|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1438/03/10]

البیان الختامی للمؤتمر الدولی الاول لدعم الثورة الإسلامیة للشعب الفلسطینی طهران فی 30-7-1370 ( 22 أکتوبر / تشرین الأول 1991م)  

البیان الختامی للمؤتمر الدولی الاول

لدعم الثورة الإسلامیة للشعب الفلسطینی

طهران فی 30-7-1370

الموافق 22 أکتوبر [تشرین الأول] 1991م

 

بسم الله الرحمن الرحیم

 

.... ذلک بانهم لا یصبهم ظما و لا نصب و لا مخمصة فی سبیل الله و یطئون موطئا یغیظ الکفار و لاینالون الا کتب لهم به عمل صالح ان الله لا یضیع اجر المحسنین. «الایة 120/ سورة التوبة»

          فی اطار تحقیق اهداف القائد الکبیر للثورة الاسلامیة سماحة الامام الخمینی (قدس سره الشریف) و بناء على دعوة مجلس الشورى الاسلامی و تنفیذا لقانون الذی صادق علیه فی 24/ 2/ 1369 ه.ش (عام 1991 م) فقد تم عقد المؤتمر الدولی لدعم الثورة الاسلامیة للشعب الفلسطینی من 27 الى 30/7 عام 1370 ه.ش المصادف 10الى 13 ربیع الثانی عام 1412 ه.ق 19 الى 22 اکتوبر 1991 م فی طهران، و ذلک من اجل التنسیق، التوسیع، و تعمیق الصراع ضد الصهیونیة داخل الاراضی المحتلة (الانتفاضة) و خارجها. و کذلک جلب الدعم المادی و المعنوی لهذا الصراع من قبل ابناء المعمورة و لفت انتباه المسلمین اکثر فاکثر الى خطر العدو و مخططاته التوسعیة و اخیرا دراسة و مناقشة اهم القضایا و مشاکل الشعب الفلسطینی. و قد شارک السادة رؤساء البرلمانات و الوفود البرلمانیة للبلدان الاسلامیة، و الاحزاب و المجموعات الفلسطینیة و ایضا المجموعات و الشخصیات الثوریة الاسلامیة من 49 بلدا فی هذا المؤتمر.

          و تم افتتاح المؤتمر صبیحة یوم السبت 27/7/1370 ه.ش المصادف 10 ربیع الثانی 1412 ه.ق 19 اکتوبر 1991 م فی مقر مجلس الشوری الاسلامی بتلاوة عطرة من القرآن الکریم (سورة حمد المبارکة) التی اهدیت لارواح شهداء الثورة الاسلامیة للشعب الفلسطینی و تثمین (5) سنوات من المقاومة المستمرة للانتفاضة.

          بعدها تشرف المشارکون فی المؤتمر بلقاء قائد الثورة الاسلامیة سماحة آیة الله السید علی الخامنئی منحت کلمته الغراء لمؤتمر طلیعة مبارکة لبدء اعماله کما تفضل سماحة السید هاشمی رفسنجانی رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بالقاء کلمته فی الجلسة الافتتاحیة ادلى فیها وجهات نظر و مواقف الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة. کما قدم الامین العام تقریرا حول کیفیة اقامة المؤتمر و الاهداف التی عقد من اجلها.

          و تم انتخاب سماحة الشیخ کروبی رئیس مجلس الشورى الاسلامی رئیسا لمؤتمر و ذلک فی الجلسة العامة الاولى التی عقدت بعد ظهر یوم افتتاح المؤتمر فی فندق الاستقلال بطهران. و عقب ذلک و طبقا لنظام المؤتمر الداخلی لکل جلسة تم تعیین نوابا لرئیس المؤتمر.

          و خلال الاجتماعات و الحلقات الدراسیة العامة التی عقدت ضمن اعمال اللجان الثلاث للمؤتمر بحث ما یلی:

دراسة شؤون الثورة الاسلامیة للشعب الفلسطینی و سبل دعم الانتفاضة.

دراسة السبل العملیة الکفیلة بدعم الشعب الفلسطینی داخل و خارج الاراضی الفلسطینیة و الحیلولة دون نقل و هجرة الیهود الى فلسطین المحتلة.

دور البارلمانات فی الدفاع عن الثورة الاسلامیة للشعب الفلسطینی.

و قد اختارت اللجان المذکورة و فی اول اجتماع لها الشخصیات المدرجة اسمائهم ادناه اعضاء للهیئات الرئاسیة.

 

اللجنة الاولى:

الرئیس: سماحة العلامة السید محمد حسین فضل الله من لبنان.

نواب الرئیس: الامام عبدالله بخاری من الهند و الاستاذ عبدالرحمن خلیفة من الاردن.

