|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/01/17]

قیس سعید: نحن فی حالة حرب مع إسرائیل والتطبیع خیانة عظمى  

قیس سعید: نحن فی حالة حرب مع إسرائیل والتطبیع خیانة عظمى

تونس- عربی21

 الإثنین، 16 سبتمبر 2019 

قیس سعید قال إن "من یتعامل مع العدو الإسرائیلی فهو خائن"- جیتی

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعی مقطع فیدیو للمرشح المتصدر بانتخابات الرئاسة التونسیة، قیس سعید، هاجم فیه بقوة إسرائیل، قائلا: "نحن فی حالة حرب مع العدو الصهیونی والتطبیع خیانة عظمى".

وأشار سعید إلى أن "مفهوم التطبیع ظهر بعد توقیع اتفاقیة کامب دیفید فی آذار/ مارس 1977. لابد من الاستعاضة عن هذا المفهوم بمفهوم آخر، وهو الخیانة العظمى للوطن، ولیس جریمة التطبیع".

وأضاف: "من یتعامل مع العدو فهو خائن، وخیانته هی خیانة عظمى لابد أن یُحاسب علیها، وإن لم یحاسبه القضاء الیوم فسیحاسبه الشعب غدا".

وشدّد سعید على أن "العلاقة الطبیعیة هی أننا فی حالة حرب مع الکیان المغتصب الذی شرّد الشعب الفلسطینی، ومازال یحتل الأرض العربیة".

وأعلنت الهیئة العلیا المستقلة للانتخابات فی تونس تصدر الأکادیمی المستقل، قیس سعید، النتائج الأولیة للانتخابات الرئاسیة بحصوله على نسبة 18.95% من أصوات الناخبین، وذلک بعد فرز نحو 39% من الأصوات".

وبحسب اللجنة، فإن النتائج الأولیة تشیر إلى أن رجل الأعمال نبیل القرویّ حل فی المرتبة الثانیة بنسبة 15% من أصوات الناخبین، بینما جاء مرشح حرکة النهضة عبد الفتاح مورو فی المرتبة الثالثة بنسبة 13.1% یلیه عبدالکریم الزبیدی بنسبه 9.9%.

ویُتوقع أن تُعلن النتائج النهائیة للانتخابات غدا الثلاثاء.

وإذا تطابقت النتائج النهائیة مع تلک التی أعلنتها اللجنة، الإثنین، سیخوض جولة الإعادة کل من قیس سعید، أستاذ القانون، ونبیل القرویّ، وهو قطب إعلامی مسجون حالیا على ذمة قضایا فساد.

 

العربی 21 

Parameter:429979!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)