|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1442/04/04]

الإمارات تبحث عن "عقارات فخمة" فی تل أبیب  

وجه الرئیس الإسرائیلی رؤوفین ریفیلین دعوة إلى ولی عهد أبوظبی محمد بن زاید لزیارة تل أبیب- جیتی

الإمارات تبحث عن "عقارات فخمة" فی تل أبیب

القدس المحتلة- الأناضول

 الجمعة، 20 نوفمبر 2020 

وجه الرئیس الإسرائیلی رؤوفین ریفیلین دعوة إلى ولی عهد أبوظبی محمد بن زاید لزیارة تل أبیب- جیتی

کشفت وسائل إعلام عبریة، الخمیس، عن تواصل جهات رسمیة إماراتیة، مع سماسرة عقارات فی إسرائیل، لإیجاد عقارات فخمة فی تل أبیب.

والهدف من هذه العقارات، استخدامها کسفارة لأبو ظبی فی تل أبیب، إضافة إلى منزل للسفیر القادم.

وذکرت قناة "12" العبریة (خاصة)، أن "السماسرة یبحثون فی مناطق محیطة بمدینة تل أبیب، من أجل مقر السفارة، وخاصة فی منطقة هرتسیلیا (شمال)، التی تعتبر من أکثر المناطق رقیّا، ویوجد فیها العدید من البعثات الدبلوماسیة".

ومن المناطق المقترحة أیضا، وفق القناة، منطقة "سفیون"، القریبة من مطار "بن غوریون"، بمدینة تل أبیب.

ونقلت القناة عن سماسرة العقارات، قولهم؛ إن "الإماراتیین یریدون استئجار أو شراء العقار، ولیس شراء قطعة أرض، والبناء علیها".

ولم تحدد القناة موعدا لافتتاح السفارة، فیما لم تصدر الإمارات أی بیان أو تعلیق على الفور، بشأن ما تداوله الإعلام العبری.

وفی 20 تشرین أول/أکتوبر الماضی، قدمت الإمارات طلبا رسمیا لوزیر الخارجیة الإسرائیلی غابی أشکنازی، لفتح سفارة لأبوظبی فی تل أبیب.

والثلاثاء، وجه الرئیس الإسرائیلی رؤوفین ریفیلین، دعوة إلى ولی عهد أبوظبی محمد بن زاید، لزیارة تل أبیب.

ووقعت کل من الإمارات والبحرین، منتصف أیلول/سبتمبر الماضی، فی البیت الأبیض، اتفاقین لتطبیع العلاقات مع الاحتلال، فی خطوة أثارت استنکارا شدیدا من قبل الفلسطینیین، فصائل وسلطة، حیث توافقوا على اعتباره "طعنة وخیانة للقضیة الفلسطینیة".

 

عربی 21 

Parameter:465469!model&8309 -LayoutId:8309 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(عربی)