|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1442/04/06]

أقوى عملاء الموساد یتواجدون الآن فی العراق : للعلم مع التقدیر ؟  

فی عام 1990 .. وبعد دخول القوات العراقیة الکویت .. طلبت السلطات السعودیة من الحکومة الأمریکیة وتحدیداً من وکالة المخابرات المرکزیة

أقوى عملاء الموساد یتواجدون الآن فی العراق : للعلم مع التقدیر ؟

21/11/2020

کتب / خالد القره غولی

فی عام 1990 .. وبعد دخول القوات العراقیة الکویت .. طلبت السلطات السعودیة من الحکومة الأمریکیة وتحدیداً من وکالة المخابرات المرکزیة ( CIA ) أی معلومات إستخباریة مهمة عن الجیش العراقی وحرکة القوات العراقیة .. الخ لغرض الإستعداد والتهیؤ لأی مفاجئات قد یقوم بها العراق ، وقد کان هذا الأمر مستبعداً لأن العراق کان هدفه الکویت وإعادتها إلى أحضان الوطن وهو لیس بالأمر الجدید .. أجابت الحکومة الأمریکیة على الطلب السعودی بهذا النص ( تهدیکم الحکومة الأمریکیة تحیاتها .. وتعلمکم بأنها لاتملک عمیلاً نشیطاً واحداً فی العراق ) ! العمیل یقصد به الجاسوس .. أرجو إعادة القراءة .. لا یوجد عمیل واحد فی العراق یمکن الإستفادة من معلوماته .. تذکرتُ هذا بعد تصریح لجاسوس روسی یهودی کان یعمل فی الموساد وتقاعد عن خدمة التجسس ولجأ إلى دولة إسمها عجیب ..

( بشکیریا ) ! وهی إحدى دول الإتحاد السوفیتی المنحل ویعتمد إقتصادها على صناعة الخاولیات والفطر والفخات ( لعبة لصید العصافیر ) .. هذا الجاسوس أدلى بإعتراف خطیر جداً قرأته على أحد الصفحات البشکیریة ویقول : لدى الموساد أکثر من ملیون عمیل یتوزعون بین دول العالم بینهم رؤساء دول ووزراء ورجال أعمال وفنانین وضباط وعلماء وغیرهم .. ویتابع هذا الیهودی بأن أقوى عملاء الموساد یتواجدون الآن فی العراق .. أکرر العراق ؟؟ ولیس هذا هو مکمن الخطورة فیما أدلى به هذا الیهودی المتبشکر بل ما أکده من أن القوات الصهیونیة لدیها القدرة والإمکانیة والکفاءة للتحرک داخل العراق خلال دقائق لإحباط أی محاولة قد تهدد أمن إسرائیل .. ألا تصیبکم الحیرة مثلما أصابتنی عن أمکنة وتواجد وتوزیع هؤلاء بعد إنسحاب قوات العدو الأمریکی ؟ أم أن فی الأمر شیئاً غامضاً .. وهل یعقل أن الحکومة العراقیة وأمنها ومخابراتها وعلاقاتها لا یعلمون بما إعترف به هذا الیهودی ؟

 

المعلومة

               خالد القره غولی

Parameter:465514!model&8309 -LayoutId:8309 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(عربی)