 

اللجنة الثانیة:

الرئیس: الاستاذ مصطفى  مشهور من مصر

نواب الرئیس: دکتر اسعد کیلانی من باکستان و الاستاذ عثمان علی طه من السودان

 

اللجنة الثالثة:

الرئیس: سماحة حجة الاسلام والمسلمین مهدی کروبی من ایران.

نواب الرئیس: سعادة الاستاذ بلخادم من الجزائر و سعادة الاستاذ الدکتور عبداللطیف عربیات من الاردن.

و قد تم تعیین لجنة فرعیة خاصة بکل لجنة لتدوین المسودة الخاصة بالمواد و الوثیقة النهائیة بالنسبة لمواضیع جدول اعمالها.

      و جرى النقاش بصورة مفصلة و فی کل لجنة من لجان المؤتمر حول المواضیع المدرجة فی جدول الاعمال، و تمت المصادقة على المقترحات المقدمة الى کل لجنة حول الوثیقة النهائیة و ذلک بعد دراسة مسوداتها بدقة.

          و هکذا تم تنظیم البیان الختامی للمؤتمر على اساس المسودات المصادق علیها من قبل اللجان الثلاثة الآنفة الذکر و صودق علیه من قبل المشارکین و اصدروا القرارات التالیة:

 

1) یعتبر المؤتمر القضیة الفلسطینیة القضیة الأولى بالنسبة للعالم الإسلامی ویؤکد على ضرورة السعی المشترک من قبل جمیع الشعوب والبرلمانات والحکومات الإسلامیة بغیة تحقیق الأهداف المشروعة للشعب الفلسطینی.

2) یعتبر المؤتمر الکیان الصهیونی کیانا زائفا لا شرعیا ویرى أن تشکیل مثل هذا الکیان فی قلب التراب الإسلامی مؤامرة مدروسة من قبل الاستکبار والصهیونیة العالمیة وأعداء الإسلام ضد الشعوب المسلمة, ولیکون قاعدة الانطلاق للأهداف والمطامع التی یسعون إلیها.

3) لقد أید المؤتمر بحزم وقوة حقوق الشعب الفلسطینی التاریخیة الثابتة وغیر القابلة للإنکار فی سیادته على کامل ترابه المغتصب. وأعلن دعمه القوی للجهاد الفلسطینی العریق من أجل تحریر کامل الأراضی المغتصبة ومحو الکیان الصهیونی وسیادة الشعب الفلسطینی على أرضه.  

4) یدین المؤتمر بشدة الممارسات الإجرامیة للکیان العنصری الصهیونی فی القدس الشریف, عاصمة الدولة الفلسطینیة, والخطة الموضوعة لتدمیر المسجد الأقصى أولى قبلة المسلمین وسائر الأماکن الإسلامیة المقدسة الأخرى بهدف تغییر الهویة الإسلامیة ـ الفلسطینیة ویعتبر ذلک فعلة تستهدف إیجاد تغییرات دیموغرافیة.  

5) إن المؤتمر وضمن دعوته لجمیع القوى المجاهدة الفلسطینیة إلى الوحدة ولم الشمل بصورة عملیة فی ساحة المقاومة وضد العدو الصهیونی, یعتبر وحدة الکلمة رمزا للانتصارات التی تم تحقیقها حتى الآن.

6) إن المؤتمر, بإدانته للممارسات الوحشیة التی یقوم بها الکیان الصهیونی ضد سکان المناطق المحتلة, یؤید استمرار المقاومة المسلحة للشعب المضطهد فی هذه المناطق ضد القوات المحتلة.

7) إن المؤتمر وضمن تأکیده على ضرورة العمل من أجل إطلاق سراح السجناء والمخطوفین المعتقلین فی سجون الصهاینة وعلى وجه السرعة, یدین أی نوع من خطف وطرد وإبعاد سکان الأراضی الفلسطینیة على ید النظام الصهیونی.

8) یطلب المؤتمر من البلدان الإسلامیة إیجاد وحدات عسکریة دائمة ضمن تشکیلاتها العسکریة بغیة تشکیل جیش تحریر القدس, وکذلک العمل من أجل الحفاظ على الاستعداد والمشارکة الفعالة فی المد الجهادی والدفاعی الإسلامی ضد العدو الصهیونی.

9) یدین المؤتمر الممارسات العدوانیة المتکررة للکیان الصهیونی على البلاد الإسلامیة وخاصة لبنان وجرائمه ضد شعب هذا البلد ویعلن تکریمه لشهداء المقاومة الإسلامیة والوطنیة اللبنانیة ودعمه الأکید للصراع المریر الحازم لشعب لبنان ضد العدوان الصهیونی.

