|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
فی الذکرى 71 للنکبة
[1440/09/11]

الجهاد الإسلامی: متمسکون بأرض فلسطین التاریخیة والمقاومة کضمان للعودة  

فی الذکرى 71 للنکبةالجهاد الإسلامی : متمسکون بأرض فلسطین التاریخیة والمقاومة کضمان للعودة

 تاریخ : 2019 May / ایار 15 

أکدت حرکة الجهاد الإسلامی الیوم الأربعاء ، فی الذکرى الـ71 للنکبة على التمسک بأرض فلسطین التاریخیة من بحرها إلى نهرها حقاً کاملاً غیر منقوص، وبمشروع المقاومة کضمان للتحریر والعودة.

وقالت الحرکة خلال بیان لها وصل "فلسطین الیوم" نسخة عنه ان مسیرات العودة تمثل وجها من أوجه النضال المشروع ، وقد أسهمت بشکل واضح فی تعزیز الوحدة والعمل المشترک ، وإن استمرارها وتطویرها لتصبح انتفاضة شاملة مهمة وطنیة یجب العمل على تحقیقها .

وطالبت بالمشارکة الشعبیة الحاشدة فی فعالیات مسیرة العودة وکسر الحصار لتکون رسالة وحدة فی مواجهة ما تسمى صفقة ترمب.

وشددت على القناعة الراسخة ببطلان وجود هذا الاحتلال وبضرورة مقاومته ومجابهته بکل السُبل والوسائل المتاحة ستبقى الدافع والمحرک لنا بالعمل على ضربه، وعدم السماح له بالاستقرار، معتبرةً انه ومهما کان حجم التضحیات فإنه یبقى هیناً أمام القیام بهذا الواجب والحق الذی لا انفکاک عنه حتى یأذن الله بتحریر أرضنا ومقدساتنا وخلاصها من دنس الاحتلال.

ودعت حرکة الجهاد الاسلامی، جماهیر الشعب الفلسطینی للتوحد خلف خیار الجهاد والمقاومة، ونبذ الخلافات، والتصدی للمشاریع الصهیونیة والأمریکیة الذی تستهدف وجودنا وهویة عالمنا العربی والإسلامی .

وطالبت الحرکة بتوحید الجهود ورص الصفوف ومضاعفة العمل لمجابهة کل السیاسات الهادفة إلى تکریس وجود الاحتلال، عبر تحصین الوعی العام بالحقوق والثوابت الوطنیة، والأولویات العلیا لشعبنا وقضیتنا، لا سیما فی ظل ما نتعرض له من سیاسات تضلیل هدفها شطب التاریخ وتغییر الجغرافیا وتحویر المفاهیم وقلب الحقائق.

المصدر: فلسطین الیوم

 

وکالةأنباء فارس

Parameter:410157!model&8309 -LayoutId:8309 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(عربی)