|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1440/11/30]

تعزیز التعاون بین إیران والإمارات یساعد على دعم الامن الحدودی  

تعزیز التعاون بین إیران والإمارات یساعد على دعم الامن الحدودی

١ أغسطس ٢٠١٩

طهران/ 1 آب / اغسطس/ ارنا - وقع قائد حرس الحدود الإیرانی، العمید "قاسم رضائی" وقائد قوات خفر السواحل الإماراتی العمید "علی محمد مصلح الاحبابی"، الیوم الخمیس، مذکرة تفاهم لتعزیز العلاقات وترسیخ أمن الحدود.

وفی الیوم الثانی من اجتماع "دبلوماسیة الحدود" مع قائد قوات خفر السواحل بدولة الإمارات العربیة المتحدة، العمید "علی محمد مصلح الاحبابی" أوضح قائد حرس الحدودی الإیرانی العمید "قاسم رضائی" : الیوم عقد الاجتماع العملی لتنسیق الحدود بین الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة ودولة الإمارات العربیة المتحدة، ولحسن الحظ أفضى الإجماع إلى توقیع مذکرة تفاهم من أجل تعزیز التعاون الحدودی.

وأضاف أن اجتماعات منتظمة تعقد بین البلدین کل عام فی طهران وأبو ظبی، ومرة ​​کل ستة أشهر فی إحدى المناطق الحدودیة بدعوة من الطرفین، وإذا تم اتخاذ قرار "حدودی طارئ "، یتم التنسیق من خلال وسائل التواصل أو الاجتماعات الحضوریة.

وصرح قائد حرس الحدود الإیرانی، ان عقد هذه الاجتماعات، تساهم فی تعزیز التعاون وترسیخ الأمن الحدودی، وتوفر أیضا التسهیلات للعبور الشرعی بین الحدود وللصیادین، والتصدی لکل من یحاول انتهاک الأمن والهدوء للبلدین.

التعاون عبر الحدود؛ خطوة لحمایة المصالح

من جانبه قال قائد قوات خفر السواحل الاماراتی العمید "علی محمد مصلح الأحبابی": نحن سعداء للغایة لوجودنا مع حرس الحدود فی الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة.

وأضاف الأحبابی: ان توقیع مذکرة تفاهم حدودیة خطوة إیجابیة لصالح البلدین ولارتقاء الأمن الحدودی بین البلدین، ومراقبة الحدود ، وتسهیل حرکة المرور وما إلى ذلک.

 

وکالة الجمهوریة الاسلامیة للأنباء (أرنا)

Parameter:423650!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)