10) یعتبر المؤتمر التضامن الاستراتیجی السیاسی والعسکری والاقتصادی الأمریکی مع الکیان الصهیونی أهم عامل لدیمومة السیاسة العدوانیة لهذا الکیان ضد البلدان الإسلامیة والشعب الفلسطینی المظلوم ویدین هذا التحالف ویعتبر أی نوع من التجاوب مع السیاسة الأمریکیة فی المنطقة مخالفا للأهداف الإسلامیة ومنافیا لتحقیق الأهداف المقدسة التی یصبو إلیها الشعب الفلسطینی ومسلمو العالم. 

11) یعتبر المشارکون فی المؤتمر المساعی الأمریکیة الهادفة إلى عقد ما یسمى بمؤتمر السلام فی الشرق الأوسط استمرارا لمعاهدة کامب دیفید الذلیلة وأنها مؤامرة مشؤومة وخطر عظیم یستهدف القضاء على الثورة الفلسطینیة ویدعو المؤتمر البلدان الإسلامیة والعربیة والقوى الثوریة والإسلامیة إلى النهوض ضد هذه المساعی ویدین المؤتمر الخطوات الاستسلامیة التی تتخذ فی طریق الاعتراف رسیما بالکیان الصهیونی المحتل لفلسطین.

12) یشجب المؤتمر سیاسة اللامبالاة العلنیة لمجلس الأمن الدولی حیال الجرائم والاعتداءات المتکررة للکیان الصهیونی ضد البلدان الإسلامیة وانتهاک القوانین والأنظمة الدولیة داخل وخارج فلسطین المحتلة والمعاییر المزدوجة فی مناطق مشابهة من العالم ویعتبر ذلک انتهاکا صارخا لمبادئ حقوق الإنسان من قبل منظمة الأمم المتحدة.

13) إن المؤتمر لیدین المساعی الأمریکیة داخل منظمة الأمم المتحدة لإلغاء القرار رقم 3379/د ـ 30 لعام 1975 القاضی وحسب ما اقترحته الجمعیة العامة للأمم المتحدة بإعلان الصهیونیة أحد مصادیق العنصریة و یؤید المؤتمر هذا القرار و یعتبر هذه الخطوة والمسعى الأمریکی یصب فی إطار تثبیت موقع الکیان الصهیونی فی المجتمع الدولی وإنهاء عزلته الدولیة.

14) یشجب المؤتمر المشروع الأمریکی لنزع السلاح عن منطقة الشرق الأوسط ویؤکد بأنه مسعى خبیث یستهدف ضرب البنیة الدفاعیة للبلدان الإسلامیة ومنح المزید من القوة للمعتدی الصهیونی ومن هذا المنطلق یدعو کافة البلدان الإسلامیة لتکثیف المساعی من أجل تحقیق الوحدة فی صفوف الأمة الإسلامیة مقابل التهدیدات الاستکباریة المتصاعدة.  

15) إن المؤتمر یدین التواجد الأمریکی الواسع النطاق فی منطقة الخلیج الفارسی الحساسة ویشجب بشدة أی نوع من التعاون الهادف إلى دیمومة هذا التواجد ویعتبر ذلک عاملا رادعا لتفتح وازدهار الطاقات الکامنة لشعوب هذه المنطقة المسلمة من أجل تحقیق الأهداف الإسلامیة ولأجل تحریر فلسطین.

16) یعتبر المؤتمر نقل الیهود السوفیات ویهود سائر البلدان إلى فلسطین المحتلة وإیجاد المستوطنات الیهودیة داخل الأراضی الإسلامیة الفلسطینیة مسعى یستهدف تغییر الترکیبة السکانیة والهویة الإسلامیة والعربیة للمنطقة وضمن إدانة ذلک یعلن سخطه على أمریکا لدورها فی هذا المشروع المشؤوم ویدعو جمیع البلدان الإسلامیة والتحرریة والقوى الثوریة والإسلامیة لبذل المساعی من أجل مواجهة هذا المد وإعلان الإدانة للبلدان التی تقدم الدعم لذلک.

17) إن المؤتمر وضمن دراسته للتطورات الأخیرة فی العالم یعرب عن أسفه الشدید لاستسلام بعض البلدان للسیاسة الأمریکیة وإقامة العلاقات مع العدو الصهیونی کم حذر المؤتمر من العواقب الوخیمة لأطماع الصهاینة العنصریین ضد البشریة ویعتبر أی نوع من الاتصال والتقارب مع العدو مخالفا للمصالح الحیویة لشعوب العالم وخاصة الشعوب الإسلامیة.

18) بما أن أحد الأسباب الهامة لنفوذ الکیان الصهیونی التوسعی هو استغلال ضعف البنیة الاقتصادیة للعدید من الدول فی العالم فإن المؤتمر یشجب هذه السیاسة ویدعو کافة الدول الإسلامیة إلى مقاطعة کافة الشرکات التجاریة والمؤسسات المالیة المتعاملة مع هذا الکیان.

