|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
مهنئًا بانتصار تموز
[1440/12/07]

شمخانی : سیصلی أبناء المقاومة قریبًا فی القدس  

مهنئًا بانتصار تموز

شمخانی : سیصلی أبناء المقاومة قریبًا فی القدس

٩ أغسطس ٢٠١٩

هنّأ الأمیرال علی شمخانی ممثل قائد الثورة وأمین المجلس الأعلى للأمن القومی الایرانی، الأمین العام لحزب الله ومجاهدی المقاومة الاسلامیة الشجعان فی ذکرى انتصار تموز ٢٠٠٦.

وجاء فی رسالة شمخانی عبر موقع "العهد" الاخباری: "أهنئ الأمین العام لحزب الله أخی المجاهد حجة الإسلام والمسلمین السید حسن نصرالله وجمیع مجاهدی المقاومة الاسلامیة فی ذکرى الانتصار فی حرب الـ٣٣ یومًا".

واضاف أمین المجلس الأعلى للأمن القومی الایرانی: "المقاومة الاسلامیة استطاعت فی حرب تموز أن تحطم أسطورة الجیش الصهیونی الذی لا یقهر وأفشلت مشروع الشرق الأوسط الجدید الصهیو - امریکی".

وقال شمخانی "الیوم المقاومة الاسلامیة فی لبنان إلى جانب جبهة المقاومة استطاعت بالتضحیة وتقدیم الشهداء الاعزاء، أن تنقذ العالم من خطر الإرهاب التکفیری ودون شک أن العالم الیوم هو مدین لتضحیات مجاهدی المقاومة الاسلامیة".

وتابع شمخانی قائلا "یجب على الکیان الصهیونی أن یکون قد أدرک بأن رجال المقاومة بأعینهم الساهرة یراقبون دومًا الإجراءات الصهیونیة لخلق الشر وإشعال نار الأزمات، وسیلحقون الهزیمة والعار بالصهاینة فی جمیع الجبهات".

ولفت شمخانی الى أن "صدق وشجاعة وبصیرة سماحة السید حسن نصرالله، کانت عاملًا حاسمًا فی حرکة ودور حزب الله فی خلق الوحدة الوطنیة فی داخل لبنان والأمن والاستقرار فی حدود هذا البلد".

وأکد شمخانی خلال هذه الرسالة دعم الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة لجبهة المقاومة فی مواجهة الکیان الصهیونی، وقال: "کما قال قائد الثورة الاسلامیة المعظّم، إن الکیان الصهیونی لن یرى الـ٢٥ عامًا القادمة. وإن شاء الله سنرى قریبًا ذلک الیوم الذی ستحرر فیه فلسطین ویصلی أبناء المقاومة فی القدس الشریف".

المصدر : العهد

 

وکالة مهر للأنباء

 

Parameter:424919!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)