|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/01/05]

لماذا زارت طائرة إماراتیة "تل ابیب" ثلاث مرات خلال أسبوع؟  

لماذا زارت طائرة إماراتیة "تل ابیب" ثلاث مرات خلال أسبوع؟

 الأربعاء ٠٤ سبتمبر ٢٠١٩

أفادت صحیفة "هآرتس" الإسرائیلیة بأن طائرة إماراتیة خاصة من طراز "بوینغ-737" هبطت فی مطار بن غوریون الدولی بتل أبیب ثلاث مرات خلال الأسبوع الماضی، متسائلة عن هدف هذه الزیارات.

العالم- الامارات

وأشارت الصحیفة الیوم الأربعاء، إلى أن الطائرة التابعة لشرکة موانئ دبی العالمیة، وهی ثالث أکبر مشغلی الموانئ فی العالم، وصلت تل ابیب لآخر مرة الأحد الماضی، وأمضت عدة ساعات فی مطار بن غوریون قبل أن تغادره.

وقبل الزیارات الثلاث الأخیرة فی الأسبوع الماضی، وصلت الطائرة إلى فلسطین المحتلة قبل شهرین، وقبل ذلک مرة أخرى فی العام الماضی.

ورجحت الصحیفة أن هناک سببین محتملین قد یفسران کثافة هذه الزیارات، أولهما أن شخصا من أقارب أحد الشخصیات السیاسیة البارزة فی دولة الإمارات یتلقى مساعدة طبیة فی فلسطین المحتلة.

أما بخصوص السبب المحتمل الثانی، فذکّرت "هآرتس" بتقریر لصحیفة "تایمز أوف إسرائیل" أفاد بأن رئیس مجلس الإدارة والرئیس التنفیذی لشرکة موانئ دبی العالمیة، سلطان أحمد بن سلیم، زار الاراضی المحتلة فی سبتمبر العام الجاری لتطویر العلاقات فی مجال الأعمال.

ولفتت "هآرتس" إلى أن موانئ دبی العالمیة (وهی شرکة متفرعة عن شرکة دبی العالمیة، الذراع الاستثماریة الدولیة لحکومة الإمارة) لدیها علاقات قدیمة مع شرکة Zim الإسرائیلیة للشحن البحری، حیث تعاونتا سابقا فی الاستثمار فی مختلف أنحاء العالم.

وجاء ذلک فی وقت تبذل فیه الحکومة الإسرائیلیة جهودا ملموسة من أجل تطبیع علاقاتها مع بعض الدول العربیة، بالدرجة الأولى البلدان الخلیجیة مثل السعودیة والإمارات والبحرین.

ووردت مؤشرات على نجاح هذه المساعی، أکبرها زیارة وزیر الخارجیة الإسرائیلی یسرائیل کاتس إلى أبوظبی للمشارکة فی اجتماع دولی فی وقت سابق من العام الجاری.

 

 

قناة العالم

Parameter:428657!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)