19) یقرر المؤتمر إنشاء أمانة عامة له تتألف من هیئة عامة تتشکل من البرلمانات الإسلامیة والقوى والشخصیات العاملة فی المجال الإسلامی ولجنة تنفیذیة وأمین عام وتطلب من الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة إنشاء مقر عام لها فی طهران وعلى الأمانة العامة وضع النظام الداخلی والتنظیمات اللازمة لتنفیذ مقررات هذا المؤتمر.

20) یؤکد المؤتمر على ضرورة تشکیل لجان دائمة لبرلمانات الدول الإسلامیة بغیة توجیه المساعی المادیة والمعنویة الهادفة لدعم الأهداف الفلسطینیة والتنسیق مع الأمانة العامة للمؤتمر.

21) یطلب المؤتمر من برلمانات البلدان الإسلامیة المصادقة على قوانین تضمن الحقوق والکرامة الإنسانیة للفلسطینیین فی الخارج و فی البلدان التی یقیمون فیها.  

22) إن المؤتمر و بأخذه بنظر الاعتبار أهمیة الجهاد الشامل ضد الکیان الصهیونی وتذکیر البرلمانات بواجباتها فی مجال تحقیق الأهداف الفلسطینیة یؤکد على ضرورة تخصیص اعتمادات سنویة من قبل البلدان الإسلامیة لدعم الانتفاضة.

23) یؤکد المؤتمر على ضرورة تأسیس صندوق إسلامی لفلسطین یمول من جانب الدول والشعوب الإسلامیة من أجل مساعدة الشعب الفلسطینی المظلوم ودعم الانتفاضة .

24) یدعو المؤتمر جمیع العلماء والأدباء والشعراء والکتاب والمثقفین والفنانین الملتزمین فی کافة أنحاء العالم بذل قصارى جهدهم فی طریق جهاد ثقافی عظیم من أجل إعلاء کلمة الانتفاضة والنهوض بالقضیة الفلسطینیة.

25) یؤکد المؤتمر ومن أجل إیصال نداء مظلومیة الشعب الفلسطینی المضطهد إلى أسماع العالم وکذلک التنسیق بین البرامج الإخباریة والإعلامیة لهذه الدول فیما یتعلق بالقضیة الفلسطینیة على ضرورة تشکیل ندوات منتظمة لوسائل الإعلام الخبریة والسیاسیة والثقافیة فی هذه البلدان تحت عنوان مؤتمر وسائل الإعلام الإسلامیة فی خدمة القضیة الفلسطینیة.

26) یقدم المؤتمر التحیة إلى روح قائد الثورة الإسلامیة الطاهرة سماحة الإمام الخمینی رضوان الله علیه ویزف أسمى آیات التکریم لسماحته لدعمه القضیة الفلسطینیة وما ابتکره ذلک الرجل العظیم بإعلان آخر جمعة من شهر رمضان یوما عالمیا للقدس السلیبة وأکد لجمیع البلدان الإسلامیة ضرورة إحیاء هذا الیوم وإقامة المراسم اللائقة له بغیة إعداد الأرضیة الخصبة لمشاعر الشعوب النقیة توجیها نحو القضیة الفلسطینیة.

وأیضا اتخذ قرارا أن تکون بیانات وأقوال الإمام الخمینی بالقضیة الفلسطینیة من وثائق هذا المؤتمر.

27) یدعو المؤتمر الأمانة العامة لاتخاذ الخطوات اللازمة لمتابعة تطبیق القرارات آنفة الذکر وإطلاع المشارکین فی الاجتماع القادم.

28) یعرب المشارکون فی المؤتمر عن فائق تقدیرهم وامتنانهم لسماحة آیة الله الخامنئی قائد الثورة الإسلامیة المعظم على ارشاداته الحمیمة واهتمام سماحته الفایض بالقضیة الفلسطینیة و قرروا أن یکون کلمة سماحته المؤرخ فی 8 ربیع الثانی 1412هـ .ق من ضمن وثائق المؤتمرکما یشکرون الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة ومجلس الشورى الإسلامی على کرم الضیافة وإقامة هذا المؤتمر فی مثل هذه الظروف الحساسة والبالغة الأهمیة.

 

طهران فی 30/7/70 المصادف 13

 ربیع الثانی 1412هـ.ق 22

أکتوبر [تشرین الأول] 1991م

 

 

موقع الامانة العامة للمؤتمر الدولی لانتفاضة الشعب الفلسطینی:  http://icpalestine.parliran.ir/

 

Parameter:222845!model&8309 -LayoutId:8309 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(عربی)