|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1442/04/16]

مسؤول أمریکی: إسرائیل تقف وراء اغتیال العالم النووی الإیرانی فخری زاده  

قال مسؤول فی الإدارة الأمریکیة، إن إسرائیل تقف وراء عملیة اغتیال العالم النووی الإیرانی البارز، "محسن فخری زاده"، مشیرا إلى أنه کان أحد أهداف إسرائیل لمدة طویلة ماضیة.

مسؤول أمریکی: إسرائیل تقف وراء اغتیال العالم النووی الإیرانی فخری زاده

الأربعاء 2 دیسمبر 2020 م

قال مسؤول فی الإدارة الأمریکیة، إن إسرائیل تقف وراء عملیة اغتیال العالم النووی الإیرانی البارز، "محسن فخری زاده"، مشیرا إلى أنه کان أحد أهداف إسرائیل لمدة طویلة ماضیة.

ولم یکشف المسؤول الأمریکی عن تفاصیل حول ما إذا کانت إدارة "ترامب" على اطلاع مسبق على العملیة، بحسب ما نقلته CNN.

وأقر المصدر بأن إسرائیل فی العادة تطلع الإدارة الأمریکیة على معلومات حول أهدافها والعملیات التی تعتزم تنفیذها قبل التنفیذ، لکنه رفض تأکید ما إذا کانت قد فعلت الحکومة الإسرائیلیة ذلک هذه المرة.

وأشار المسؤول إلى أن إیران فی وضع صعب بشأن الرد على تلک العملیة، لأن إقدام إیران على خطوة انتقامیة بحق الأمریکیین تصعب مهمة "بایدن" بخصوص رفع العقوبات عن طهران وإطلاق العملیة الدبلوماسیة، ولکن إذا لم ترد إیران فإن تهدیداتها ستبدو جوفاء بالنسبة للداخل الإیرانی ولدول المنطقة.

وکشف المصدر أن عقوبات إضافیة ستُفرض على طهران فی غضون الأسبوع المقبل والذی یلیه، فقد أعطى "ترامب" "بومبیو" "کارت بلانش" لمواصلة فرض سیاسة الضغط الأقصى على طهران خلال الشهرین القادمین.

وسبق أن اتهم مسؤولون إیرانیون إسرائیل بالضلوع باغتیال العالم النووی البارز، مؤکدین أنها تحمل بصمات جهاز الاستخبارات الإسرائیلی، الموساد.

ورغم ذلک، فإن طهران لم تُقدم أدلة حول ادعاءاتها، ولم تؤکد إسرائیل أو تنفی الاتهامات الموجهة لها.

وکانت صحیفة "نیویورک تایمز" السباقة بنشر أنباء حول تأکید مسؤول فی الإدارة الأمریکیة أن إسرائیل تقف خلف الهجوم، فی عطلة نهایة الأسبوع.

وزار وزیر الخارجیة الأمریکی، "مایک بومبیو"، إسرائیل قبل أقل من أسبوعین على تنفیذ الهجوم الذی أودى بحیاة "فخری زاده".

ولم تتزاید وتیرة التهدیدات للمصالح الأمریکیة فی المنطقة أو المواطنین الأمریکیین وذلک کون إیران اتهمت إسرائیل بعملیة الاغتیال، حسبما قال المسؤول، لکن الأمریکیین یعتقدون أن الإیرانیین لم ینتقموا بعد لمقتل قائد فیلق القدس فی الحرس الثوری الإیرانی، "قاسم سلیمانی"، وهذا ما تراقبه أجهزة الاستخبارات الأمریکیة فی الوقت الراهن، وفق ما قال المصدر نفسه.

وتتوقع الحکومة الأمریکیة أن تنتقم إیران لمقتل "سلیمانی" مع اقتراب الذکرى السنویة لمقتله فی العراق، لکن المصدر أشار إلى أن واشنطن ترى أن إیران مقیدة لأن الرئیس الجدید، "جو بایدن"، سیتولى الرئاسة بعد أسبوعین من ذلک الموعد.

 

الخلیج الجدید

Parameter:466237!model&8309 -LayoutId:8309 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(عربی)