایة فی الافق المنظور. الإیرانیون حشروا فی زاویة ضیفة فاستنهض ذلک اکثر حالات التصدی ذکاء وعمقا، والتحالف الأنجلو امریکی یفعّل أقصى حالات الخبث الاستراتیجی الاستعماری قدرة على التخریب والعرب تائهون بین شعوب تعیش فی حیرة شدیدة من امرها غیر قادرة على الفعل وانظمة استکانت لضعفها ودخلت فی منطقة یسمیها علم الادارة منطقة الراحة الآمنة التی عادة تتحقق نتیجة لعدم القدرة على فعل أی شئ خارج نطاق المتاح باقل الجهد مع ابعاد اَی شکل من أشکال التفکیر الإبداعی القادر على خلق الحلول وتنفیذها لمواجهة الظروف الصعبة.

استراتیجیة الصراع فی منطقة الخلیج على کافة محاورها سواء فی الیمن او فی معادلة الصراع الامریکی الإیرانی فی میاه الخلیج الدافئة تبلورها اسرائیل وتمولها الدول العربیة الخلیجیة وینفذها التحالف الأنجلو امریکی على شکل حرب شرسة اقتصادیة واستخباراتیة ونفسیة موجهة ضد ایران کنقطة استهداف أولى لکنها فی الواقع لا تستهدف ایران فحسب بل تمثل عملیة تجریف واسعة النطاق للمنطقة العربیة برمتها ارضا وشعبا وحضارة وثقافة ابتداء من فلسطین وسوریا ولبنان والاردن کمرحلة أولى قبل ان تمتد الى العالم العربی برمته ما فیه دول الخلیج ومن ثم الى العالم الإسلامی لاحتوائه بالکامل.

السیاسات الامریکیة فی المنطقة اتسمت على الدوام بالخبث واستغفال الانظمة العربیة الرسمیة الهشة والخائفة والفاقدة للمشروعیة الشعبیة ترافقها موجات عاتیة من الحروب النفسیة والاقتصادیة الموجهة ضد شعوب المنطقة بهدف تدمیرها بهکذا نوع من الحروب الناعمة وذلک لعدم قدرة القوة الامریکیة على الدخول فی حروب عسکریة مکلفة جدا.

ان من اخطر ما تواجهه الامة الان لیس امکانیة الحرب علیها بل غیاب قدرة الشعوب على حلحلة الوضع السیاسی المتحجر والضعیف وغیر الشرعی والمرتبط مباشرة بمخططات الاعداء فی بلادها. امریکا غیر قادرة على ان تشن حربا جدیدة فی المنطقة بل قادرة تماما على استخدام الانظمة السیاسیة لتحقیق اهدافها دون ان تدفع ایة کلفة لذلک ودون ان تفقد جندیا واحدا. فالانظمة لیس فقط لا تفعل شیئا للدفاع عن بلادها بل تدعم وتمول مخططات اعدائها ضد بلدانها بکل ما یتطلبه ذلک من امکانیات.

حالة نادرة فی التاریخ.. ربما هی الحالة الاولى والاخیرة

qatamin8@hotmail.com

اکادیمی وکاتب عربی

 

رأی الیوم

Parameter:421201!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)