|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1440/11/19]

هنیة : حماس تتحرک وفق ست أولویات  

هنیة : حماس تتحرک وفق ست أولویات

اکد رئیس المکتب السیاسی لحرکة حماس إسماعیل هنیة إن حرکته تتحرک فی المرحلة الحالیة والمرحلة القادمة وفق ست أولویات.

2019/07/22

وبین  هنیةخلال لقائه مع صحفیین أتراک عبر تقنیة البث المرئی أن أولها التمسّک بالحقوق والثوابت الوطنیة غیر القابلة للتصرف أو التنازل أو التفریط؛ "لذا نحن أکّدنا أننا ضد صفقة القرن ولن تمر مطلقًا، وأخذنا خطوات عدّة لقطع الطریق علیها".

وأضاف أن الأولویة الثانیة، العمل على استعادة الوحدة الوطنیة، وإنهاء الانقسام وتحقیق المصالحة على أساس الاتفاقات الموقّعة ومبدأ الشراکة بین کل المکوّنات الفلسطینیة.

أما الثالثة حسب هنیة، حمایة القدس والمقدسات الإسلامیة والمسیحیة، "لذلک نحن لا نعترف بأی حلول تنتقص من حقّنا فی القدس بکل مکوّناتها فوق الأرض وتحتها".

وتابع أن الأولویة الرابعة هی العمل من أجل حمایة مشروع المقاومة الفلسطینیة بکل أشکالها، الشعبیة، المسلّحة، الدبلوماسیة، الإعلامیة، فی الداخل والخارج، مشیرا إلى مسیرة العودة التی انطلقت فی 30 مارس 2018.

وذکر خامسا، تعزیز علاقاتنا بمحیطنا العربی والإسلامی، "فالقضیة الفلسطینیة لیست قضیة الفلسطینیین وحدهم بل هی قضیة العرب والمسلمین وأحرار العالم؛ لذا معنیون أکثر من أی وقت مضى بتعزیز علاقاتنا مع الجمیع".

بینما ذکر أن الأولویة الأخیرة، هی الانفتاح على کل مکونات المجتمع الدولی رسمیًا وشعبیًا، وتثمین کل المواقف الدولیة الداعمة للشعب الفلسطینی، وترفض الصفقات المشبوهة، ولا تتعاطى مع "البلطجة" الأمریکیة.

ولفت هنیة إلى أن الواقع الإقلیمی فیه الکثیر من الاضطرابات والصراعات، والمنطقة خلال السنوات العشر الماضیة مرّت بظروف استثنائیة.

وحذر من أن الإدارة الأمریکیة تسعى فی ظل الضعف العربی والإسلامی والانقسام الفلسطینی إلى إطلاق قطار التطبیع بین الاحتلال الإسرائیلی والحکومات والأنظمة العربیة.

وبین أن صفقة القرن لا تستهدف فقط القضیة الفلسطینیة، بل تهدف إلى تطویع القوى المؤثرة فی المنطقة، من أجل التعاطی مع الرؤیة الأمریکیة لحل القضیة وطبیعة ترکیب المنطقة.

ونبه هنیة إلى أن أمریکا تسعى لتفکیک المنطقة وإعادة ترکیبها بما یؤمّن مصالحها على حساب دول المنطقة.

وذکر أن ما تتعرّض له ترکیا من محاولة حصارها وإشغالها بأوضاعها الداخلیة ومنعها من امتلاک أوراق القوة مؤشّر على أن صفقة القرن ذات بعد إقلیمی أیضًا وبمراکز القوة فیها.

وأشار إلى أن هناک محاولات أمریکیة وإسرائیلیة لمحاصرة الدور المصری فی اتجاهات معیّنة، بحیث لا تأخذ القاهرة دورها التاریخی تجاه القضیة الفلسطینیة

وقال هنیة: "نحن أمام سیناریو هو أبعد من حدود الجغرافیا الفلسطینیة ویصل إلى التأثیر على القوى المؤثرة فیها".

المصدر :  وکالة شهاب

/ انتهى/

 


وکالة تسنیم الدولیة للأنباء

Parameter:421844!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)