|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
إمام الخامنئی لدى لقائه المشارکین فی مؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامی
[1439/05/02]

فلسطین من النهر إلى البحر وعلى الأمة الإسلامیة منع تشکیل هامش أمن للکیان الصهیونی  

إمام الخامنئی لدى لقائه المشارکین فی مؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامی

فلسطین من النهر إلى البحر وعلى الأمة الإسلامیة منع تشکیل هامش أمن للکیان الصهیونی

 الأربعاء / ١٧ ینایر ٢٠١٨

طهران(إسنا) - التقى المشارکون فی الدورة الثالثة عشرة لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامی بالإمام الخامنئی وجاء فی أبرز مواقف قائد الثورة الإسلامیة قول سماحته: کان الصهاینة یهتفون بشعار النیل إلى الفرات فی یوم من الأیام وهم یقومون الیوم ببناء جدار حول أنفسهم کی یتمکّنوا من الحفاظ على أنفسهم هناک فی الأراضی المحتلّة.

وخلال لقائه الیوم الثلاثاء بالمشارکین فی الدورة الثالثة عشرة لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامی صرّح الإمام الخامنئی: لا تسمحوا لهم بتجاهلکم وتجاهل قضایا العالم الإسلامی الهامّة من خلال مؤامرة الصّمت. یجب أن لا یتمّ السماح بأن تقوم امبراطوریة الغرب الدعائیة الخطیرة والمهولة التی تقع بید الصهاینة بتجاهل هذه القضایا.

ولفت قائد الثورة الإسلامیة إلى إمکانیّة إلحاق الهزیمة بالصهاینة فی الحرب الناعمة مثل الحرب الصّلبة وتابع سماحته القول: فلسطین قضیة هامّة فی العالم الإسلامی ویتمّ تجاهلها بشکل تامّ. 
وفی معرض آخر من حدیثه أعرب الإمام الخامنئی عن استعداد الجمهوریة الإسلامیة للتعامل بأخوّة مع أولئک الذین أعلنوا صراحة العداء لها فی العالم الإسلامی وأردف سماحته القول: لا شکّ فی أنّ العالم الإسلامی بعدده السکّانی الهائل والإمکانیات الکبیرة قادر باتحاده على التأثیر وتأسیس قوّة عظیمة فی العالم. یجب أن یتوقّف هذا العداء فی العالم الإسلامی وأن لا نسمح بتشکیل هامش أمن للکیان الصهیونی.
وقال قائد الثورة الإسلامیة: اعتقادی هو أنّ هذا الجهاد ضدّ الکیان الصهیونی سیثمر، کما تطوّرت المقاومة الیوم. لاحظوا أنّ الصهاینة کانوا یوماً ما یهتفون بشعار النیل إلى الفرات وهم یقومون الیوم ببناء جدار حول أنفسهم کی یتمکّنوا من الحفاظ على أنفسهم هناک فی الأراضی المحتلّة.
وشدّد الإمام الخامنئی: فلسطین مجموعة متلاحمة تتضمّن بلداً وتاریخاً. فلسطین من النهر إلى البحر ولا شکّ أنّ القدس عاصمتها. ما أقدم علیه الأمریکیون الیوم بمزید من الصراحة تجاه القدس وما یرتکبونه من حماقة کبیرة لن یبلغ مآربه وهم لیسوا قادرین على إتمام هذه الخطوة.
وأشار قائد الثورة الإسلامیة إلى أنّ بعض الحکومات التی تمدّ ید العون لأمریکا والصهاینة حکومات خائنة وأوضح قائلاً: کالأعمال التی یقوم بها السعودیّون. لا شکّ فی أنّ هذه الممارسات خیانة للأمة الإسلامیة والعالم الإسلامی.
وواصل الإمام الخامنئی حدیثه متطرّقاً إلى المواضیع المدرجة على لائحة أعمال المؤتمر قائلاً: توجد مواضیع هامّة ضمن لائحة أعمال هذا المؤتمر لکن تمّ إغفال بعض المواضیع. قضیّتی البحرین والیمن فی عداد القضایا الهامّة وهی جراح غائرة ووخیمة یجب أن یتمّ التوصّل إلى حلّ لها.
وتابع قائد الثورة الإسلامیة حدیثه بالقول: وصیتی لإخوتی فی العالم الإسلامی هی أنّه یجب علینا انتهاج الصراحة فی قضایا العالم الإسلامی الأساسیّة لنتمکّن من تأسیس حرکة تبلیغیة والتأثیر على الرأی العام.
ولفت الإمام الخامنئی إلى أنّ إحدى النقاط الضروریّة للبلدان الإسلامیة هی العمل على مسألة التقدم العلمی وقال سماحته فی هذا الصدد: لقد استطاع العالم الغربی تحصیل القوة والثروة من خلال العلم لکنّ فقدانه للإیمان جعل علمهم یؤول إلى الظلم والاستکبار.
وأضاف سماحته: یجب أن یسعى العالم الإسلامی لدفع شبابه إلى الأمام من الناحیة العلمیة وهذا الأمر متاح وممکن. لقد قمنا بذلک هنا، لقد رفعنا مستوانا من ناحیة المرتبة العلمیة وبلغنا مراتب عالیة.

انتهی

 

وکالة أنباء الطلبة الایرانیین (ایسنا)

 

Parameter:312509!model&8309 -LayoutId:8309 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(عربی)