|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/06/29]

"بعد قصفه دمشق".. سرایا القدس: الاحتلال عجز عن مواجهة مجاهدینا فی أرض المیدان  

زفت سرایا القدس الجناح العسکری لحرکة الجهاد الإسلامی فی فلسطین إلى علیاء المجد والخلود اثنین من مجاهدیها الأبطال اللذین ارتقیا أثناء العدوان الصهیونی الغاشم والغادر الذی استهدف العاصمة السوریة دمشق.

"بعد قصفه دمشق".. سرایا القدس: الاحتلال عجز عن مواجهة مجاهدینا فی أرض المیدان

24 فبرایر 2020

زفت سرایا القدس الجناح العسکری لحرکة الجهاد الإسلامی فی فلسطین إلى علیاء المجد والخلود اثنین من مجاهدیها الأبطال اللذین ارتقیا أثناء العدوان الصهیونی الغاشم والغادر الذی استهدف العاصمة السوریة دمشق.

وقالت سرایا القدس فی بیانها العسکری إن الشهید المجاهد "زیاد أحمد منصور" (23 عاماً)، والشهید المجاهد "سلیم أحمد سلیم" (24 عاماً) من مجاهدیها ارتقیا إلى العلا شهیدین – بإذن الله تعالى فی ساعة متأخرة من اللیلة الماضیة أثناء العدوان الصهیونی الغاشم والغادر الذی استهدف العاصمة السوریة دمشق العروبة.

وأکدت سرایا القدس أن العدوان الصهیونی على دمشق العروبة جاء بعد عجز العدو عن مواجهة مجاهدی سرایا القدس فی أرض المیدان.

وشددت السرایا على أن دماء الشهداء ستبقى سراجاً منیراً للمجاهدین نحو درب العزة والکرامة، معاهدة الشهداء بالمضی قدماً فی نهج المقاومة حتى تحریر کامل فلسطین الحبیبة.

وإلیکم نص البیان:

{مِنَ الْمُؤْمِنِینَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَیْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن یَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِیلاً}

بیان عسکری صادر عن سرایا القدس

سرایا القدس تزف المجاهدین زیاد منصور وسلیم سلیم اللذین ارتقیا إثر قصف صهیونی فی دمشق

بکل آیات الجهاد والانتصار، تزف سرایا القدس الجناح العسکری لحرکة الجهاد الإسلامی فی فلسطین إلى علیاء المجد والخلود، شهیدیها:

الشهید المجاهد: زیاد أحمد منصور "23 عاماً"

الشهید المجاهد: سلیم أحمد سلیم "24 عاماً"

اللذین ارتقیا إلى العلا شهیدین – بإذن الله تعالى- فی ساعة متأخرة من اللیلة الماضیة أثناء العدوان الصهیونی الغاشم والغادر الذی استهدف العاصمة السوریة دمشق العروبة.

إننا فی سرایا القدس إذ نزف شهیدینا المجاهدین، لنؤکد على أن العدوان الصهیونی على دمشق العروبة جاء بعد عجز العدو عن مواجهة مجاهدی سرایا القدس فی أرض المیدان، کما نؤکد أن دماء الشهداء ستبقى سراجاً منیراً للمجاهدین نحو درب العزة والکرامة، وعلى المضی قدماً فی نهج المقاومة حتى تحریر کامل فلسطین الحبیبة.

سرایا القدس

الجناح العسکری لحرکة الجهاد الإسلامی فی فلسطین

الاثنین 30 جماد ثانی 1441 هـ الموافق 24/2/2020م  

 

فلسطین اون لاین

Parameter:453651!model&8309 -LayoutId:8309 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(عربی)