|
|
المؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة
0.0 (0)
[1441/08/07]

بیان الأمانة العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة فی ذکری ملحمة یوم الأرض  

بیان الأمانة العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة فی ذکری ملحمة یوم الأرض

باسمه تعالی

بیان الأمانة العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة فی ذکری ملحمة یوم الأرض

"لقد أصبحت الآن الحرکة القویة للشعب الفلسطینی والمقاومة الفلسطینیة حول شعار"أرید العودة إلى بیتی" برنامجاً لابدیل عنه للفلسطینیین فی کل مکان".

قبل ثلاث و خمسین عاماً قام الکیان الصهیونی بمصادرة آلاف الدونمات من الأراضی الفلسطینیة فی یوم 29 آذار/ مارس عام 1967م، مما أدى إلى وقوع اشتباکات جدیدة بین الفلسطینیین و القوات العسکریة للاحتلال الصهیونی فی الیوم التالی أو 30 آذار/مارس. مما أدی هذا النزاع الدموی، إلی استشهاد عدد کبیر من الفلسطینیین و اصابة و احتجاز المئات منهم.

منذ ذلک التاریخ فإن الشعب الفلسطینی و استمراراً لنضاله ضد الصهاینة عقدوا العزم على تحریر الأرض و إنهاء الاحتلال الصهیونی، و باتخاذهم طریق المقاومة و الصمود و الجهاد أجبروا الکیان الصهیونی غیر المشروع على التراجع خطوة وراء خطوة.

الیوم تمکنت المقاومة من تثبیت دورها فی المعادلات السیاسیة والعسکریة بطریقة حیث واجهت الصهاینة أسوأ التحدیات السیاسیة والعسکریة منذ احتلال الأراضی الفلسطینیة المقدسة.

"لقد أصبحت الآن حرکة الشعب الفلسطینی والمقاومة الفلسطینیة القویة حول شعار"أرید العودة إلى بیتی" برنامجاً لابدیل عنه للفلسطینیین فی کل مکان".

قدمت الإدارة الأمریکیة العنصریة و لإنقاذ هذا الکیان مشروع صفقة القرن الخاویة زاعمةً أنها تتمکن من إنهاء مقاومة الشعب الفلسطینی مع اضفاء الشرعیة لاحتلال الأراضی الفلسطینیة و تشکیل الدولة الیهودیة، ولکن الوجود القوی للمقاومة و المعارضة العالمیة واسعة النطاق لهذه المؤامرة أثبتت بأن الوعد الإلهی بتحقیق تحریر الأراضی الفلسطینیة هو أمر محتوم و مؤکد.

وفی هذا الإطار، فإن التطورات الأخیرة فی الأراضی المحتلة لاستمرار رئاسة نتنیاهو لاتدع للرأی العام العالمی مجالا للشک فی فراغ هذا النظام ومزاعمه الجوفاء حول حکم الدیمقراطیة.

تدعو الأمانة العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة لمجلس الشوری الاسلامی فی ظروف الأزمة العالمیة الحالیة الناجمة عن فیروس کورونا، جمیع البرلمانات والحکومات والمنظمات الدولیة والمنظمات غیر الحکومیة للعمل فی إطار معاییر حقوق الإنسان والقانون الإنسانی إدانة و استنکار الکیان الصهیونی الذی یواصل الحصار الظالم علی غزة و یهدد حیاة أکثر من ملیونی شخص یعیشون فی هذه المنطقة، ویرتکب مأساة وجریمة جدیدة فاضحة ضد الإنسانیة، و اجبار هذا النظام القاتل للأطفال لإنهاء حصار غزة.

 

الأمانة العامة الدائمة للمؤتمر الدولی لدعم الإنتفاضة الفلسطینیة

Parameter:454389!model&4354 -LayoutId:4354 LayoutNameالگوی متنی کل و اخبار(فارسی)